«القومي لحقوق الإنسان» يطالب بمراعاة ظروف أسر السجناء.. وإتاحة الزيارات - بوابة الشروق
الثلاثاء 4 أكتوبر 2022 6:23 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد مبادرة التبرع بأعضاء الجسد بعد الوفاة؟

«القومي لحقوق الإنسان» يطالب بمراعاة ظروف أسر السجناء.. وإتاحة الزيارات

كتبت – ليلى عبدالباسط:
نشر في: الخميس 9 نوفمبر 2017 - 5:35 م | آخر تحديث: الخميس 9 نوفمبر 2017 - 5:35 م

أكد المجلس القومي لحقوق الإنسان، أهمية مراعاة ظروف الأسر التي لم تتمكن من زيارة ذويها في السجون، وأن تتاح هذه الزيارة لهم، حرصا على إعلاء قيم حقوق الإنسان، خاصة في مجال التواصل الاجتماعي مع أسرهم.

وقرر المجلس، خلال اجتماعه الشهري، اليوم، لمناقشة أوضاع حقوق الإنسان خلال الشهر الماضي، بحث ما يتلقاه من شكاوى عن عدم معرفة أماكن ذويهم من خلال التعاون مع وزارة الداخلية.

وأكد المجلس أهمية الالتزام بالقانون فيما يخص أي ادعاءات، مستنكرا ما تم نشره علي لسان أحد اعضاءه خلافا للحقائق، وأن المجلس يتفهم أنه لا عقوبة إلا بنص، وأن التجريم لأي إدعاءات تتم في الجرم ذاته، وأن رأي المجلس ما يصدر من بيانات رسمية عنه أو تصريحات للسيد رئيس المجلس.

وكان عضو المجلس صلاح سلام، قال في تصريحات صحفية، "المثلية الجنسية أمر يتنافي مع الدينين المسيحي والإسلامي، وبالتالي فإن مصر لم تقبله حين طُرح في توصيات المجلس الدولي لحقوق الإنسان خلال المراجعة الشاملة لحالة حقوق الإنسان في مصر عام 2014، لا نقاش ومفيش حاجة اسمها حقوق شواذ في دولة دينها الإسلام، ولو لم يقبل الغرب هذا الكلام فإن شاء الله ما قبلوه".

من جهة أخرى، أعلن رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان أن المجلس انتخب كنائباً لرئيس الشبكة الأفريقية للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان حتي عام 2019، تمهيداً لتسلمه لرئاسة الشبكة ولمدة سنتين ، نظراً لدوره في تعزيز وحماية حقوق الانسان ، علي مستوي القارة الافريقية.

وأشار رئيس المجلس خلال بيان له عقب اجتماع المجلس الشهري، إلى إن هذا الانتخاب جاء خلال اجتماع الجمعية العامة للشبكة الإفريقية والمنعقد في رواندا في الفترة من 7-9 نوفمبر الجاري، وشارك المجلس بوفد برئاسة عضو المجلس أحمد حجاج.

وأوضح رئيس المجلس أن مشاركته في إجتماعات التحالف ممثلا لأفريقيا في الفترة من 1 وحتى 3 نوفمبر بسان خوسيه بكوستاريكا كان بمثابة الاعداد لترشح المجلس لهذا المنصب، الذي يسعى من خلاله المجلس إلي توطيد الصلة مع المؤسسات الإفريقية المماثلة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك