فاوتشي سيحتفظ بمنصب كبير خبراء مكافحة الأمراض المعدية في عهد بايدن - بوابة الشروق
السبت 16 يناير 2021 10:52 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع أن يساهم قرار تأجيل امتحانات نصف العام في تراجع إصابات كورونا بمصر؟

فاوتشي سيحتفظ بمنصب كبير خبراء مكافحة الأمراض المعدية في عهد بايدن

د ب أ
نشر في: الجمعة 4 ديسمبر 2020 - 3:18 ص | آخر تحديث: الجمعة 4 ديسمبر 2020 - 3:18 ص

 أكد الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن يوم الخميس، أن كبير الخبراء الأمريكيين في مجال مكافحة الأمراض المعدية، أنتوني فاوتشي، سيستمر في تقديم المشورة للحكومة بشأن مواجهة جائحة فيروس كورونا المستجد بعد تنصيبه في يناير المقبل.

وفي مقابلة حصرية مع شبكة سي إن إن الإخبارية، قال بايدن إنه تحدث مع فاوتشي في وقت سابق من يوم الخميس.

وقال بايدن: "طلبت منه أن يستمر في نفس الدور الذي كان يقوم به مع الرؤساء العديدين السابقين، وطلبت منه أن يكون كبير المستشارين الطبيين بالنسبة لي أيضا، وأن يكون جزءا من فريق كوفيد".

وأكد بايدن أيضًا ما أشار إليه فاوتشي في وقت سابق من يوم الخميس، بأنه تحدث مع رئيس موظفي بايدن الجديد، رونالد كلاين، وأنه يعتزم الاجتماع مع أعضاء آخرين في فريق بايدن عبر تقنية الفيديو كونفرانس.

وشهدت الولايات المتحدة سيلًا من حالات الإصابة بفيروس كورونا خلال الأسابيع الأخيرة، ووصل عدد الأشخاص الذين تم إدخالهم المستشفيات إلى أعلى مستوى له على الإطلاق، حيث تجاوز 100 ألف شخص، وفقًا لمشروع تتبع "كوفيد".

ويأتي الارتفاع في حالات الإصابة، في ظل تزايد احتمال أن يصبح التوصل قريبا للقاح ضد الفيروس أمرا واقعيا. وقال مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة إنه يتوقع توفير لقاح أو أكثر بحلول نهاية العام.

وقال الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما إنه مستعد لتلقي اللقاح علناً ليثبت للأمريكيين أنه على يقين بأنه آمن.

وقال أوباما في مقابلة مع إذاعة "سيريوس إكس إم": "إذا قال لي أنتوني فاوتشي إن هذا اللقاح آمن ويمكن أن يحصنك من الإصابة بكوفيد-19 ، فإنني بالتأكيد سأتلقاه ... وقد ينتهي بي الأمر إلى أن آخذه أمام شاشات التليفزيون أو تصويره حتى يعرف الناس أنني أثق في هذا العلم".

كما قال رؤساء أمريكيون سابقون آخرون، الجمهوري جورج دبليو بوش والديمقراطي بيل كلينتون، إنهم سيتطوعون للتصوير وهم يتلقون لقاحات كوفيد-19 ، وفقًا لشبكة سي إن إن.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك