سمير فرج: حرب أكتوبر غيرت تكتيكات العالم.. والشاذلي ظلمته السياسية - بوابة الشروق
السبت 19 أكتوبر 2019 7:31 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بالتزامن مع عرض بيانها على البرلمان.. ما تقييمك لأداء حكومة مصطفى مدبولي؟

سمير فرج: حرب أكتوبر غيرت تكتيكات العالم.. والشاذلي ظلمته السياسية

عمر فارس
نشر فى : الأربعاء 9 أكتوبر 2019 - 10:10 م | آخر تحديث : الأربعاء 9 أكتوبر 2019 - 10:10 م

قال اللواء سمير فرج، مدير إدارة الشئون المعنوية الأسبق بالقوات المسلحة، وأحد أبطال حرب أكتوبر، إنه على الرغم من مرور 46 عامًا على نصر أكتوبر 73 إلا أنه مازال يٌدرس فى الأكاديميات والمعاهد العسكرية فى العالم كله.

وأكد فرج، خلال ندوة بجامعة 6 أكتوبر بحضور الدكتور احمد زكي بدر، رئيس مجلس أمناء الجامعة، والدكتور جمال سامي، رئيس الجامعة، والدكتور موسى ابراهيم موسى نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، أن العالم غير تكتيكاته العسكرية وأساليب التسلح والقتال بعد هذا نصر اكتوبر، ومثال على ذلك أنه بعد أن أغرق الجنود المصريون المدمرة الإسرائيلية إيلات أمام سواحل بورسعيد والتى كانت تعد أكبر مدمرة فى سلاح البحرية الإسرائيلية بزورقين صواريخ فقط، وهو ما أرغم أحد مصانع إنتاج الزوارق الصاروخية بتايوان والذى كان يمد البحرية الأمريكية باحتياجاتها بإيقاف إنتاج هذا النوع من الزوارق لدراسة كيف استطاع المصريون تحقيق هذا الإنجاز وتطوير إنتاجهم.

وأضاف أنه بعد هزيمة يونيو 1967 دخلت القوات المسلحة المصرية مرحلة جديدة من محاولات استعادة أرضها، وبدأت ٧ سنوات من حرب الاستنزاف وبناء الجيش المصري وتسليحه وبناء قواعد الصواريخ بسواعد العمال المصريين، وتكاتف الشعب المصري مع قواته المسلحة ولم يعترض أو يحتج على هذه الإجراءات أملاً فى تحقيق النصر واسترداد أرضه.

وتابع: "أحلى خبر فى حياتي سمعته يوم 6 أكتوبر الساعة الثانية والربع ظهرًا بعد عبور 220 طائرة مصرية قناة السويس، كان إعلان قائد القوات الجوية الإسرائيلية فى إشارة مفتوحة على الهواء إلى جميع الطيارين الإسرائيليين بعدم الاقتراب من قناة السويس بمسافة 15 كيلومترًا، وهذا معناه أننا سننتصر لأن قواتنا البرية ستعبر القناة بدون مهاجمة الطيران الإسرائيلي لها".

واستكمل، انه من الأيام الفاصلة فى تاريخ مصر هو يوم 9 أكتوبر لانه كان اليوم الذى أعلنت فيه رئيسة الوزراء الإسرائيلية وقتها جولدا مائير ووزير دفاعها موشي ديان هزيمة إسرائيل بعد عبور المصريين القناة ودخولهم الضفة الغربية بعمق 15 كيلومتراً وهى المرة الأولى التى تعلن إسرائيل فيها هزيمتها وبدأت تشعر بالخطورة من مصر، وكذلك يوم 8 أكتوبر وهو يوم مقبرة الدبابات وهو اليوم الذى أطلقت اسرائيل عليه "الاثنين الأسود".

وأشار إلى أن القائد عبد المنعم رياض، لم يكن له مثيل حول العالم بعدما استشهد في الخط الأول وهو ما يعد سابقة فريدة من نوعها، كما أن الفريق الشاذلي يعد من أعظم قادة حرب أكتوبر وظلمته السياسة.

من جهته، قال الدكتور أحمد زكي بدر، رئيس مجلس أمناء جامعة ٦ أكتوبر، إنه يعتز بتواجد اللواء سمير فرج داخل الجامعة، ليقص ويروى للطلاب عن بطولات وتضحيات الجيش المصري.

وأضاف بدر، خلال كلمته، أنه رغم انتهاء الحرب من ٤٦ عاما، إلا انه لزاما على الجميع معرفة تاريخ بلدهم جيدا، وعدم السماح بالتلاعب بهم وبالثوابت مثل انتصار اكتوبر المجيد، موجها رسالة للطلاب بضرورة القراءة والبحث عن الحقائق وعدم الانشغال بالسوشيال ميديا، قائلا: "الشباب هم من سيتولوا المسؤولية في المستقبل ولابد من أن يستغل أدواته ليبني مستقبله، فلدينا انتصارات حققناها ولابد ان نبني على الماضي للمستقبل".



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك