فيلم ريش.. مصطفى بكري يطالب وزيرة الثقافة بإبعاد حفظي عن إدارة مهرجان القاهرة - بوابة الشروق
الخميس 2 ديسمبر 2021 9:09 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد قرار الفنان هاني شاكر نقيب المهن الموسيقية بمنع 19 من مطربي المهرجانات من الغناء؟

فيلم ريش.. مصطفى بكري يطالب وزيرة الثقافة بإبعاد حفظي عن إدارة مهرجان القاهرة

المنتج محمد حفظي
المنتج محمد حفظي
هديل هلال
نشر في: السبت 23 أكتوبر 2021 - 2:20 ص | آخر تحديث: الأربعاء 17 نوفمبر 2021 - 9:08 م

قال الإعلامي مصطفى بكري، إن فيلم «ريش» تجاوز الواقع الذي تعيشه مصر، معقبًا: «نحن لم نكن ضد الإبداع والخلاف في الرأي، هناك أفلام نقد عدة ظهرت بعد عام 1967 كميرامار وثرثرة على النيل وشيء من الخوف وغيرها في النظام الذي يقولون عليه ديكتاتوري».

وأضاف خلال تقديمه لبرنامج «حقائق وأسرار»، المذاع عبر فضائية «صدى البلد»، مساء الجمعة، أن «النظام الحالي نظام وطني ويترك للسينما حرية أن تعبر عن نفسها»، متابعًا: «لكن هناك فرق كبير بين التحقير من شأن مصر والمصريين وتصويرهم أنهم في أدغال الدول التي لم تخرج حتى إلى الحياة».

وتابع: «القول إن تلك مصر يبقى حرام عليك وإحنا بادئين حياة كريمة لأول مرة المشروع الذي جعل الريف في مصاف المدن في الغاز والكهرباء والصرف الصحي والمياه والمدارس المحترمة ومراكز الشباب وتبطين الترع ورصف الشوارع»، معربًا عن أسفه لاستمرار المنتج محمد حفظي، مديرًا لمهرجان القاهرة السينمائي.

وطالب الدكتورة إيناس عبدالدايم، وزيرة الثقافة، إبعاد «حفظي» عن منصب مدير مهرجان الجونة السينمائي، متابعًا عن عرض الفيلم بقاعات السينما يوم 3 ديسمبر: «عاوزين تحرقوا دم الناس؟ يجب وقف هذا الفيلم وتقديمه للجنة تبحث الأمر، كيف خرج السيناريو بهذا الشكل؟».

وأردف: «نحن لسنا ضد حرية الإبداع، لكن لا تشوهني وتقفز على الواقع لأن البصر والبصيرة الرؤية للبناء والإصلاح، (ريش) بمثابة تجاوز للحقيقة وتعمد توجيه الإهانة للمصريين»، متعجبًا من عرض الفيلم بمهرجان الجونة السينمائي.

وذكر أن الفيلم ممول بـ«تمويل يهودي ومبالغ ضخمة من الخارج»، متسائلًا: «هل تنوون غزو واختراق السينما المصرية؟ غير مسموح باختراق العقل المصري والرئيس السيسي يتحدث كثيرا عن الوعي والجيل الرابع من الحروب، يجب أن نحمي بلدنا وندافع عن الرأي الذي يهدف إلى البناء وليس الهدم والتدمير والإساءة لسمعة الوطن»، حسب قوله.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك