حصاد شهر من التحركات لحملات مرشحى الرئاسة قبل بدء الصمت الانتخابى - بوابة الشروق
السبت 2 مارس 2024 9:27 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

حصاد شهر من التحركات لحملات مرشحى الرئاسة قبل بدء الصمت الانتخابى

محمد فتحى وعلي كمال وأحمد عويس
نشر في: الأربعاء 6 ديسمبر 2023 - 8:50 م | آخر تحديث: الأربعاء 6 ديسمبر 2023 - 8:50 م
- مؤتمرات وظهور تليفزيونى وإعلانات طرق وتوافق على توافر كل معايير المنافسة

رصدت «الشروق» حصاد حملات مرشحى الرئاسة قبل بدء الصمت الانتخابى غدا الجمعة، وأبرز تحركات وفعاليات المرشحين، منذ بدء الدعاية الانتخابية يوم 8 نوفمبر ولمدة شهر، على صعيد المؤتمرات واللقاءات التى عقدت، إضافة إلى توقعاتهم بشأن فرص وحظوظ كل مرشح.

- رئيس الحملة الانتخابية للسيسى: مرشحنا يمتلك رؤية أعمق من برنامج انتخابى

قال المستشار محمود فوزى رئيس الحملة الانتخابية للمرشح الرئاسى عبدالفتاح السيسى، إن المشهد المشرف الذى ظهرت به انتخابات المصريين فى الخارج، مشجع للمصريين فى الداخل، ويعطى بعض الدلائل والمؤشرات على حالة الانتخابات فيما هو قادم، مؤكدا أن الحملة مستمرة فى أنشطتها، وتعتمد على الدعاية غير التقليدية، وتستهدف الشباب عن طريق السوشيال ميديا بشكل كبير.

وأوضح فوزى، خلال حواره ببرنامج «كلمة أخيرة»، الذى تقدمه الإعلامية لميس الحديدى، والمذاع على قناة «أون»، أمس الأول، أن المؤشرات المتعلقة بمرشح الحملة ظهرت من خلال ما شُوهد على الشاشات وكانت نتيجة بعض الجهود، انطلاقا من اهتمام المرشح الرئاسى عبدالفتاح السيسى بملف المصريين بالخارج ووضعهم ضمن أولوياته، حيث عقدت الحملة حوالى 40 لقاءً عبر زووم، بالجاليات المصرية بالخارج.

وأضاف: «نثق فى قدرة المصريين على الاختيار، خاصة أن التصويت هذه المرة له دلالات تتخطى مجرد رئاسة الجمهورية، فى ظل ظروف دقيقة جدا تمر بها المنطقة»، مشيرا إلى أن مصر الآمنة المستقرة ليست وليدة المصادفة وإنما خلفها جهد كبير وإرادة حقيقية من أطراف كثيرة على رأسها الرئيس السيسى.

وذكر أن مرشحه لديه رؤية أعمق وأشمل من البرنامج الانتخابى، وتستهدف تحقيق أهداف وتندرج تحتها برامج ومشروعات وهى مرتبطة أيضا بتوقيتات زمنية معينة، مردفا: «تلك الرؤية أعلنها السيسى بالفعل، عندما قال سنستكمل معا حلم 30 يونيو، الذى يستهدف استعادة ريادة مصر وجرى العمل فيه خلال السنوات الماضية، وسيستمر العمل عليه.. وتاريخنا على مدى السنوات التسع يؤكد أننا وعدنا وأنجزنا ونفذنا، وللناس الحكم والقرار».

ونبه فوزى، إلى إنه ليس هناك انحياز من مؤسسات الدولة لمرشحهم، موضحا أن السيسى ليس أول رئيس يخوض انتخابات وهو فى المنصب، وهذا المشهد تكرر بالولايات المتحدة وروسيا وتركيا، ومن ثم ففكرة خوض المرشح الرئاسى ولاية ثانية موجود فى كل مكان. وتابع: «السبب الثانى المتعلق بتوازن الإعلام فى التغطية، وقد رأينا كحملة كل المرشحين موجودين على الشاشة، وهناك تغطية لأخبار حملاتهم فى الإعلام كله».

كانت الحملة قد استقبلت قبل يوم من الصمت الانتخابى، وفدا من أهالى النوبة بمقرها الرئيسى بمحافظة القاهرة. وذكرت الحملة خلال المؤتمر الصحفى الثالث، الأسبوع الماضى، أنها عقدت ١١٠ لقاءات، ضم ٢٧٥٠ زائرا و١٨ فاعلية خارجية، ومقابلة ٣١٣ جهة، فضلا عن عقد ٤٠ لقاء بالفيديو كونفرانس للمصريين فى ٦٠ دولة تم التواصل خلالها مع ٧٥٠ مصريا.

- حملة يمامة: فرصة مرشحنا فى الحصول على المركز الثانى بعد السيسى قوية

قال المنسق العام لحملة المرشح الرئاسى عبدالسند يمامة، عيد هيكل، إن الحملة استغلت فترة الدعاية ونظمت 5 مؤتمرات جماهيرية حاشدة فى مناطق مختلفة، وتم إلغاء مؤتمرين جماهيرين فى الإسكندرية وأسيوط نظرًا لضيق الوقت، بخلاف المؤتمر الصحفى الأول الذى تم عقده بحزب الوفد بحضور وسائل الإعلام وبعض قيادات الحزب.

وأوضح هيكل، فى تصريحات لـ«الشروق»، أن المؤتمر الجماهيرى الأول عقد فى الدقهلية والثانى فى المركز الثقافى ببورسعيد وضم مدن القناة ومحافظتى الشرقية ودمياط، والثالث عقد بمحافظة الغربية وضم المنوفية معه، والمؤتمر الرابع بالقاهرة بمنطقة المرج وضم أهالى المرج وعين شمس ومصر الجديدة والنزهة الجديدة ومناطق شرق القاهرة، والمؤتمر الخامس والأخير أمس الأربعاء كان بمسقط رأس «يمامة» بقرية منيل شيحة مركز أبو النمرس بالجيزة.

وذكر المنسق العام لحملة يمامة، أن عبدالسند يمامة أجرى 15 لقاء تليفزيونيا وصحفيا، إضافة إلى عقد لقاءات خارجية، مشيرا إلى لقاء المرشح بشيخ الأزهر الشريف فضيلة الإمام الأكبر أحمد الطيب، وقداسة البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، بجانب لقاء أكثر من سفير تابع لدولة أجنبية.

وأوضح هيكل، أن يمامة أسهمه ارتفعت خلال الأيام الأخيرة، وقال بأنه يعتقد إن المواطن بدأ يفكر فى مرشحين اثنين فقط هما الرئيس عبدالفتاح السيسى ومرشح الوفد لأنه يمثل المعارضة الحقيقية فى مصر، مردفا: مرشح الوفد لديه فرصة كبيرة فى الحصول على المركز الثانى بعد الرئيس السيسى فى انتخابات الرئاسة.

ومن جهته، قال مدير حملة يمامة، عصام الصباحى، إن تم عقد لقاءات مصغرة مع بعض النقابات، وذكر لـ«الشروق»، أنهم غطوا كل محافظات الجمهورية أثناء فترة الدعاية الانتخابية، بجانب لقاءات خارجية فى أثناء تصويت المصريين بالخارج، وخاصة فى دول الخليج.

- حملة فريد زهران: إقناع المواطنين بالمشاركة التحدى الأكبر أمام الجميع

قال المستشار السياسى لحملة المرشح الرئاسى فريد زهران، محمد سالم، إن الحملة الانتخابية عقدت أكثر من 15 مؤتمرا جماهيريا، بمحافظات المنوفية والإسكندرية والفيوم وأسيوط وأسوان والأقصر وسوهاج والمنيا، والغربية والجيزة، مشيرا إلى أن أول مؤتمرين تم عقدهما فى قاعات مغلقة، لأسباب كثيرة على رأسها اختبار تفاعل المواطنين مع الحملة.

وأضاف سالم لـ«الشروق»، أن حجم التفاعل الكبير الذى تلقته الحملة نتيجة الخطاب الذى نقدمه ويتسم بالمصداقية، جعلنا نغير تلك السياسة، وأصبحنا ننظم مؤتمرات الحملة فى ساحات مفتوحة، وهو ما شجعنا وجعلنا نتأكد أن هناك صدى كبيرا لخطابنا فى الشارع.

وأوضح أن الحملة عقدت 3 مؤتمرات صحفية، وظهر المرشح الرئاسى فريد زهران فى نحو 5 لقاءات تليفزيونية، بعيدا عن المداخلات الهاتفية لمسئولى الحملة.

وأشار إلى أن هناك تفاعلا جيدا من المواطنين مع خطاب مرشحهم الرئاسى فريد زهران، مضيفا أن إقناع المواطنين بالنزول والتصويت فى الانتخابات يظل التحدى الكبير الذى يواجهه الجميع.

وناشد المستشار السياسى لحملة زهران، المواطنين بالمشاركة فى الانتخابات والإدلاء بأصواتهم، لأنه المسار الآمن للتغيير، مضيفا: «إذا كانوا يرغبون فى تغيير حقيقى للسياسات الحالية، عليهم التوجه ودعم المرشح الذى يتمتع خطابه بالمصداقية».

وأعلن باسم كامل، مدير حملة المرشح الرئاسى فريد زهران، فى بيان أمس، أن غرفة العمليات ستبدأ عملها لمتابعة التصويت فى الداخل من السبت المقبل، على أن تنعقد يوميا خلال التصويت.

فيما قالت منى شماخ، المنسقة الإعلامية للحملة، إنّ القنوات والمواقع والصحف المصرية أظهرت اهتماما كبيرا بمرشحى الرئاسة وحملاتهم، وكانت على تواصل دائم مع الجميع طوال فترة الدعاية.

- حملة حازم عمر: المشاركة فى انتخابات الداخل ستكون غير مسبوقة

أكد المتحدث باسم حملة المرشح الرئاسى حازم عمر، زاهر الشقنقيرى، أن الحملة لم تواجه أى مشكلات فيما يتعلق بالفترة الخاصة بالدعاية الانتخابية، مشيرا إلى أنها كانت كافية.

وقال الشقنقيرى إن الحملة الانتخابية مارست كل حقوقها المكفولة بالقانون، واستغلت فترة الدعاية كاملة على أفضل ما يكون، ولجأت لأساليب متنوعة فى الترويج والدعاية، مؤكدا عدم رصد أية خروقات.

وأوضح فى تصريحات خاصة لـ«الشروق» أن الشهر الذى جرى تخصيصه للدعاية لم تتلق خلاله الحملة أية شكاوى، ونظمت مجموعة من مؤتمرات جماهيرية كبرى من أجل الترويج والدعاية.

من جهته توقع المنسق العام لحملة المرشح الرئاسى حازم عمر، ورئيس الهيئة البرلمانية لحزب الشعب الجمهورى بمجلس النواب، محمد صلاح أبو هميلة، أن تكون المشاركة فى الانتخابات الرئاسية فى الداخل غير مسبوقة، ولم تشهدها مصر من قبل.

واعتبر أبو هميلة أن انتخابات الداخل ستكون ملحمة جديدة للشعب المصرى، ورسالة للعالم أجمع بقوة ووعى المصريين الذى خرج ليختار رئيسه للحفاظ على وطنه الغالى ضد ما يهدده من تحديات ومخاطر فى المنطقة خاصة أن مصر تحاط بالمخاطر من كل اتجاه، وتزداد المخاطر كل يوم.

وتابع: «بعد الحرب على غزة أدرك الشعب المصرى قوة دولته وتأثيرها فى العالم وتأثيرها على الرأى العالمى وعدم استطاعة أى دولة أخرى فرض رأى أو قرار على مصر».

وحول أجواء العملية الانتخابية للمصريين فى الخارج والتى جرت يوم 1 ديسمبر ولمدة 3 أيام فى 121 دولة حول العالم فى 137 لجنة فرعية موزعة بمقر البعثات الدبلوماسية فى دول العالم قال أبو هميلة إن الحملة لم ترصد أى شكاوى فى العملية الانتخابية بالخارج.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك