رأي - حسن المستكاوي - بوابة الشروق
الخميس 25 أبريل 2024 12:56 م القاهرة القاهرة 24°
حسن المستكاوي
حسن المستكاوي
تابع الكاتب علي
كاتب صحفي بارز وناقد رياضي لامع يعد قلمه وكتاباته علامة حقيقية من علامات النقد الرياضي على الصعيد العربي بصفة عامة والمصري بصفة خاصة ، واشتهر بكتاباته القيمة والرشيقة في مقالته اليومية بالأهرام على مدى سنوات طويلة تحت عنوان ولنا ملاحظة ، كما أنه محلل متميز للمباريات الرياضية والأحداث البارزة في عالم الرياضة ، وله أيضا كتابات أخرى خارج إطار الرياضة ، وهو أيضا مقدم برنامج صالون المستكاوي في قناة مودرن سبورت ، وهو أيضا نجل شيخ النقاد الرياضيين ، الراحل نجيب المستكاوي.

أرشيف مقالات الكاتب

قد يعجبك أيضا

كتاب الشروق

حسن المستكاوي

أحدث مقالات حسن المستكاوي - فبراير / 2023

  • «هارد لك» صادقة عميقة للأهلى الخميس 9 فبراير 2023 - 8:18 م

    ** هارد لك للأهلى رغم الهزيمة بأربعة أهداف مقابل هدف، وكما قال أنشيلوتى فى مضمون تصريحاته بعد المباراة

  • مقال صحفي سوداني عن الأهلي والهلال الثلاثاء 21 فبراير 2023 - 8:12 م

    ** من المعروف تاريخيا أن العلاقة بين الأهلى والهلال السودانى عميقة ولها جذورها، وقد كان ما جرى فى مباراة الأهلى.

  • كابيتانو مصر.. الأربعاء 1 فبراير 2023 - 8:21 م

    ** حضرت المباراة النهائية لمشروع كابيتانو مصر لمواليد 2008، على ملعب النادى، أو المدينة الرياضية بالعاصمة الإدارية.

  • فرصة بنسبة 1000%.. كيف ضاعت؟ الأحد 12 فبراير 2023 - 9:40 م

    ** خرج الأهلى من كأس العالم للأندية بدون الإنجاز الذى بحث عن تحقيقه فى المغرب. فلم يتقدم إلى مرحلة أبعد.

  • رونالدو من أجل رونالدو الثلاثاء 28 فبراير 2023 - 9:05 م

    ** فى الحياة شخصيات تفوقت وأبدعت فى شتى المجالات، وكل مبدع يكمن سره فى الاحتراف. أعنى الدقة والعمل.

  • الأهلي يلعب ويمرح في «حديقة ابن بطوطة» الخميس 2 فبراير 2023 - 6:46 م

    ** هل يلعب الأهلى أمام سياتل ساوندرز الأمريكى بنفس القوة والشخصية التى لعب بها أمام أوكلاند سيتى؟

  • 11 محاربا وموعد مع ريال مدريد.. الثلاثاء 7 فبراير 2023 - 8:08 م

    ** هل هو موعد مع الأمل أم أنه موعد مع المستحيل؟

  • القانون فى المشهد الرياضى.. الأربعاء 15 فبراير 2023 - 8:03 م

    ** لا أعرف كم مرة تناولت موضوع التجاوزات الإعلامية الرياضية.. ولكننى أفعل ذلك منذ سنوات طويلة بالكتابة وبالحديث، وقد أصابنى اليأس