القاهرة: إخلاء 362 عقارا من مناطق السكر والليمون والجيارة وتسكين 1196 أسرة بمدينة الخيالة - بوابة الشروق
الجمعة 12 أغسطس 2022 7:32 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بعد سلسلة انتصارات الفارس الأبيض.. برأيك من بطل الدوري العام ؟

القاهرة: إخلاء 362 عقارا من مناطق السكر والليمون والجيارة وتسكين 1196 أسرة بمدينة الخيالة

محمد عبد الناصر
نشر في: الثلاثاء 2 أغسطس 2022 - 7:59 م | آخر تحديث: الثلاثاء 2 أغسطس 2022 - 7:59 م

تفقدت المهندسة جيهان عبد المنعم، نائب محافظ القاهرة للمنطقة الجنوبية، اليوم الثلاثاء، مواقع الإزالات الجارية بمناطق السكر والليمون وحوش الغجر والجيارة ضمن مرحلة التطوير الجاري تنفيذها بنطاق حي مصر القديمة.

وأكدت نائب محافظ القاهرة للمنطقة الجنوبية، حرصها الدائم على المتابعة الميدانية و التلاحم المباشر وسط المواطنين للاستماع لكافة مطالبهم و شكواهم والاستجابة للتظلمات بعد دراستها قانونيا وتذليل كافة الصعوبات والمعوقات التي قد تواجه تنفيذ خطط الاعمال لتؤكد ان الدولة المصرية بكامل اجهزتها التنفيذية بمحافظة القاهرة والمنطقة الجنوبية وعدت واوفت بوعدها بنقل الأهالي لمناطق حضارية تليق بهم.

وأشادت عبدالمنعم، بجهود رجال الاجهزة التنفيذية والشرطية والمتابعة الميدانية بالمنطقة الجنوبية وحي مصر القديمة بالقيام بكافة الاعمال على الوجه الأكمل، موضحة أن أعمال الإزالات أسفرت اليوم عن هدم كلي لعدد ٥ عقارات واخلاء ٤ عقارات باجمالي ٢١ اسرة، ليكون إجمالي الاعمال التي تم إنجازها منذ بدء الأعمال خلال شهر مارس الماضي إلى ١٨٧ عقار و إخلاء ٣٦٢ عقار من اجمالي ٥٢٠ عقار باجمالي ١١٩٦ اسرة من اجمالي ١٦٦٠ وتسكين المستحقين بالتوازي مع عمليات الاخلاء بمدينة الخيالة بحي البساتين.

لا تدخر القيادة السياسية والأجهزة التنفيذية لمحافظة القاهرة، جهدًا في توفير الراحة لكل مواطن، خاصة قاطني المناطق الغير آمنة والعشوائية، والتي أسفرت الجهود خلال السنوات الأخيرة، عن إزالة ما يقرب من ٩٠% ، من هذه المناطق على مستوى القاهرة، حيث تعد العشوائيات الملاصقة لسور مجرى العيون الأثري من اهمها والتي بها مناطق (كالجيارة، السكر والليمون ،حوش الغجر وغيرها) والتي باتت لسنوات طويلة محرومة من الخدمات الاساسية اللازمة لحياة كريمة.

ومازالت الأعمال تتوالي للقضاء على المناطق غير الآمنة وغير المخططة لتوفير حياة كريمة تتوافر بها كافة الخدمات واستعادة المظهر الحضاري لشوارع العاصمه تفعيلا لدورها التاريخي والثقافي والسياحي من خلال المتابعة الميدانية المستمرة لكافة الاعمال بالمناطق خلف سور مجرى العيون والتي تجري على قدم وساق.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك