يوسف الحسيني يحذر من شراء الدولار والذهب: أمسك نفسك.. السوق السوداء بخ فنيتو الأحد الجاي - بوابة الشروق
الأربعاء 24 أبريل 2024 4:39 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

يوسف الحسيني يحذر من شراء الدولار والذهب: أمسك نفسك.. السوق السوداء بخ فنيتو الأحد الجاي

محمد شعبان
نشر في: الأربعاء 28 فبراير 2024 - 3:09 ص | آخر تحديث: الأربعاء 28 فبراير 2024 - 3:09 ص

قدم الإعلامي يوسف الحسيني نصيحة للمواطنين بشأن ارتفاع سعر الدولار، داعيًا إياهم إلى «عدم شراء أيّ شيء في الوقت الحالي»، سواء كان سيارة أو ذهبًا أو دولارًا، والانتظار إلى حين دخول الحصيلة الأولى من الدولارات إلى البنك المركزي الأحد المقبل، في إشارة إلى 10 مليارات دولار من صفقة رأس الحكمة.

وقال خلال تقديم برنامج «التاسعة» المذاع عبر شاشة «الاولى» بالتلفزيون المصري، مساء الثلاثاء، «تجار السوق السوداء بيلاعبوك أنا بقول لحضرتك نصيحة لوجه الله متشتريش حاجة دلوقتي، يعني لا تشتري عربية ولا تنزل تشتري ذهب ولا دولار، متوجعش دماغك بالقصة دي، أصبر أنت خسران إيه كلها أيام، يوم الأحد الدولارات هتدخل المركزي».

وأوضح أن هذه الأموال ستساهم في توفير العملة للمستوردين، ممّا سيؤدي إلى إنهيار السوق السوداء، قائلا:«الأحد المقبل سيبدأ تدبير العملة للمستوردين وده معناه أن (السوق السوداء بخ فنيتو راحت)، متوجعش دماغك باللص الكذاب اللي بيقول لك الدولار نزل لكن بدأ يرجع ثاني وتعال ألحق اشتري العربية إحنا عملنا عرض على العربية لحضرتك منزلين فيها 10%».

وحذر الحسيني من تجار السوق السوداء الذين يُحاولون خداع المواطنين بارتفاع سعر الدولار مرة أخرى بعد انخفاضه، مطالبًا المواطنين بالصبر وعدم الانصياع إلى شائعات تجار السوق السوداء، قائلا:«لا داعي لشراء كلّ الكلام الفاضي، أمسك نفسك وخليك راجل أبهة ملو هدومك، العربية يعني مش رضعة العيل، بلا عربية بلا دولارات بلا ذهب، دلوقتي خالص».

ونوه أن هناك حصيلة دولارية أخرى ضخمة تصل إلى 10-12 مليار دولار قادمة كذلك من صندوق النقد الدولي، مع توقعات بالإعلان عن توقيع الاتفاق مع الحكومة خلال أسابيع، بخلاف إيرادات صفقة رأس الحكمة، قائلا: «ده من شأنه جدًا أوي خالص أنه مش بس هيحل لك الأزمة لا هيحل لك الأزمة وتعدي، مش هتعدي الأزمة لا أنت هتعدي واقتصاد الدولة هيعدي».

ولفت إلى أن تجار سوق الموازية يؤكدون انخفاض سعر الدولار عند البيع ، لكن عندما يرغب أحد في الشراء، يطلبون سعرًا مرتفعًا، موضحا أن تجار السلع سعداء بهذا الوضع؛ لأنهم لا يضطرون إلى خفض أسعار بضائعهم.

وأشار إلى أن تجار السيارات، على سبيل المثال، خفضوا أسعارهم بنسبة 10 إلى 12% فقط، على الرغم من انخفاض سعر الدولار بالسوق الموازية بمتوسط 22%.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك