الهلال السعودي يهزم الاتحاد ويعبر إلى قبل نهائي أبطال آسيا - بوابة الشروق
الجمعة 18 أكتوبر 2019 2:10 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بالتزامن مع عرض بيانها على البرلمان.. ما تقييمك لأداء حكومة مصطفى مدبولي؟

الهلال السعودي يهزم الاتحاد ويعبر إلى قبل نهائي أبطال آسيا

د ب أ
نشر فى : الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 - 9:31 م | آخر تحديث : الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 - 9:31 م

اقتنص فريق الهلال السعودي بطاقة العبور إلى الدور قبل النهائي ببطولة دوري أبطال آسيا لكرة القدم، وذلك بعد فوزه على مواطنه الاتحاد 3 /1 اليوم الثلاثاء، في إياب دور الثمانية من المسابقة.

وتأهل الهلال إلى الدور قبل النهائي من المسابقة بعد أن فاز 3 /1 بمجموع المباراتين، بعد التعادل السلبي في مباراة الذهاب التي أقيمت في مدينة جدة.

وتقدم الاتحاد في الدقيقة العاشرة عن طريق مدافعه زياد الصحفي، لكن البرازيلي أندري كاريلو سجل هدف التعادل للهلال في الدقيقة 44، قبل أن يسجل سالم الدوسري الهدف الثاني في الدقيقة 48، ثم سجل الإيطالي سيبستيان جوفينكو الهدف الثالث في الدقيقة 78.

وسيواجه الهلال فريق السد القطري في الدور قبل النهائي من البطولة، في أكتوبر المقبل.

وبدأت المباراة بضغط مبكر من الهلال على ضيفه الاتحاد، حيث حاول المدير الفني الروماني للفريق الأزرق استغلال أسلحته الهجومية المتمثلة في الإيطالي سيبستيانو جوفينكو والبرازيلي أندري كاريلو والفرنسي بافتيمبي جوميز، وذلك من أجل تسجيل هدف مبكر يربك حسابات ضيفه ويضع فريقه في موقف سانح لخطف بطاقة التأهل إلى المربع الذهبي.

وفي المقابل، بدأ الاتحاد المباراة بالدفاع الحذر، مع محاولات للخروج بالعديد من الهجمات المرتدة، خاصة وأن نتيجة التعادل السلبي على ملعبه ووسط جماهيره ذهاباً، تمنحه بطاقة العبور للدور قبل النهائي في حالة تعادله بأي نتيجة إيجابية إياباً.

وفي الدقيقة العاشرة تقدم الاتحاد بالهدف الأول، على عكس مجريات المباراة، حيث سجل المدافع زياد الصحفي هدفه مستغلاً ارتباك دفاعي للهلال داخل منطقة الجزاء بعد تنفيذ ركلة ركنية، ليسدد كرة ضعيفة لكن محمد المعيوف حارس مرمى الهلال لم يتمكن من فعل شيء حيالها.

وحاول سالم الدوسري تسجيل هدف التعادل بشكل سريع في الدقيقة 11، حيث راوغ أكثر من لاعب ودخل منطقة جزاء الاتحاد، ليسدد كرة اصطدمت بالحارس فواز القرني وعادت للدوسري مرة أخرى ليسددها فوق عارضة مرمى الفريق الضيف.

وأرسل التشيلي لويس خيمنيز كرة عرضية إلى المهاجم البرازيلي رومارينيو، في محاولة منه لتسجيل الهدف الثاني للاتحاد، لكن الكرة مرت بسلام إلى جانب مرمى الهلال في الدقيقة 14.

واستمر الاتحاد في محاولاته لتسجيل الهدف الثاني، حيث كاد زياد الصحفي صاحب الهدف الأول أن يضيف الهدف الثاني لفريقه في الدقيقة 19، حينما وصلته كرة داخل منطقة الجزاء من زميله التشيلي خيمنيز لكنه سددها بغرابة فوق مرمى المعيوف.

وفي الدقيقة 21 عاد الهلال لشن الهجمات الخطيرة على مرمى الاتحاد، حيث لعب ياسر الشهراني كرة عرضية داخل منطقة الجزاء، لتصطدم بالمدافع عبد المحسن فلاتة وتجد في طريقها سلمان الفرج الذي سدد كرة قوية تصدى لها القرني.

وبينما كان الهلال يضغط بكل خطوطه، كان الاتحاد يشن الهجمات المرتدة بانتظام وبأقل عدد ممكن من اللاعبين، حيث فضل المدرب التشيلي لويس سييرا عدم المخاطرة الهجومية بشكل مبالغ فيه حتى لا يتلقى فريقه أهدافاً في شباكه.

وجاءت أخطر فرص الهلال في الدقيقة 24، حيث لعب جوفينكو كرة داخل منطقة الجزاء لزميله الفرنسي بافتيمبي جوميز، لكن الأخير سدد اصطدمت بزياد الصحفي وعادت إلى سلمان الفرج الذي سدد كرة بعيدة تماماً عن مرمى القرني، رغم أنه كان بدون أي رقابة دفاعية.

وفي الدقيقة 28 كاد الهلال أن يحرز هدف التعادل عن طريق لاعب الوسط محمد إبراهيم كانو، الذي ارتقى إلى كرة عرضية من زميله جوفينكو ليوجهها بضربة رأس ناحية مرمى الاتحاد لكنها علت العارضة بقليل.

 وتصدى القرني لضربة رأس رائعة من كاريلو في الدقيقة 29، ليبعد الخطر عن مرمى فريقه، ليواصل الاتحاد صموده الدفاعي أمام هجمات الهلال المتتالية.

وواصل القرني تألقه في حماية مرمى فريقه، بعد أن تصدى لتسديدتين متتاليتين من سالم الدوسري داخل منطقة الجزاء، وسط استبسال من دفاع الاتحاد في الدقيقة 33.

وأضاع الفرج فرصة آخرى على الهلال لتسجيل هدف التعادل، بعدما هيأ له جوميز كرة داخل منطقة الجزاء، ليلعبها الفرج بضربة مقصية رائعة لكنها مرت إلى جانب القائم الأيمن للقرني في الدقيقة 37.

وأثمر ضغط الهلال عن هدف التعادل في الدقيقة 43، عن طريق كاريلو الذي استلم كرة في الجهة اليسرى داخل منطقة جزاء الاتحاد ليسدد كرة اصطدمت بقدم فوازالقرني واحتضنت شباك فريقه، ليدخل حارس المرمى في حالة من الحزن الشديد وسط محاولات زملائه في التخفيف عنه ومواساته.

واستمرت إثارة المباراة بعد هدف التعادل، حيث دخل زياد الصحفي مدافع الاتحاد في مشادة مع علي البليهي مدافع الهلال بعد تدخل قوي خلال تنفيذ ضربة ركنية للاتحاد، ليتدخل زملائهما لتهدئة الموقف في الدقيقة 44.

ولم تشهد باقي الدقائق في الشوط الأول أي جديد، لينتهي بالتعادل 1 /1 .

وبدأ الهلال الشوط الثاني بشكل سريع، حيث سجل الهدف الثاني عن طريق سالم الدوسري في الدقيقة 47، بعد أن تلقى كرة عرضية من كاريلو ليوجهها بضربة رأس إلى أسفل الزواية اليمنى للقرني معلناً تقدم الهلال بهدفين مقابل هدف.

وكاد الهلال أن يضيف الهدف الثالث عن طريق جوفينكو، الذي تلقى كرة عرضية من سلمان الفرج ليوجه ضربة رأس نحو مرمى الاتحاد لكنها علت عارضة القرني في الدقيقة 52.

وسدد اللاعب ذاته كرة بقدمه اليسرى على يسار القرني لكن تسديدته ذهبت بعيداً عن مرمى الاتحاد في الدقيقة 53.

وفي الدقيقة 59 سدد الدوسري كرة قوية من الجهة اليمنى لمرمى الاتحاد لتهز الشباك الخارجية للفريق الضيف الذي بدأ دفاعه في الانهيار تحت ضغط كبير من جانب الهلال.

وكاد البرازيلي رومارينيو أن يسجل هدف التعادل للاتحاد بعد أن سدد كرة بقدمه اليمنى لتصطدم بالقائم الأيسر لمرمى الهلال في الدقيقة 61.

وبمرور الوقت بدأ الإرهاق يؤثر على أداء لاعبي الفريقين، حيث هدأ الأسلوب الهجومي لكليهما، مفضلين تبادل الكرات في وسط الملعب.

وفي الدقيقة 78 سجل جوفينكو الهدف الثالث للهلال، بعد أن استلم كرة في الجهة اليمنى لفريقه، ليراوغ عبد الإله المالكي لاعب الاتحاد ويضع الكرة في منتصف مرمى القرني.

وكاد المدافع محمد البريك أن يسجل هدف رائع للهلال في الدقيقة 80، بعد أن سدد كرة قوية اصطدمت بعارضة الاتحاد.

ولم تشهد الدقائق المتبقية أي جديد ، ليطلق الحكم صافرة النهاية معلناً تأهل الهلال إلى الدور قبل النهائي.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك