القابضة للمياه والاتحاد الأوروبي ينظمان ملتقى لتعريف الأطفال بتغير المناخ - بوابة الشروق
الأربعاء 18 مايو 2022 4:57 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

برأيك.. ما هو أفضل مسلسل دراما رمضاني في الموسم الحالي؟








القابضة للمياه والاتحاد الأوروبي ينظمان ملتقى لتعريف الأطفال بتغير المناخ

الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي
الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي
محمد علاء
نشر في: السبت 14 مايو 2022 - 2:04 م | آخر تحديث: السبت 14 مايو 2022 - 2:04 م

نظمت الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، ووفد الاتحاد الأوروبي في مصر، احتفالية "ملتقى الأطفال للمناخ" بملعب شركة مياه الشرب بالإسكندرية، في إطار احتفال الاتحاد الأوروبى بـ«EU Month» وبمشاركة العديد من الجهات الدولية (الوكالة الألمانية للتعاون الدولي "GIZ"، نيابة عن الحكومة الألمانية، وبنك الاستثمار الأوروبي EIB).

حضر الاحتفالية: السفير كريستيان برجر، رئيس وفد الاتحاد الأوروبي، وعدد من السفراء وممثلون رفيعي المستوى من الجهات الدولية: (الاتحاد الأوروبي - الوكالة الألمانية للتعاون الدولي - وبنك الاستثمار الأوروبي EIB).

وشهدت الاحتفالية تنفيذ أنشطة توعوية وألعاب تفاعلية تستهدف أكثر من 150 طفلا لترسيخ مفاهيم الترشيد والحفاظ على المياه، بالإضافة إلى مجموعة من المسابقات والأنشطة التفاعلية؛ بهدف تعليم الأطفال السلوكيات الصحيحة في التعامل مع المياه، مع تنفيذ فعاليات متنوعة للتعريف بجوانب التغير المناخي.

وأكد المهندس ممدوح رسلان، رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى، أن وزارة الإسكان والمرافق تولي اهتماما كبيرا بقضايا المياه ورفع الوعي المائي لدى المواطنين، وأن الشركة القابضة تحرص على تنفيذ برامج توعوية تناسب مختلف الفئات العمرية لنشر ثقافة ترشيد الاستهلاك والحفاظ على المياه، مع التركيز على الحملات التوعوية التي تستهدف الأطفال لإمكانية ترسيخ مفاهيم وسلوكيات الحفاظ على المياه والتعامل معها دون إهدار.

وأشار إلى أن الشركة تتعاون مع شركاء التنمية من خلال تنفيذ العديد من الفعاليات بمختلف المحافظات بمشاركة الأطفال في أنشطة وألعاب تفاعلية وتعليمية تسهم في التعرف على السلوكيات والممارسات الصحيحة في التعامل مع المياه، وتنمية الوعي لديهم بأهمية المياه.

وقال السفير كريستيان برجر، رئيس وفد الاتحاد الأوروبي لدى مصر، إن من المهم زيادة الوعي الخاص بقضايا المناخ وندرة المياه وخاصة عند الأطفال، مشيرا إلى تمويل الاتحاد الأوروبي عدة مشروعات في الإسكندرية تساعد في ذلك منها تطوير خط الترام، وزيارة محطة تنقية المياه والصرف الصحي والتي تضمن عدم تلوث مياه الصرف الصحي، بالإضافة إلي حملات لتنظيف الشواطئ والتوعية بخطر البلاستيك.

وأشار إلى أهمية التوعية بمخاطر التغير المناخى وتجنب الآثار السلبية، والتوعية بمخاطر التخلص غير الآمن للبلاستيك الذى يشكل خطرا كبيرا على الصحة.

وقال المهندس أحمد جابر، رئيس شركة مياه الشرب بالإسكندرية، إن التعاون بين شركة مياه الشرب بالإسكندرية وهيئات ومنظمات دول الاتحاد الأوروبي يرجع تاريخه إلى 1978 متمثل في منحة الحكومة الإيطالية من خلال: إحلال وتجديد شبكات غرب الإسكندرية وتدريب العاملين وإدخال نظام التحليل الهيدروليكي والـGIS بالشركة وبناء الطاقات، والمنحة الألمانية GTZ والتي تحولت إلى GIZ فيما بعد من خلال مشروع ترشيد الطاقة وإرساء إدارة دعم النزاهة وبناء طاقات للعاملين بها.

وتابع: وأيضا مشروع منظومة دعم واتخاذ القرار لمشروعات استدامة خدمات مياه الشرب بمصر Water Decision Support System (WDSS)، والمنحة الهولندية من خلال مشروعات Switch وتقليل الفاقد من خلال مشروع AFD وما قدمه من تقييم مؤسسي للشركة وتوريد المهمات الميكانيكية بمحطات الشركة وكذلك ما تم من تعاون مع بنك الاستثمار الأوروبي فيما يخص المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر لتطوير المناطق الأكثر فقراً في منطقة العامرية.

وأكد اللواء مهندس محمود نافع، رئيس شركة الصرف الصحي بالإسكندرية، أهمية إلقاء الضوء على الآثار الواضحة للتغيرات المناخية وتوعية النشء بالسلوكيات الصحيحة، من خلال تنفيذ الأنشطة التوعوية للأطفال وتعليمهم السلوكيات الصحيحة والمثلي للتعامل مع المياه والحفاظ على مشروعات الدولة التنموية، وذلك لتأسيس جيل جديد واع وقادر على تفادي الآثار السلبية لتلك التغيرات.

وأعرب الدكتور وليد سالم خبير قطاع المياه ببنك الاستثمار الأوروبي عن سعادته للمشاركة في الفاعلية نظرا لأهميتها في توعية الأطفال في هذا السن بأهمية ترشيد استهلاك المياه في ظل ندرة المياه.

وأضاف: "بجانب اهتمام بنك الاستثمار الأوروبي بأهمية المياه في حياة الإنسان، فالبنك يوجه جزء كبير من تمويل في مصر لدعم مشروعات المياه النظيفة والصرف الصحي وتأهيل محطات المياه والصرف، فضلا عن دعم الفاعليات الخاصة برفع التوعية بأهمية ترشيد مرفق المياه والحفاظ عليها".



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك