مسؤولون فلسطينيون: الاحتلال يصعد من جرائم الإعدام الميداني قبل زيارة بايدن - بوابة الشروق
الإثنين 15 أغسطس 2022 12:51 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بعد سلسلة انتصارات الفارس الأبيض.. برأيك من بطل الدوري العام ؟

مسؤولون فلسطينيون: الاحتلال يصعد من جرائم الإعدام الميداني قبل زيارة بايدن

وكالات
نشر في: السبت 25 يونيو 2022 - 5:33 م | آخر تحديث: السبت 25 يونيو 2022 - 5:33 م

صرح مسؤولون فلسطينيون، بأن سلطات الاحتلال الإسرائيلي صعّدت من وتيرة إجراءاتها وبخاصة الإعدام الميداني قبيل زيارة الرئيس الأمريكي جو بايدن إلى المنطقة المقررة منتصف الشهر المقبل.

وقال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية رئيس دائرة حقوق الإنسان والمجتمع المدني أحمد التميمي، في بيان: "الإدارة الأمريكية هي الراعية لإسرائيل، وبالتالي هي الجهة الوحيدة المؤثرة والقادرة على لجمها ووقف جرائمها"، وفق سبوتنيك.

وطالب التميمي، بايدن بإلزام إسرائيل بوقف عملياتها الإجرامية، إذا كانت الإدارة الأمريكية جادة في حديثها عن نجاح عملية السلام، التي وأدتها إسرائيل في مهدها.

بدوره، انتقد رئيس المجلس الوطني الفلسطيني روحي فتوح صمت المجتمع الدولي وبخاصة الولايات المتحدة الأمريكية إزاء تصاعد الممارسات الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية.

وذكر فتوح في بيان: "لا يوجد أي مبرر لصمت المجتمع الدولي خاصة الإدارة الأمريكية التي تتجاهل ممارسات الاحتلال القمعية من جرائم قتل وسرقة أراضٍ، وسياسة العقاب الجماعي بحق الشعب الفلسطيني".

وطالب فتوح المجتمع الدولي ومجلس الأمن الدولي، بالتدخل لحماية الشعب الفلسطيني، لأن "صمتهم يعطي الحكومة الإسرائيلية العنصرية غطاء لمزيد من عمليات البطش والاغتيالات".

في السياق ذاته، قال عضو اللجنة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية أسامة القواسمي، إن تبني حل الدولتين أو التأكيد أنه الحل الوحيد الممكن من قبل الولايات المتحدة دون الاعتراف بدولة فلسطين وفقا للقانون الدولي كلام منقوص، وغير جدي، ولا يتوافق مع المنطق.

وذكر القواسمي - في بيان - أن الاعتراف "بالاحتلال الإسرائيلي كدولة مستقلة، بينما هو يخترق القانون الدولي باحتلاله هذا، واعتبار منظمة التحرير الفلسطينية إرهابية، أمر لا يمكن له أن يستقيم، أو يكون منطلقا جديا له مغزى لتحقيق رؤية حل الدولتين وفقا للشرعية الدولية".

واعتبر القواسمي "صمت الولايات المتحدة على جرائم الاحتلال المتعاظمة، خاصة الاستعمارية وسلب الأرض الفلسطينية ونهبها، يدلل بما يقطع الشك باليقين على عدم جديتها، معتبرا تصريحات الرفض لما تقوم به السلطات الإسرائيلية "للاستهلاك الإعلامي فقط".

واستشهد فتى فلسطيني، فجر السبت، متأثرا بجراحه بعد ساعات من إطلاق قوات الاحتلال النار عليه في الضفة الغربية المحتلة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك