خطيبة خاشقجي ترفض عفو أبنائه عن القتلة - بوابة الشروق
الثلاثاء 26 مايو 2020 5:37 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

خطيبة خاشقجي ترفض عفو أبنائه عن القتلة

الكاتب السعودى جمال خاشقجي
الكاتب السعودى جمال خاشقجي
BBC
نشر فى : السبت 23 مايو 2020 - 5:50 ص | آخر تحديث : السبت 23 مايو 2020 - 5:51 ص

قالت خطيبة الصحفي السعودي الراحل جمال خاشقجي، إنه "ليس لأحد الحق في العفو عن قتلته"، وذلك بعد إعلان نجل خاشقجي العفو عن قتلته.

ودونت خديجة جنكيز، المواطنة التركية، تغريدة على حسابها على موقع التواصل الاجتماعي تويتر قالت فيها: "جريمة القتل البشعة لا تسقط بالتقادم".

وقُتل خاشقجي، الصحفي السعودي المعارض، داخل القنصلية السعودية في أسطنبول في تركيا في أكتوبر 2018.

وقال مسؤولون سعوديون إن الحادث عن جاء في إطار "عملية نفذها مارقون" ولم تصدر بها أوامر من الحكومة، وهي الرواية التي تحيط بها الشكوك على المستوى الدولي.

وكان الصحفي السعودي المعارض يكتب في صحيفة واشنطن بوست ويقيم في الولايات المتحدة قبل مقتله.

وفي ديسمبر2019، أصدرت محكمة سعودية أحكاما بالإعدام على خمسة متهمين لم تعلن أسمائهم لضلوعهم في قتل خاشقجي، وذلك في إطار محاكمة سرية في الرياض.

ووصفت أنياس كالامارد، مقررة الأمم المتحدة المعنية بالتحقيق في قضايا القتل خارج نطاق القانون، المحكمة السعودية بأنها "مناقضة للعدالة" ودعت لتحقيق مستقل.

ماذا قالت خطيبة خاشقجي؟


قال خديجة جنكيز، خطيبة خاشقجي، في تغريدة نشرتها الجمعة على حسابها على موقع التواصل الاجتماعي تويتر إن "جمال خاشقجي أصبح رمزا دوليا أكبر من أي أحد منا، شخص نال إعجاب وحب الجميع".

وأضافت: "قُتل (خاشقجي) داخل قنصلية بلاده أثناء استخراج وثائق للانتهاء من إجراءات زواجنا. وقدم القتلة من السعودية مع سبق الإصرار والترصد لإغرائه والإيقاع به وقتله".

 

ماذا قال صلاح ابن جمال خاشقجي؟


نشر بيان يوم الجمعة على حساب على موقع تويتر يخص صلاح خاشقجي، أحد أبناء الصحفي الراحل.

وكتب صلاح، الذي يعيش في جدة: "في هذه الليلة الفضيلة من هذا الشهر الفضيل نسترجع قول الله تعالى في كتابه ' وَجزاءُ سيّئة سيئةٌ مثلُهَا فَمن عَفَا وأصْلَحَ فأَجره على اللَّه إِنَّه لَا يُحبُّ الظَّالمين' ".

وأضاف: "لذا نعلن - نحن أبناء الشهيد جمال خاشقجي - أننا عفونا عن من قتل والدنا - رحمه الله - لوجه الله تعالى".

ووفقا للشريعة الإسلامية، يمكن أن تخفف عقوبة الإعدام في حال العفو من قبل عائلة الضحية، لكن ليس من الواضح ما إذا كان الأمر ينطبق ذاته على هذه القضية.

وكان صلاح قد أصدر بيانا عبر فيه عن ثقته في التحقيق السعودي وعن دعمه لمساره أيضا.

كما سبق أن انتقد من وصفهم بـ "خصوم وأعداء" السعودية الذين حاولوا - كما قال - استغلال وفاة والده للنيل من قيادة البلد.

ونقلت واشطن بوست العام الماضي أن أبناء خاشقجي قد استلموا بيوتا ورواتب شهرية كتعويض عن مقتل والدهم.

لكن صلاح، الابن الأكبر للصحفي، كان الوحيد الذي قرر البقاء للعيش في السعودية، وفقا للصحيفة.

 

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك