قطع أنفه وشفته.. فرنسي يحول نفسه إلى كائن فضائي - بوابة الشروق
الأحد 7 مارس 2021 8:24 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد سن قانون يلزم بتحديد النسل لحل مشكلة الزيادة السكانية؟

قطع أنفه وشفته.. فرنسي يحول نفسه إلى كائن فضائي

نور رشوان
نشر في: الخميس 28 يناير 2021 - 4:11 م | آخر تحديث: الخميس 28 يناير 2021 - 4:11 م

نشرت صحيفة «ميرور» البريطانية، تقريرًا عن رجل فرنسي يدعى أنتوني لوفريدو، ويبلغ من العمر 32 عامًا، قام بتحويل نفسه إلى ما يشبه بالكائن الفضائي.

وأجرى أنتوني لوفريدو، عددًا من العمليات الجراحية، لتحويل نفسه إلى كائن فضائي، حيث تم استئصال أنفه في إسبانيا؛ وذلك لأن هذه العملية غير قانونية في بلده الأصلي فرنسا.

كما أجرى لوفريدو جراحة أخرى أيضًا؛ وذلك لإزاله شفته العليا، بالإضافة إلى تقسيم لسانه، وتغطيه جسده بالكامل بما فيه عينيه بالوشم، كجزء من مشروع دشنه على تطبيق «إنستجرام»، وذلك لإطلاع متابعيه بشكل مستمر على التغييرات التي يحدثها في نفسه.

وفي آخر ظهور له، قال لوفريدو في مقطع فيديو نشره عبر حسابه على تطبيق «إنستجرام»، إنه يواجه الصعوبة في التحدث بعد إزاله شفته، مضيفًا أنه يحلم بإزالة جلده واستبداله بالمعدن.

وأضاف أن الخطوة المقبلة التي سيقدم عليها، هي إجراء تعديلات على ذراعيه وساقيه وأصابعه وظهر رأسه، مؤكدًا أنه على الرغم من مظهره المرعب، إلا أنه لا يواجه أي مشكلة في جذب أفراد من الجنس الآخر.

وتوجه بالشكر للفريق الطبي الذي أجرى هذه التعديلات على مظهره، قائلًا: «شكرًا، الآن يمكنني المشي ورأسي مرفوعة، أنا فخور بما فعلناه معًا»، على حد تعبيره.

وفي عام 2017، قال لوفريدو لصحيفة «ميدي ليبر» الفرنسية، إنه منذ طفولته وهو شغوف بالطفرات والتحولات في جسم الإنسان، حيث أدرك أنه لا يعيش حياته بالطريقة التي يريدها، وهو ما دفعه إلى إجراء هذه التعديلات على مظهره.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك