المدير الإقليمي للصحة العالمية: أوميكرون لن يكون المتحور الأخير فى ظل انخفاض التطعيمات - بوابة الشروق
الخميس 26 مايو 2022 12:19 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد طلب النادي الأهلي بإعادة مباراته أمام البنك الأهلي في الدوري العام؟

المدير الإقليمي للصحة العالمية: أوميكرون لن يكون المتحور الأخير فى ظل انخفاض التطعيمات

منى زيدان
نشر في: الأربعاء 26 يناير 2022 - 3:49 م | آخر تحديث: الأربعاء 26 يناير 2022 - 3:49 م

قال الدكتور أحمد المنظري المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية، إن فيروس كورونا المستجد يظل متقدما علينا بخطوة، بينما نعمل بشكل جماعي على احتوائه، مؤكدا أن أوميكرون لن يكون التحور الأخير لهذا الفيروس، طالما هناك انخفاض في مستويات التغطية بالتطعيم، ومحدودية الالتزام بتدابير الوقاية في إقليم شرق المتوسط.

وأضاف: "نحن نسهم في الزيادة الضخمة المشهودة حاليا، ولا نعمل إلا على إطالة المرحلة الحادة من هذه الجائحة".

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية اليوم.

وأوضح المنظري أن إنهاء الجائحة يتطلب الالتزام باستجابة تشمل الحكومة بأكملها والمجتمع بأسره، ففي بلدان مثل البحرين، والمملكة العربية السعودية، وباكستان، وعمان، وتونس، حيث شاركت أعلى مستويات القيادة بنشاط في الاستجابة، شهدنا بوجه عام استجابة جيدة للجائحة خلال العام الماضي، فضلا عن حملات تطعيم ناجحة.

وقال المنظري إنه لا يزال الترصد، والاختبار، والعزل، وتتبع المخالطين، والعلاج عناصر رئيسية في أي استجابة وطنية، ويجب على البلدان أن تواصل تسريع وتيرة استجابتها الوطنية لاحتواء الأعداد المتزايدة من حالات الإصابة وتنفيذ أي قيود تفرض استنادا إلى تقييمات المخاطر.

ذكر أن الالتزام بتدابير الصحة العامة والتدابير الاجتماعية، والتوسع في توفير التطعيم أمرا بالغ الأهمية، فهذه هي السبل المثبتة لحماية الجميع وهي: الحصول على اللقاحات، وارتداء الكمامات، وغسل اليدين أو تعقيمهما، والالتزام بالتباعد البدني، وتهوية الأماكن المغلقة، وتجنب الحشود، وممارسة آداب السعال والعطس الصحيحة.

وأكد المنظري أنه رغم الارتفاع الحاد في الحالات، تتاح لنا الفرصة لتسريع جهود الاستجابة والاقتراب من إنهاء هذه الجائحة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك