«القوات البحرية»: اتفاق مع فرنسا لبناء وتصنيع 4 فرقاطات جديدة - بوابة الشروق
السبت 5 ديسمبر 2020 1:32 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

مع أم ضد استمرار التعليم عن بُعد إذا انتهت أزمة كورونا؟

«القوات البحرية»: اتفاق مع فرنسا لبناء وتصنيع 4 فرقاطات جديدة

كتب ــ حاتم الجهمى:
نشر في: الثلاثاء 20 أكتوبر 2015 - 3:02 م | آخر تحديث: الثلاثاء 20 أكتوبر 2015 - 3:02 م
- ربيع: «مسيترال» إضافة لقواتنا البحرية.. والحديث عن تكلفة تشغيلها لا يقارن بحجم التهديدات فى المنطقة

كشف اللواء بحرى أركان حرب أسامة ربيع، قائد القوات البحرية، إن هناك اتفاقا مع فرنسا لبناء وتصنيع 4 فرقاطات جديدة، مشيرا إلى وجود صفقة مع المانيا لشراء 4 غواصات حديثة، مشددا على أن التحديث والتطوير للوحدات البحرية مستمر بشكل دائم.

وقال قائد القوات البحرية، فى كلمة له على هامش الاحتفال بعيد القوات البحرية الـ48، الذى يصادف يوم 21 أكتوبر من كل عام، ذكرى تدمير عناصر البحرية المصرية، أكبر الوحدات البحرية الإسرائيلية عام 1967، وهى المدمرة إيلات، إن حاملة المروحيات مسيترال إضافة كبيرة جدا للقوات البحرية، خاصة أنها قادرة على تنفيذ المهام الإستراتيجية الخاصة بالإنزال البحرى على الساحل أو نقل قوات إلى دول أخرى خارج الحدود، بالإضافة إلى عملها كمركز قيادة مشترك للقوات البرية والبحرية.

وعن التكلفة الخاصة بتشغيل حاملة المروحيات ميسترال، أكد قائد القوات البحرية أنه بالنظر إلى الدورالذى يمكنها أن تؤديه والتهديدات التى تحيط بالمنطقة خلال الفترة الراهنة، لا يقارن على الإطلاق بتكلفة تشغيلها، مشيرا إلى أنها إضافة حقيقية للمهام الاستراتيجية التى يمكن أن تؤديها القوات البحرية خلال الفترة المقبلة.

وحول التعاون مع الجانب الفرنسى فى مجال التسليح البحرى أكد قائد القوات البحرية أن هناك تعاونا وثيقا مع الجانب الفرنسى خلال الوقت الراهن، وهناك اتفاق لبناء وتصنيع 4 فرقاطات جديدة، مثل الفريم«تحيا مصر» سيتم بناء 3 منها فى مصر داخل ترسانة الإسكندرية البحرية، وسيتم تسليم أولى تلك الوحدات الجديدة بداية من عام 2017، كثمرة عمل وتعاون مع الجانب الفرنسى.

وبشأن التعاون مع الجانب الألمانى فى مجال الغواصات، قال إن مشروع الغواصات مستمر، للتعاقد على 4 غواصات حديثة من طراز 209/1400، ومن المقرر أن تصل خلال العام المقبل 2016، مؤكدا أن الجانب الألمانى يقدم مساعدات كبيرة لمصر خلال الوقت الراهن، قائلاً: «هناك أطقم فنية مصرية فى ألمانيا للتدريب على مهام عمل وآليات تشغيل الغواصات الألمانية الجديدة المنتظر وصول الدفعة الأولى منها العام المقبل مبحرة بالأطقم المصرية إن شاء الله»، مؤكدا أن هذه الغواصات سوف تكون دعما كبيرا للقوات المسلحة بشكل عام، وليس للقوات البحرية فقط.

فى سياق متصل أكد قائد القوات البحرية أن هناك تعاونا وثيقا مع الجانب الصينى خلال الوقت الراهن، والاستفادة من الخبرات الموجودة فى القوات البحرية الصينية، موضحا أن الجانب الصينى يقدم كل الدعم والعون للقوات البحرية المصرية.

وأضاف قائد القوات البحرية: «التحديث والتطوير للوحدات البحرية المصرية مستمر ومتواصل بشكل دائم، ولابد من مواكبة التقدم والتطور فى المجالات العسكرية، ومن غير المعقول أن نستمر بالعمل بالوحدات القديمة دون تطوير أو تحديث فى ظل التهديدات الكبيرة التى تعانى منها المنطقة فى الوقت الراهن.

وأشار قائد القوات البحرية إلى أن تأمين المجرى الملاحى لقناة السويس مهمة أساسية ورئيسية للقوات البحرية، وكذلك سواحل البحرين الأحمر والمتوسط من جميع التهديدات، بالإضافة إلى اليقظة الكاملة لمضيق باب المندب باعتباره أمنا قوميا يرتبط بشكل مباشر بأمن قناة السويس.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك