الرئيس التونسي يعدل مواعيد حظر التجوال ويمنع التظاهرات والتجمعات - بوابة الشروق
الإثنين 27 سبتمبر 2021 7:17 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد تبرع المشجعين والمواطنين للأندية الرياضية للخروج من أزماتها المالية؟

الرئيس التونسي يعدل مواعيد حظر التجوال ويمنع التظاهرات والتجمعات

أحمد العيسوي
نشر في: الجمعة 30 يوليه 2021 - 10:26 م | آخر تحديث: الجمعة 30 يوليه 2021 - 10:48 م

أصدر الرئيس التونسي قيس سعيّد، اليوم الجمعة، أمرا رئاسيا بتعديل فترة حظر التجوال للأشخاص والعربات بجميع أنحاء البلاد، لتُصبح من الساعة 10 مساء إلى الساعة 5 صباحا، وذلك ابتداء من أول أغسطس المقبل، وحتى إشعار آخر.

وذكر بيان لرئاسة الجمهورية التونسية، مساء الجمعة، أنه بمقتضى هذا الأمر الرئاسي، تقرر عدة تدابير منها منع جميع التظاهرات والتجمعات العائلية والخاصة والعامة بالفضاءات المفتوحة أو المغلقة.

ويفرض القرار على أصحاب المطاعم والمقاهي باختلاف أصنافها رفع الكراسي ومنع الاستهلاك على عين المكان ابتداء من الساعة السابعة مساء، كما وجه السلطات المختصة بتشديد التطبيق ومراقبة البروتوكولات الصحية والإجراءات الوقائية الفردية والجماعية بكافة القطاعات والفضاءات الخاصة والعامة والمساحات الكبرى ووسائل النقل العمومي

وسيكون على جميع الوافدين على البلاد التونسية عبر جميع المعابر البرية والجوية والبحرية، إبراز نتيجة تحليل سلبي ضد كورونا "كوفيد 19"، لا تتجاوز مدتها 72 ساعة من تاريخ إجراء التحليل، عند التسجيل، مع وجوب الخضوع لحجر ذاتي لمدة 7 أيام ابتداء من تاريخ الدخول إلى البلاد التونسية.

ووجه القرار السلطات الصحية المدنية والعسكرية التكثيف والتسريع في حملة التلقيح تزامنا مع الانخفاض النسبي لحالات العدوى وتوفر كميات هامة من التلاقيح.

وتضمن القرار أنه على مختلف رؤساء الهياكل الإدارية العمومية إجراء ما يلزم لتشجيع العمل عن بعد، على نحو يحد من التواجد الحضوري للأعوان، باستثناء أعوان قوات الأمن الداخلي والعسكريين وأعوان الديوانة وأعوان مختلف الأسلاك المباشرين بوزارة الصحة وبالهياكل الصحية العمومية.

وأكد القرار أن على مختلف أصحاب المؤسسات العاملة في القطاع الخاص العمل قدر الإمكان على اعتماد نفس هذه الإجراءات، بالإضافة إلى إلزام جميع المتدخلين في مكافحة "كوفيد 19" توحيد الإجراءات وإحكام التنسيق على المستوى الجهوي حسب مؤشرات انتشار العدوى بين المعتمديات والبلديات.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك