قد تصاب بالخرف.. ماذا يحدث عند إهمال تنظيف الأسنان؟ - بوابة الشروق
الإثنين 18 يناير 2021 10:23 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع وصول منتخب مصر لنهائي كأس العالم لكرة اليد؟

قد تصاب بالخرف.. ماذا يحدث عند إهمال تنظيف الأسنان؟

منار محمد
نشر في: السبت 28 نوفمبر 2020 - 10:31 ص | آخر تحديث: السبت 28 نوفمبر 2020 - 10:31 ص

غسل الأسنان يوميا قبل النوم، روتين أساسي يجب عدم تخطيه يوما؛ ولكن البعض يظن أن عدم فعل ذلك بعض المرات لن يضر الأسنان بشيء وستظل نظيفة حتى لو تم تخطي التنظيف الصباحي، ولكن هذا خاطئ.

وقالت الدكتورة كريستين فرانك استشاري طب الأسنان، إن عدم تنظيف الأسنان يتسبب في حدوث أشياء سيئة بالفم، منها تكون طبقة بلاك وهي عبارة عن غشاء لزج يغطي الأسنان يحتوي على بكتيريا تخترق طبقة المينا الواقية للأسنان وتهاجم الطبقات الأكثر ضعفًا وهذا يتسبب في حدوث التسوس، وإهمال تنظيف الأسنان عدة مرات يجعل التسوس يتطور إلى التهاب في الأسنان وربما فقدانها.

وأضافت أن ثاني شيء يحدث، هو التهاب اللثة، وذلك بسبب البكتيريا الموجودة في البلاك والتي تترك الأسنان بعد تسوسها وتؤثر على اللثة فتودي إلى انتفاخها وحدوث نزيف يومي وتهيج، وذلك يؤدي لتساقط الأسنان، وفقًا لموقع "هيلث لاين نيتوركس" الأمريكي الخاص بالصحة.

وأوضحت أن هناك عدة دراسات نشرت في مجلة علم الأعصاب الأمريكية، أكدت أن أهمال تنظيف الأسنان والتسبب في تسوسها يزيد من معدلات الإصابة بالخرف.

وأشارت إلى أن التأثير ممتد للقلب، وهذا ما ورد في دراسة سابقة نشرت في المجلة الأوروبية لأمراض القلب، إذ أن من ينظفون أسنانهم 3 مرات على الأقل يوميا أقل عرضة لفشل القلب والرجفان الأذيني.

وأوضحت أن الإنسان يحصل على فرصة لإعادة النظافة إلى أسنانه بعد الاهمال قبل أن تبدأ الأضرار في الظهور، مثل طبقة البلاك التي تحتاج إلى 48 ساعة لتخترق مينا الأسنان وقبل ذلك يمكن التخلص منها بغسل الأسنان عدة مرات في اليوم.

وقالت إن الرائحة السيئة تبدأ في الظهور خلال الأسبوع الذي يتراكم طبقة البلاك فيه وبقايا الطعام على الأسنان ولذلك يجب عدم ترك الأسنان دون تنظيف يوميًا.

وأكدت أن محاربة التسوس يمكن أن تتم في عام كامل من ظهوره إذا كان الجهاز المناعي قويًا دون الحاجة للذهاب إلى الطبيب.

وقدمت استشاري طب الأسنان بعض النصائح الصادرة عن جمعية طب الأسنان الأمريكية للعناية اليومية بالفم، وهي:

• تنظيف الأسنان مرتين يوميا بمعجون أسنان يحتوي على مادة الفلورايد لمحاربة التسوس.

• يجب إلا تقل عملية تنظيف الأسنان عن دقيقتين للتأكد من إزالة طبقة البلاك المتراكمة.

• استخدام الخيط مرة يوميا على الأقل لإزالة بقايا الطعام الصغيرة، ويمكن استبداله بأعواد الأسنان.

• زيارة طبيب الأسنان مرة على الأقل كل 6 أشهر للتأكد من عدم وجود بلاك مخفي أو تسوس في الأسنان الخلفية التي يصعب رؤيتها في كثير من الأحيان.

• شرب الماء المفلور وهو الذي يحتوي على الفلورايد، وأسهل مصادره هي الصنبور لأنه يحارب التسوق بنسبة من 18 إلى 40%.

• الابتعاد عن السجائر وكل منتجات التبغ لأنها تزيد من التسوس وأمراض اللثة.

• استخدام غسول فم يحتوي على الفلورايد للحماية من التسوس.

• اتباع نظام غذائي يحتوي على الكثير من الفاكهة والخضروات الطازجة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك