وزير الاقتصاد الألماني يعلن تمديد عمل مفاعلين نووين خلال الربع الأول من 2023 - بوابة الشروق
الجمعة 2 ديسمبر 2022 1:44 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد قرار المجلس الأعلى للإعلام بشأن فحص تجاوزات قناة الزمالك بعد حلقات رئيس النادي؟

وزير الاقتصاد الألماني يعلن تمديد عمل مفاعلين نووين خلال الربع الأول من 2023

برلين (د ب أ)
نشر في: الثلاثاء 27 سبتمبر 2022 - 9:39 م | آخر تحديث: الثلاثاء 27 سبتمبر 2022 - 9:39 م

أعلن وزير الاقتصاد الألماني روبرت هابيك اليوم الثلاثاء، أنه يتوقع الإبقاء "على الأرجح" على مفاعلي إيزار2 ونيكارفستهايم النوويين متصلين بالشبكة خلال الربع الأول من عام 2023.

وأوضح نائب المستشار الألماني أولاف شولتس أن تطورات الوضع في سوق الكهرباء الفرنسية جاءت أسوأ بشكل ملحوظ مما كان متوقعا لها، مشيرا إلى أن أكثر من نصف المفاعلات الفرنسية غير متصلة بالشبكة وأن هناك نقصا لهذا السبب في كميات الكهرباء تعوضها ألمانيا بشكل جزئي عن طريق الكهرباء المولدة من محطات الطاقة التي تعمل بالغاز.

وأضاف السياسي المنتمي إلى حزب الخضر أنه في حال تطور الوضع في فرنسا بشكل سيء، ستشتد عوامل الضغط بالنسبة لنظام الكهرباء الألماني.

واستند هابيك في هذا السيناريو إلى نتائج اختبار ضغوط فرنسي لمشغل شبكة النقل في فرنسا، وقال إن هذا ما تفترضه الحكومة الفرنسية أيضا "ولهذا السبب يجب علي بوصفي وزيرا مسؤولا عن أمن الطاقة أن أقول إنه إذا لم يتحول هذا التطور إلى العكس، فإننا سنسمح بإبقاء مفاعلي إيزار2 ونيكارفستهايم متصلين بالشبكة في الربع الأول من 2023".

وتابع هابيك أن هذه الخطوة "ضرورية" وفقا للوضع اليوم منوها إلى إتمام المحادثات مع الشركتين المشغلتين والاتفاق على ورقة تتضمن الخطوط العريضة لتمديد عمل هذين المفاعلين.

كان هابيك أعلن في أوائل سبتمبر الجاري الخطة الخاصة بالإبقاء على المفاعلين الواقعين في ولايتي بافاريا وبادن-فورتمبرج المتجاورتين ضمن الشبكة الاحتياطية.

يذكر أنه كان من المفترض بالأساس إغلاق آخر ثلاثة مفاعلات نووية عاملة بحلول نهاية 2022، وهذه المفاعلات هي المفاعلان المذكوران بالإضافة إلى مفاعل ثالث في سكسونيا السفلى، غير أن المفاعل الأخير ليس جزءا من خطة التمديد وسيتم إغلاقه في الموعد المحدد.

ومن المنتظر، وفقا للخطوط العريضة المتفق عليها مع الشركتين المشغلتين، نقل المفاعلين بعد انتهاء فترة عملهما العادية في 31 ديسمبر إلى احتياطي التشغيل بمعنى وضعهما في حالة استعداد لمنع حدوث اختناق وشيك في شبكة الكهرباءفي جنوب ألمانيا.

ويرى الحزب الديمقراطي الحر الشريك في الائتلاف الحاكم في ألمانيا أن ما أعلنه هابيك غير كاف إلى حد بعيد. وقال لوكاس كولر نائب رئيس كتلة الحزب الليبرالي لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن " تصورات وزير الاقتصاد التي لم يتم التنسيق بشأنها داخل ائتلاف إشارة المرور لا تزال دون المطلوب في ظل الوضع المتوتر في سوق الكهرباء".

ولم يتم اتخاذ قرار نهائي بخصوص تمديد تشغيل المفاعلين.

وقال هابيك إن من المنتظر صدور هذا القرار "في ديسمبر على أقصى تقدير"، وذكر أن الخطوط العريضة التي اتفق عليها مع الشركتين المشغلتين تعتبر بمثابة الأساس للخطوات التالية لتنفيذ الاحتياطي التشغيلي.

وأوضح هابيك أن من المنتظر إتمام إجراءات التشريع الخاصة بهذا الموضوع بحلول نهاية أكتوبر المقبل.

ومن المنتظر، وفقا للخطوط العريضة المتفق عليها مع الشركتين المشغلتين، نقل المفاعلين بعد انتهاء فترة عملهما العادية في 31 ديسمبر إلى احتياطي التشغيل بمعنى وضعهما في حالة استعداد لمنع حدوث اختناق وشيك في شبكة الكهرباءفي جنوب ألمانيا.

ويرى الحزب الديمقراطي الحر الشريك في الائتلاف الحاكم في ألمانيا أن ما أعلنه هابيك غير كاف إلى حد بعيد. وقال لوكاس كولر نائب رئيس كتلة الحزب الليبرالي لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن "تصورات وزير الاقتصاد التي لم يتم التنسيق بشأنها داخل ائتلاف إشارة المرور لا تزال دون المطلوب في ظل الوضع المتوتر في سوق الكهرباء".

ولم يتم اتخاذ قرار نهائي بخصوص تمديد تشغيل المفاعلين.

وقال هابيك إن من المنتظر صدور هذا القرار "في ديسمبر على أقصى تقدير".

وأوضح هابيك أن من المنتظر إتمام إجراءات التشريع الخاصة بهذا الموضوع بحلول نهاية أكتوبر المقبل.

من جانبهما، أكدت شركتا "إي إن بي دبليو" المشغلة لمفاعل نيكارسفتهايم و"برويسن إلكترا" المشغلة لمفاعل إيزار2، مساء اليوم الاتفاق مع الوزارة.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك