الأربعاء 19 يونيو 2019 6:33 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل أنت راض عن قائمة المنتخب الوطني لكأس أمم أفريقيا؟

عزل محمود حسين من جميع مواقعه الإدارية

«الإرشاد الدولي» يطيح بالأمين العام للإخوان.. ومصدر بالجماعة: تورطنا في جمعة 28 نوفمبر

مظاهرات الإخوان  – أرشيفية
مظاهرات الإخوان – أرشيفية
كتب ــ محمد خيال
نشر فى : الإثنين 1 ديسمبر 2014 - 5:18 م | آخر تحديث : الإثنين 1 ديسمبر 2014 - 5:18 م

كشف مصدر داخل جماعة الإخوان المسلمين عن إصدار مكتب الإرشاد الدولى قرارا بإقالة الأمين العام للجماعة محمود حسين المقيم بتركيا، من جميع مواقعه الإدارية داخل الجماعة الأسبوع الماضى، بعد خلافات كبيرة ومطالبات من جانب القيادات الشبابية، التى شددت على ضرورة إقالته لـ«مسئوليته عن القرارات الخاطئة التى اتخذتها الجماعة منذ الثلاثين من يونيو».

وحول الخلافات التى شهدتها صفوف الجماعة بسبب الاستجابة لدعوة الجبهة السلفية بالتظاهر فى جمعة 28 نوفمبر الماضى، تحت عنوان جمعة الهوية، كشف المصدر أن قيادة الجماعة الحالية داخل مصر، ومكتب الإرشاد الدولى رفضوا المشاركة فى الجمعة حتى لا تتخذ ذريعة يتم التسويق ضدهم بها فى الخارج وتحديدا لدى دول الاتحاد الأوروبى، فيما كانت هناك ضغوط شبابية كبيرة للمشاركة فيها.

وأوضح المصدر أنه أمام حالة الانقسام الكبيرة اضطرت القيادة لعمل استطلاع للرأى بين صفوف الجماعة انتهى بالمشاركة، فيما قال مصدر إخوانى كبير: «إن الجماعة استدرجت للمشاركة فى تلك الجمعة»، مضيفا: «الإخوان تورطوا خشية تفلت آخر الشركاء بالتحالف».

فى السياق ذاته، كشف المصدر عن أن قيادة الإخوان ــ دون أن يوضح فى الخارج أم الداخل ــ انتهت من إتمام إعادة هيكلة الجماعة على مستويات عدة، فى المناصب، ونصوص اللائحة الداخلية.

يشار إلى أن محمود حسين كان قد تولى موقع الأمين العام للجماعة خلفا للرجل الحديدى ونائب المرشد الهارب محمود عزت، بعد انتخابات مكتب الإرشاد التى انتهت بفوز محمد بديع المرشد المحبوس على ذمة العديد من قضايا التحريض على العنف.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك