السفير الروسى لـ«الشروق»: لا يوجد «برود» فى العلاقات ولا نتشدد ضد مصر وحل سريع لأزمة القمح - بوابة الشروق
الإثنين 3 أكتوبر 2022 7:14 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد مبادرة التبرع بأعضاء الجسد بعد الوفاة؟

السفير الروسى لـ«الشروق»: لا يوجد «برود» فى العلاقات ولا نتشدد ضد مصر وحل سريع لأزمة القمح

سيرجى كيربيشينكو سفير روسيا تصوير هبه خليفة
سيرجى كيربيشينكو سفير روسيا تصوير هبه خليفة
كتبت ــ رباب أحمد:
نشر في: الأحد 25 سبتمبر 2016 - 9:03 م | آخر تحديث: الأحد 25 سبتمبر 2016 - 9:03 م
نفحص وسائل الأمان بمطارى شرم الشيخ والغردقة بعد الانتهاء من مطار القاهرة
نفى السفير الروسى بالقاهرة سيرجى كيربتشنكو، وجود «برود» فى العلاقات بين بلاده ومصر على خلفية أزمتى توقف حركة السياحة ورحلات الطيران الروسية لمصر ثم وقف استيراد عدد من المحصولات المصرية ردا على التعليق المؤقت من مصر لاستيراد شحنات قمح مصابة بفطر «الإرجوت» الذى شهد انفراجة بعد قرار مجلس الوزراء باستئناف استيراد الأقماح بنسبة 0.05%.

وقال كيربتشنكو فى تصريحات خاصة لـ«الشروق»: «لا يوجد قمح فى العالم بنسبة صفر فى المائة من نسبة «الإرجوت» لذا سعدنا بقرار قرر مجلس الوزراء المصرى بالعمل بالمواصفات المصرية المعمول بها فى عام 2010 وذلك على جميع الشحنات المتعاقد عليها والجديدة وهو حل سريع للأزمة سيقابله حل لمنع الحظر الروسى المؤقت على عدد من الصادرات المصرية، وأظن أن ذلك سيحدث خلال أيام خصوصا أن وفدا مصريا يزور العاصمة الروسية موسكو للوصل إلى صيغة تفاهم وبلورة الرؤى المشتركة».

ورفض كيربتشنكو اتهام بلاده بالتشدد تجاه مصر فى عدد من القضايا بعد حادث سقوط الطائرة الروسية، مؤكدا أن روسيا تتشدد فقط تجاه الإرهاب الدولى الذى يمثل خطرا كبيرا على العالم. وقال السفير الروسى إن السياحة الروسية ستعود قريبا إلى مصر، مشيرا إلى أن الوفد الذى أرسلته الحكومة الروسية أخيرا للاطلاع على وسائل الأمان فى المطارات المصرية انتهى من العمل فى مطار القاهرة ويواصل الاطلاع على الوسائل ذاتها فى مطارى شرم الشيخ والغردقة.

وأضاف السفير الروسى: «منذ 31 أكتوبر الماضى انطلاقاتنا تجاه حادث سقوط الطائرة الروسية كانت واحدة، فقد لمسنا تعاطفا شديدا من مصر قيادة وشعبا وكنا منذ اللحظات الأولى نقوم بالعمل المشترك من أجل التحقيق فى الحادث ومنع تكراره».

وكشف عن أنه فى بعض اللحظات كان هناك نوع من التردد المصرى فى اختيار مسار العمل وكيفية التعاون بين الجانبين، كما لفت السفير الروسى إلى زوال جميع العوائق بعد اجتماع القمة الأخير بين الرئيسين السيسى وبوتين فى الصين على هامش اجتماعات قمة العشرين، وقال: «منذ هذا الوقت وفرق العمل متبادلة بين الطرفين والعمل يجرى على قدم وساق لتحقيق هدف البلدين باكتمال التحقيق فى أسرع وقت، والانتهاء من اتخاذ جميع الإجراءات الضرورية فى مجال أمن الطيران المدنى.

وأشار إلى أن هناك ضغط ليس فقط من الرأى العام المصرى، ولكن أيضا من الرأى العام الروسى على حد سواء من أجل الوصول إلى هذا الهدف.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك