وصف نفسه بـ«رئيس تحرير العقول».. تعرف على مسيرة المذيع الراحل شفيع شلبي - بوابة الشروق
الجمعة 22 يناير 2021 6:04 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع وصول منتخب مصر لنهائي كأس العالم لكرة اليد؟

وصف نفسه بـ«رئيس تحرير العقول».. تعرف على مسيرة المذيع الراحل شفيع شلبي

بسنت الشرقاوي
نشر في: الخميس 14 يناير 2021 - 10:30 ص | آخر تحديث: الخميس 14 يناير 2021 - 10:30 ص

الرئيس القادم لتأسيس الدولة الديمقراطية وتحرير العقل، هكذا يعرف نفسه، شفيع شلبي على صفحته الشخصية بموقع فيسبوك، مذيع ماسبيرو الراحل، الذي وافته المنية، يوم الثلاثاء، عن عمر ناهز 73 عاما.

 

عرف شلبي بأنه أشهر مقدم لنشرة التاسعة مساءً بـ التلفزيون المصري خلال فترة السبعينيات، حيث كان أول مذيع يظهر على الشاشة بملابس كاجوال وقميض مفتوح وشعر مجعد، وأسهم بالعديد من الأعمال من خلال عمله في الإذاعة والسينما والتليفزيون.

 

ولد شفيع شلبي في عام 1947، وهو من أشهر مذيعي ماسبيرو، وكان يعمل مؤلفا سينمائيا، ومخرجا وكاتب سيناريو، ومنتجا سينمائيا و تلفزيونيا، كما تخرج في كلية الزراعة وعمل كمهندس زراعي لفترة.

 

* طلة إذاعية مختلفة وأعمال متحررة

 

تناولت أعماله قضايا هامة في هذه الفترة مثل تطوير الراديو والتلفزيون، وتأسيس وبناء المؤسسات الإذاعية المُفتقدة لتحرير العقل والتنافسية الإذاعية، على مدار 4 عقود.

 

وحقق شفيع شلبي نجاحًا جماهيريا كبيرًا ببساطته وتلقائيته على الرغم من طلته الغريبة، وعمل دون أن يتقاضى أجرا، حيث كان يعتقد أن المهني لا يجب أن يتقاضى أجرًا أو يعمل لحساب شخص أو جهة.

 

من أبرز أعمال شفيع شلبي، ظهوره في مسلسل علياء والمدينة عام 1979، وفيلم خلف أسوار الجامعة عام 1981، وفيلم العوامة 70 مع الراحل أحمد زكي، في سنة 1982.

 

* حياة سياسية مختلفة

 

دخل شلبي في الحياة السياسية كمنسق "التوافق الوطني الداعي لتأسيس دولة الشعب المصري العظيم"، بين القوى السياسية في مصر، في عام 1995، كما عمل رئيسا للجنة التنسيق بين النقابات المهنية المصرية في العام نفسه، وتولى إدارة المهرجان العربي للتلفزيون غير الحكومي، في عام 1994.

 

انتخب شلبي لرئاسة مجلس نقابة المهن السينمائية، على مدى العقد الأخير من القرن العشرين, لدورتين متاليتين، وكذلك لرئاسة مجلس اتحاد السينمائيين التسجيلية في عام 1990، و لمجلس جماعة الفنانين والكتاب في عام 1999.

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك