شركة النفط الحكومية بالإكوادور تستأنف الصادرات بعد الاحتجاجات - بوابة الشروق
السبت 16 نوفمبر 2019 1:05 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما توقعك لنتائج منتخب مصر في كأس الأمم الأفريقية تحت 23 سنة؟

شركة النفط الحكومية بالإكوادور تستأنف الصادرات بعد الاحتجاجات

كيتو (رويترز)
نشر فى : الإثنين 21 أكتوبر 2019 - 5:33 ص | آخر تحديث : الإثنين 21 أكتوبر 2019 - 5:33 ص

رئيس الإكوادور لينين مورينو في كيتو في صورة من أرشيف رويترز.

قالت شركة النفط الحكومية في الإكوادور (بتروإكوادور) يوم الأحد إنها ستستأنف تصدير النفط الخام بعد أن أجبرتها الاحتجاجات التي شهدتها البلاد هذا الشهر ضد اجراءات التقشف الحكومية على إعلان حالة القوة القاهرة.

وأوقفت الإكوادور مبيعات النفط الخام وأغلقت خطا حكوميا مهما لأنابيب النفط في التاسع من أكتوبر تشرين الأول بسبب تعليق العمليات فيما لا يقل عن 20 حقلا بسبب المظاهرات.

وقالت الشركة في بيان ”سيعاد خلال الأيام المقبلة تحديد مواعيد لكل الصادرات التي عُلقت لتنفيذ كل الالتزامات التي على الشركة“.

وتقول جهات حكومية إن الاحتجاجات التي بدأت في الثالث من أكتوبر تشرين الأول أدت إلى سقوط نحو ثمانية قتلى إلى جانب التسبب في أضرار للممتلكات الخاصة والبنيية الأساسية النفطية.

وتراجع الرئيس لينين مورينو عن إلغاء دعم السولار والبنزين بعد الاحتجاجات العنيفة التي قادتها حركة السكان الأصليين.

وتظهر بيانات رسمية أن الإكوادور خسرت 1.5 مليون برميل من إنتاج النفط الخام فيما بين السابع من أكتوبر تشرين الأول و13 من نفس الشهر.

وقالت شركة بتروأمازونس النفطية المملوكة للدولة أيضا إنها ستحتاج إلى 48.4 مليون دولار لإصلاح الأضرار.

وكانت الإكوادور تنتج قبل الاحتجاجات نحو 545 ألف برميل يوميا . وقالت حكومة مورينو إن الإكوادور ستنسحب من منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) في يناير كانون الثاني من أجل زيادة الإنتاج.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك