وزيرة التخطيط تبحث مع نظيرها اليمني التعاون في مجال التنمية وتأهيل الكوادر - بوابة الشروق
الجمعة 28 يناير 2022 1:21 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما هي توقعاتك لمشوار المنتخب المصري ببطولة إفريقيا؟


وزيرة التخطيط تبحث مع نظيرها اليمني التعاون في مجال التنمية وتأهيل الكوادر

أميرة عاصي
نشر في: الثلاثاء 12 أكتوبر 2021 - 1:19 م | آخر تحديث: الثلاثاء 12 أكتوبر 2021 - 1:19 م

استقبلت هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، واعد باذيب وزير التخطيط والتعاون الدولي باليمن؛ لبحث سبل التعاون في مجالات التنمية وتأهيل الكوادر اليمنية بعدد من القطاعات، وفقا لبيان الوزارة اليوم.

وأكدت هالة السعيد، عمق العلاقات المصرية اليمنية وأن الدولتين تربطهما علاقات استراتيجية قوية، مشيرة إلى الزيارة الحالية لرئيس مجلس الوزراء اليمني والوفد المرافق له إلى مصر، للتباحث حول علاقات التعاون الثنائي بين البلدين، لافتة إلى الاستعداد لتقديم كل أوجه الدعم لليمن الشقيق؛ وذلك في إطار توجهات القيادة السياسية التي جاءت عقب لقاء رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي، لرئيس مجلس الوزراء اليمني في يوليو الماضي.

واستعرضت السعيد مهام وزارة التخطيط، مشيرة إلى التجارب والإنجازات المصرية التنموية الشاملة التي تأتي ضمن أهداف رؤية مصر 2030، وفي إطار تحقيق أهداف أجندة إفريقيا 2063.

كما أشارت السعيد إلى المشروع القومي لتطوير قرى الريف المصري "حياة كريمة"، مشيرة إلى ملامح المشروع والمستهدفات الخاصة به، والخطط والبرامج المعتمدة لنجاح المبادرة، وأكدت استعداد مصر للتعاون في مجالات تبادل الخبرات والتدريب وغيرها من المجالات المقدمة للجانب اليمني.

من جانبه، أشار واعد باذيب، إلى حاجة اليمن للتعاون في مجالات تأهيل الكوادر ونقل الخبرات والتجارب المصرية الناجحة، ولا سيما بمجال التنمية، مشددًا على أهمية مواصلة التعاون بمختلف المجالات في الفترة القادمة، من خلال اللجنة الوزارية اليمنية - المصرية المشتركة، مؤكدًا عمق العلاقات المشتركة بين البلدين الشقيقين في مختلف الجوانب.

حضر الاجتماع خالد مصطفى الوكيل الدائم لوزارة التخطيط، وجميل حلمي مساعد وزيرة التخطيط لشؤون متابعة خطة التنمية المستدامة، وحازم خيرت المشرف على مكتب التعاون الدولي بالوزارة، ومن الجانب اليمني جمال جباري وزير مفوض عن السفارة اليمنية في القاهرة.

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك