70% انخفاضًا فى معروض السيارات بسبب نقص الرقائق عالميًا - بوابة الشروق
الإثنين 29 نوفمبر 2021 5:16 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد قرار الفنان هاني شاكر نقيب المهن الموسيقية بمنع 19 من مطربي المهرجانات من الغناء؟

أيمن الأبيض عضو شعبة السيارات والعضو المنتدب لشركة الأبيض أوتوموتيف:

70% انخفاضًا فى معروض السيارات بسبب نقص الرقائق عالميًا

محمد المهم:
نشر في: السبت 23 أكتوبر 2021 - 6:40 م | آخر تحديث: السبت 23 أكتوبر 2021 - 6:42 م

ارتفاع مبيعات السيارات بالسوق المحلية بنحو 20 ألف مركبة نهاية العام
«الأبيض أوتوموتيف» تشارك فى مبادرة إحلال السيارات بـ«نيسان»

قال أيمن الأبيض عضو شعبة السيارات بالغرفة التجارية بالجيزة، والعضو المنتدب لشركة الأبيض اوتوموتيف، الموزع المعتمد للعديد من الطرازات، إن حجم المعروض من السيارات تراجع بنسبة 70% بسبب خفض مصانع السيارات عالميًا الإنتاج نتيجة نقص الرقائق الإلكترونية عالميًا.
وأضاف الأبيض لـ«مال وأعمال ــ الشروق»، إنه بالرغم من ذلك فإنه من المتوقع ارتفاع مبيعات السيارات بمختلف أنواعها بـ30 ألف سيارة نهاية العام الحالى، لتصل إلى 250 ألف مركبة مقابل 231 ألف مركبة تم بيعها العام الماضى.
وارتفعت مبيعات سيارات الركوب «الملاكى» خلال الشهور الثمانية الأولى من العام الحالى بنسبة 52% لتصل إلى 137 ألفًا و223 مركبة، مقابل 90 ألفًا و566 سيارة فى الفترة المقابلة من العام السابق.
وأوضح الأبيض أن أزمة نقص الرقائق أثرت على سوق السيارات بشكل كبيرة، فضلا عن ارتفاع أسعار الشحن، وتراجع الإنتاج، موضحًا أن ذلك أثر بشكل كبير على حجوزات السيارات والمبيعات، حيث تم وقف الحجز لبعض الموديلات فى السوق المحلية بناء على طلبات من الشركات الأم.
وتشهد سوق السيارات المصرى حالة من الارتباك خلال الفترة الأخيرة، بسبب خفض غالبية الإنتاج عالميًا، نتيجة لمشاكل نقص الرقائق الالكترونية، مع ارتفاع أسعار الشحن.
وكانت أسعار الشحن العالمية قد ارتفعت لتصل إلى ما يزيد 9 آلاف دولار مقابل 2000 دولار، قبل أزمة كورونا.
ولفت العضو المنتدب لشركة الأبيض، إلى أن شركته تشارك فى مبادرة إحلال السيارات القديمة بأخرى جديدة تعمل بالوقود المزدوج «البنزين والغاز»، بالسيارة نيسان.
وأشار أيمن الأبيض إلى، ارتفاع الأسعار بسبب قلة المعروض الناتجة من نقص الرقائق الالكترونية، مشيرا إلى أنه من المتوقع أن تنتهى الأزمة فى منتصف 2022.
وشهدت سوق السيارات المصرية، موجة زيادات متتالية فى الأسعار طالت جميع السيارات تقريبًا خلال الفترة الماضية بنسبة تتراوح بين 7 و12%، نتيجة قيام الوكلاء والمستوردين بزيادة الأسعار بسبب ارتفاع أسعار الشحن، إلى جانب ظهور «الأوفر برايس» وهو مبلغ مالى يتم إضافته على سعر السيارة من جانب التجار.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك