لنشر الوعي الضريبي.. رئيس مصلحة الضرائب: نتعاون دائما مع «العامة للاستعلامات» - بوابة الشروق
الإثنين 25 يناير 2021 9:30 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع وصول منتخب مصر لنهائي كأس العالم لكرة اليد؟

لنشر الوعي الضريبي.. رئيس مصلحة الضرائب: نتعاون دائما مع «العامة للاستعلامات»

سارة حمزة
نشر في: الخميس 26 نوفمبر 2020 - 1:42 م | آخر تحديث: الخميس 26 نوفمبر 2020 - 1:42 م

أكد رضا عبد القادر رئيس مصلحة الضرائب المصرية، أن هناك تعاونًا مشتركًا ودائمًا بين مصلحة الضرائب المصرية والهيئة العامة للاستعلامات لنشر الوعي الضريبي من خلال الندوات التي يتم عقدها في مراكز النيل التابعة للهيئة والمنتشرة على مستوى الجمهورية.

وأوضح أن تلك الندوة التي تم تنظيمها عن منظومة الفاتورة الإلكترونية والإقرار الضريبي الإلكتروني للأشخاص الطبيعيين تأتي ضمن سلسلة ندوات تنظمها المصلحة بالتعاون مع الهيئة العامة للاستعلامات بهدف رفع الوعي الضريبي.

وقال الدكتور عمرو محسوب رئيس قطاع الإعلام الداخلي بالهيئة العامة للاستعلامات، إنه في إطار التعاون بين قطاع الإعلام الداخلى بالهيئة العامة للاستعلامات ومصلحة الضرائب المصرية، وانطلاقًا من دور القطاع ومسئوليته نحو التوعية والتثقيف والتنوير حول كافة القضايا المجتمعية، ومنها القضايا والمستجدات الضريبية، يتم عقد سلسلة لقاءات تستهدف التوعية الضريبية على مستوى محافظات الجمهورية، يتم خلالها تناول الموضوعات الضريبية المختلفة بالشرح الوافى من قبل قيادات مصلحة الضرائب المصرية.

كما يتم الرد على جميع الاستفسارات وإيجاد حلول للمشكلات التى ترد خلال هذه اللقاءات، لافتًا إلى أن هذه الندوة تمثل بداية لسلسلة ندوات بالتعاون مع مصلحة الضرائب تستهدف الوعى الضريبي.

جاء ذلك خلال الندوة التى نظمتها مصلحة الضرائب المصرية بالتعاون مع الهيئة العامة للاستعلامات عن منظومة الفاتورة الإلكترونية والإقرار الضريبي الإلكتروني للأشخاص الطبيعيين، أمس الأربعاء، بحضور المستشار عمرو محسوب النبي رئيس قطاع الإعلام الداخلي بالهيئة العامة للاستعلامات، والدكتورة مني الحديدي رئيس مركز إعلام بنها، والدكتور هاني زكريا رئيس قطاع الخريجين بجامعة بنها ممثلًا "لجامعة بنها، والدكتورة مني مدحت رئيس الإدارة المركزية للعلاقات العامة، وخدمة العملاء بمصلحة الضرائب، وسيد عبد الفتاح وكيل وزارة بمنطقة ضرائب القليوبية، وعدد كبير من أعضاء الغرف التجارية، وممثلي مكاتب المحاسبة بالقليوبية.

وأكد طلعت عبد السلام، مدير عام بالمكتب الفني لرئيس مصلحة الضرائب المصرية، أن التعديلات التشريعية الضريبية الأخيرة مثل قانون الإجراءات الضريبية الموحد، وقانون المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر، والتي تمت خلال هذا العام جاءت استكمالًا لمجموعة من الإجراءات التي سعت إلى تطبيقها مصلحة الضرائب المصرية بالتوازي مع التطوير الذي تشهده المصلحة من حيث تطوير البنية التحتية، ومقرات العمل والمكينة والتحول الرقمي.

وأوضح "عبد السلام"، أن قانون الإجراءات الضريبية الموحد قد ضم كل إجراءات ربط وتحصيل الضريبة في قانون واحد لأول مرة في تاريخ الضرائب إضافة إلى صدور قانون خاص بالمشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر والذى يدعم تلك المشروعات ويساند الاقتصاد القومى.

وأشار إلى أن مصلحة الضرائب في حالة تواصل مستمر مع كافة شرائح المجتمع الضريبي من خلال طرق عديدة منها (مركز الاتصالات المتكامل)، والذي يتم من خلاله الرد على جميع الاستفسارات وتوفير كافة المعلومات عن الضريبة على مدى 12 ساعة يوميا وذلك على الخط الساخن 16395.

ولفت إلى إتاحة المصلحة كل المعلومات عن منظومة الفاتورة الإلكترونية، وكيفية تقديم الإقرار الإلكتروني من خلال الموقع الإلكتروني للمصلحة http://www.incometax.gov.eg/، والصفحة الرسمية للمصلحة على فيس بوك وكذلك على قناة اليوتيوب الخاصة بالمصلحة.

وبالنسبة للإقرار الضريبي للأشخاص الطبيعيين، استعرض ثروت عبد الباقي وكيل وزارة بمصلحة الضرائب المصرية خطوات تقديم الإقرار الضريبي للأشخاص الطبيعيين وذلك من خلال الموقع الإلكترونى لمصلحة الضرائب المصرية.

وأكد الدكتور محسن الجيار مدير إدارة مساعدة المسجلين بمصلحة الضرائب المصرية، أن رؤية مصلحة الضرائب تتمثل في تحويلها إلى مصلحة رقمية تقدم خدمة متطورة تحظى بثقة المجتمع الضريبي، ورسالتها هي رفع كفاءة التحصيل وزيادة الحصيلة من خلال توسيع القاعدة الضريبية لضم الاقتصاد غير الرسمى.

وأشار إلى أنه في سبيل ذلك أجرت المصلحة عدة مشروعات بشكل متوازٍ، منها مشروع الإقرار الإلكتروني ثم مشروع مركز الاتصالات المتكامل ومنظومة الفاتورة الإلكترونية، ومن المخطط في 2021 انه سيتم العمل بمشروع الإيصال الإلكتروني وبنهاية 2021 سيكتمل مشروع المكينة الشاملة.

وفيما يتعلق بمنظومة الفاتورة الإلكترونية أوضح الدكتور محسن الجيار، أن مصر تعتبر رائدة في تطبيق تلك المنظومة على مستوى الشرق الأوسط والوطن العربي وأفريقيا، مؤكدًا أن منظومة الفاتورة الإلكترونية هى عبارة عن إنشاء نظام مركزى تستطيع المصلحة من خلاله متابعة جميع التعاملات التجارية بين الشركات عن طريق تبادل بيانات جميع الفواتير بصيغة رقمية حيث تستهدف المنظومة القضاء على الاقتصاد غير الرسمى وتسهيل الإجراءات الضريبية.

وفي ختام الندوة طالب الحضور بعقد العديد من الدورات التدريبية برعاية مصلحة الضرائب المصرية وخاصة فيما يتعلق بمنظومة الفاتورة الإلكترونية، وأشاد الحضور بدور مصلحة الضرائب المصرية في التوعية بمنظومة الفاتورة الإلكترونية، معربين عن استفادتهم من الندوات التى تعقدها المصلحة ومؤكدين على حرصهم على الحضور.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك