بعد زيادة البنزين.. رئيس الوزراء: قرار لا بد منه لإعادة المسار الصحيح وتوجيه الدعم لمن يستحقه - بوابة الشروق
الخميس 21 نوفمبر 2019 8:23 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل توافق على سن قانون جديد لمكافحة الشائعات وتشديد عقوبة مروجيها؟

بعد زيادة البنزين.. رئيس الوزراء: قرار لا بد منه لإعادة المسار الصحيح وتوجيه الدعم لمن يستحقه

محطات الوقود تبدأ تطبيق الأسعار الجديدة - تصوير: أحمد عبداللطيف
محطات الوقود تبدأ تطبيق الأسعار الجديدة - تصوير: أحمد عبداللطيف
كتبت: آية أمان
نشر فى : الخميس 29 يونيو 2017 - 11:51 ص | آخر تحديث : الخميس 29 يونيو 2017 - 1:50 م

قال المهندس شريف إسماعيل، رئيس الوزراء، إن قرار الحكومة بزيادة أسعار الوقود كان إجراء لا بد من اتخاذه؛ لتصحيح مسار الدعم العام المقبل.

وتضمنت أسعار الجديدة: البنزين 80 من 2.35 إلى 3.65 جنيه/لتر، والبنزين 92 من 3.5 إلى 5 جنيهات/لتر، وسولار من 2.35 إلى 3.65 جنيه/لتر والبتوجاز من 15 إلى 30 جنيهًا/أسطوانة.

وأضاف رئيس الوزراء، في مؤتمر صحفي بمجلس الوزراء، اليوم الخميس، أن القرار ضمن إجراءات كانت قد اتخذت في نوفمبر الماضي، فائلًا: "المرحلة الحالية لا تحتمل تأجيل القرارات، ونواجه قرارات الدعم بكل قوة لإعادته للمسار الصحيح بحيث يوجه الدعم لمن يستحق".

وأوضح «إسماعيل» أن العام المالي الجديد 2017 - 2018 به 333 مليار جنيه دعم، ونسعى لتخفض البطالة لـ10%، كما نسعى لخفض الدين العام في الموازنة الجديدة لـ95%، وخفض عجز الموازنة لـ9.1%.‏

وأشار إلى أن هناك 333 مليار جنيه للدعم، وتم أخذ جزء من دعم الطاقة وتم توجيهه لبطاقات التموين وزيادة المعاشات وزيادة الأجور بنسبة 7% للمخاطبين بالخدمة المدنيةً".

وأكد رئيس الوزراء أن حسابات الدعم انخفضت 35 مليار جنيه العام المالي الجاري، ومن المتوقع غلق الدعم على 110 مليارات جنيه رغم الإجراءات التي تم اتخاذها نوفمبر الماضي، موضحًا أنه "بدون هذه الإجراءات سوف يصل حجم الدعم إلى 150 مليار جنيه في الوقود وهذا الرقم لا يمكن تحمله، مؤكدًا أن ما حدث إعادة توجيه للدعم وتحويله من دعم الوقود لزيادات وإجراءات لصالح محدودي الدخل.

وقال طارق الملا، وزير البترول، إن الدعم سيصل بالعام المالي الجاري لـ110 مليارات جنيه، ورفع الأسعار الجديدة للوقود التي تم تطبيقها بداية من الساعة الثامنة صباح اليوم الخميس، يوفر من 35 إلى 40 مليار جنيه.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك