«بى بى» البريطانية تعتزم حفر بئرين استكشافيتين فى حقلى نورس وآتول - بوابة الشروق
الثلاثاء 21 يناير 2020 1:31 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل ستحرص على زيارة معرض القاهرة الدولي للكتاب هذا العام؟

«بى بى» البريطانية تعتزم حفر بئرين استكشافيتين فى حقلى نورس وآتول

 أحمد إسماعيل:
نشر فى : الخميس 28 نوفمبر 2019 - 8:40 م | آخر تحديث : الخميس 28 نوفمبر 2019 - 8:40 م


الشركة تنتهى من حفر البئرين فى الربع الأول من العام المقبل

تعتزم شركة بى بى البريطانية حفر بئر استكشافية فى منطقة حقل «نورس» الطابية، خلال الربع الأول من العام القادم، وفقا لمصدر مسئول بالشركة القابضة للغازات الطبيعية «إيجاس».
وبحسب المصدر، فإن الشركة البريطانية تعتزم أيضا حفر بئر استكشافية فى حقل «آتول نورس» خلال الربع الأول من العام القادم، على أن تنتهى الشركة من عمليات حفر البئرين فى الربع الأول من العام المقبل.
ويقول المصدر: إن شركة إينى الإيطالية تعتزم حفر بئر استكشافية «بشروش» فى منطقة شمال حماد بمنطقة البحر المتوسط، خلال الشهر المقبل، على أن تنتهى الشركة من عمليات تقييم النتائج الخاصة بالبئر خلال الربع الأول من العام المقبل.
وتدير الشركة الإيطالية منطقة شمال الحماد بحصة 37.5% مع شريكين آخرين هما بى.بى وتوتال.
وبحسب تقرير الشركة عن العام المالى الماضى، فإن «إينى» تسعى لحفر 15 بئرا استكشافية بدلتا النيل والبحر المتوسط خلال العام المالى الحالى، بتكلفة تقديرية 422 مليون دولار، بالإضافة إلى وضع 12 مشروعا تنمويا على خريطة الإنتاج بإجمالى أولى 2.046 مليار قدم مكعب من الغاز يوميا، وبمتوسط إنتاج مضاف بنحو 1.464 مليار قدم مكعب يوميا، بتكلفة استثمارية تصل إلى 7.108 مليار دولار.
وتعتزم الشركة ربط نحو 43 بئرا تنموية على خريطة الإنتاج، بمعدلات أولية 399 مليون قدم مكعب من الغاز يوميا، وبمتوسط إنتاج مضاف يصل إلى 262 مليون قدم مكعب يوميا، على أن يصل متوسط الإنتاج المضاف من المشروعات الجديدة والآبار التنموية إلى نحو 1.726 مليار قدم مكعب غاز يوميا خلال العام المالى الحالى.
كان إنتاج مصر من الغاز الطبيعى خلال العام المالى 2017/2018، ارتفع ليصل لنحو 2.51 تريليون قدم مكعب، بمتوسط يومى نحو 6.878 مليار قدم، لا تشمل 25 مليون قدم من الغاز من الشركات غير المتصلة بالشبكة القومية للغاز.
ووفقا للتقرير، فإن إجمالى الغاز المبيع خلال العام المالى الماضى، بلغ نحو 2.33 تريليون قدم مكعب بمتوسط يومى 6.391 مليار قدم؛ حيث تمت إضافة نحو 56 بئر غاز طبيعية للإنتاج المحلى، بمتوسط إنتاج إضافى 2.280 مليون قدم يوميا، و20.74 ألف برميل من المتكثفات.
وبلغت كميات الغاز المستخدم كوقود فى عمليات حقن الآبار والرفع الصناعى بالحقول، نحو 190.5 مليار قدم مكعب، بمتوسط معدل يومى 522 مليون قدم.
«منطقة البحر المتوسط فى مقدمة المناطق إنتاجا للغاز؛ حيث تمثل نحو 58% من إجمالى الإنتاج المحلى»، يقول التقرير، بينما إنتاج منطقة الصحراء الغربية بلغ نحو 20% من إجمالى الإنتاج المحلى، يليها الدلتا بنسبة 20%، فى حين ساهمت منطقة خليج السويس، وسيناء، والصحراء الشرقية بنحو 3٪ فى إجمالى إنتاج الغاز المصرى.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك