أ.ش.أ: لأول مرة في التاريخ.. الأهلي والزمالك يغازلان الأميرة السمراء في نهائي القرن - بوابة الشروق
الخميس 28 يناير 2021 4:34 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع وصول منتخب مصر لنهائي كأس العالم لكرة اليد؟

أ.ش.أ: لأول مرة في التاريخ.. الأهلي والزمالك يغازلان الأميرة السمراء في نهائي القرن

أرشيفية
أرشيفية
القاهرة - أ ش أ:
نشر في: الخميس 26 نوفمبر 2020 - 9:37 ص | آخر تحديث: الخميس 26 نوفمبر 2020 - 9:37 ص

لأول مرة في تاريخ دوري أبطال أفريقيا، يلتقي الأهلي والزمالك في التاسعة مساء غد الجمعة في نهائي "الأميرة السمراء" دوري أبطال أفريقيا، حيث تتجه أنظار عشاق الكرة المصرية والعربية والأفريقية إلى أرض ستاد الرعب "ستاد القاهرة"، لمتابعة النهائي الحلم الذي يجمع ديربي القاهرة لأول مرة في تاريخ نهائي البطولة.

ويدخل الفريقان النهائي الحلم، والذي أطلق عليه المحللون نهائي القرن، بطموحات مختلفة، فالأهلي لم يفز بأي بطولة أفريقية منذ عام 2014، رغم وصوله للنهائي مرتين، وخسارته للقب امام الوداد في 2017، وأمام الترجي في 2018، ويرغب في العودة إلى ريادته الأفريقية مرة أخرى.

أما الزمالك، فلا يزال منتشيًا بفوزه في آخر بطولتين أفريقيتين خلال عام واحد، وهما كأس الكونفدرالية 2019 بعد فوزه على فريق نهضة بركان المغربي، وكأس السوبر الأفريقي 2020 على حساب الترجي التونسي، ويرغب في مواصلة انتصاراته القارية لتعويض إخفاقه المحلي في الموسم الأخير، حيث حل ثانيا بعد الأهلي بفارق أكثر من 20 نقطة.

• الأهلي والزمالك في النهائيات:

واجه الأهلى الزمالك 8 مرات في بطولة دورى أبطال إفريقيا على مدار تاريخهما، بواقع مباراتين فى دور نصف النهائى نسخة 2005، ومثلهما فى ربع نهائى نسخة 2008، ومثلهما فى ربع نهائى نسخة 2012، ومباراتين أخرتين فى نسخة 2013، فاز الأهلي فى 5 مباريات وتعادل الفريقان فى 3 مواجهات، بينما لم يفز الزمالك فى أى مباراة، وسجل الأحمر 15 هدفًا في شباك الزمالك، مقابل 8 أهداف سجلها الأبيض فى شباك الأهلي.

الأهلي تأهل إلى نهائي بطولة دوري أبطال أفريقيا بمسماها القديم والجديد 12 مرة من قبل، تمكن فيها من حصد 8 ألقاب أعوام: 1982، 1987، 2001، 2005، 2006، 2008، 2012، 2013، فيما أخفق 4 مرات أعوام 1983، و2007، و2017، و2018، وهذا هو النهائي الثالث عشر للشياطين الحمر.

بينما تأهل الزمالك إلى نهائى البطولة 7 مرات من قبل، حيث سبق وأن حصد اللقب 5 مرات أعوام: 1984، 1986، 1993، 1996، 2002، فيما أخفق مرتين ليصبح وصيفًا للبطولة عامي: 1994، 2016، وسيكون هذا هو النهائي الثامن للفارس الأبيض.

• هدافو الفريقان في بطولات أفريقيا:

يتصدر محمود الخطيب، الرئيس الحالي للأهلي، القائمة التاريخية لهدافي النادي في البطولات الإفريقية برصيد 37 هدفا، بواقع 28 هدفا في دوري الأبطال و9 في بطولة إفريقيا للأندية أبطال الكؤوس، يليه محمد أبو تريكة، برصيد 32 هدفًا، ثم عماد متعب، نجم هجوم الفريق الأحمر السابق، برصيد 28 هدفًا.

ويتصدر عبدالحليم علي، نجم هجوم القلعة البيضاء السابق، القائمة التاريخية لهدافي الفريق في البطولات الإفريقية، برصيد 23 هدفًا (12 في دوري الأبطال، 7 في بطولة إفريقيا للأندية أبطال الكؤوس، 3 في الكونفدرالية وهدف في السوبر الإفريقي)، يليه جمال عبدالحميد، نجم الزمالك السابق، برصيد 16 هدفا، وفي المركز الثالث يأتي حازم إمام، نجم الزمالك السابق، برصيد 12 هدفا.

• هدافو البطولة الحالية:

يتربع كريم عريبى، لاعب النجم الساحلي، على عرش متصدري أهداف البطولة، برصيد 10 أهداف، يليه مصطفى محمد، لاعب الزمالك، برصيد 8 أهداف، والمغربي أشرف بن شرقى، لاعب الزمالك، برصيد 7 أهداف، وجاكسون موليكا، لاعب مازيمبى، برصيد 7 أهداف، وحسين الشحات، لاعب الأهلى، برصيد 6 أهداف.

• مشوار الأهلي نحو النهائي:

بدأ الأهلي الدور التمهيدي بمواجهة فريق أطلع بره بطل جنوب السودان، وتمكن من الفوز 0-4 ذهابًا، و9-صفر إيابًا، ليصعد إلى دور 32 بالفوز 13-0 في مجموع المبارتين، اللتان أقيمتا في الإسكندرية بناء على طلب بطل جنوب السودان.

وفي دور الـ32، فاز الأهلي على كانو سبورت الغينى بنتيجة 2-0 ذهابًا في غينيا، و4-0 إيابا بالقاهرة، وتأهل الأهلي بنتيجة 6-0 في مجموع المباراتين.

وفي مرحلة المجموعات، بدأ الأهلي دور المجموعات بالخسارة 0-1 أمام النجم الساحلي في سوسة، ثم تمكن من الفوز على الهلال السوداني 2-1 بالقاهرة، ثم الفوز على بلاتينيوم الزيمبابوي 2-0 بالقاهرة، ثم التعادل 1-1 في زيمبابوي.

وفي الجولة قبل الأخيرة، فاز الأهلي على النجم الساحلي بنتيجة 1-0 بالقاهرة، وتعادل مع الهلال 1-1 في أم درمان، ليصعد إلى الدور ربع النهائي وصيفًا لهذه المجموعة.

وفي ربع النهائي، نجح الأهلي في عبور عقبة ماميلودى صن دوانز بطل جنوب أفريقيا بنتيجة 3-1 في مجموع المباراتين، بعدما فاز على الفريق الجنوب أفريقي 2-0 في القاهرة، وتعادلا إيجابيا بهدف لمثه في بريتوريا.

وفي نصف النهائي، تمكن الشياطين الحمر من الفوز ذهابًا وإيابًا على الوداد المغربي بنتيجة 2-0 و3-1، ليتأهل إلى النهائي بعد فوزه 5-1 في مجموع المباراتين.

وإجمالا، فقد لعب الأهلي قبل مواجهة الزمالك 14 مباراة، فاز في 10، وتعادل في 3، وخسر مباراة وحيدة، وسجل 34 هدفًا واستقبلت شباكه 6 أهداف.

• مشوار الزمالك نحو النهائي

بدأ الزمالك مشواره بالنسخة الحالية من دورى أبطال إفريقيا، بمواجهة فريق ديكاداها الصومالى، فى دور الـ64 من البطولة، ونجح الفريق فى الفوز على الفريق الصومالى بسبعة أهداف دون رد، فى لقاء الذهاب و6-0 في الإياب، حيث أقيمت المباراتان على ستاد برج العرب.

وفي دور 32، كان الزمالك على موعد مع بطل السنغال جينيراسيون فوت، حيث هزم في مباراة الذهاب بنتيجة 2-1 بالسنغال، وفي الإياب فاز بهدف نظيف في القاهرة.

وفي دوري المجموعات، واجه الزمالك مازيمبى الكونغولى، وتلقى هزيمة ثقيلة في مباراته الأولى بالكونغو 3-0، وبعدها فاز على فريق أول أغسطس الأنجولى، بهدفين دون رد على ملعب السلام، ثم واجه الزمالك نظيره زيسكو يونايتد الزامبى، فى زامبيا، وتعادلا إيجابيا بهدف لمثله.

وعلى ملعب ستاد السلام، واجه الزمالك نظيره زيسكو يونايتد، وتمكن من الفوز بهدفين دون رد، ثم التقى بمازيمبى الكونغولى بالقاهرة، وانتهى اللقاء بالتعادل السلبي بين الفريقين، وفي نهاية دوري المجموعات تعادل الزمالك سلبيًا مع أول أغسطس الأنجولي في لوندا.

وفي دور ربع النهائي، فاز الأبيض على الترجى التونسى بثلاثة أهداف مقابل هدف، ثم خسر بنتيجة 1-0 في مباراة الإياب، ليصعد بنتيجة 3-2 في مجموع المباراتين لملاقاة الرجاء البيضاوي بطل الدوري المغربي.

وفي الدور نصف النهائي، نجح الزمالك في عبور عقبة الرجاء المغربي، بعد الفوز بهدف دون رد في الدار البيضاء، والفوز إيابًا بنتيجة 4-1 في القاهرة، ليتأهل الفارس الأبيض بنتيجة 5-1 في مجموع المباراتين

وإجمالا، فقد لعب الزمالك في البطولة 14 مباراة، فاز في ثمانية مباريات، وخسر ثلاثة، وتعادل في مثلهم.

• القوة الضاربة للفريقين:

الفريقان ظروفهما متشابهة، فقد أجرى الأهلي تغييرًا في الإدارة القنية قبل مواجهة الوداد في نصف نهائي البطولة، حيث تولى الجنوب أفريقي بيتسو موسيماني قيادة الفريق، كما تولى جيمي باتشيكو قيادة الفريق قبل أيام من مواجهة الرجاء في نصف نهائي البطولة.

وبعد إعلان الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، نتيجة المسحة الطبية لفريقي الأهلي والزمالك، تأكد غياب كل من يوسف أوباما، وعبدالله جمعة، ومحمود حمدي الونش من الزمالك، وأليو ديانج، وصالح جمعة، ووليد سليمان من الأهلي.

الأهلي يمتلك قوة هجومية ضاربة تتمثل في حسين الشحات، ومحمد مجدي قفشة وكهرباء والسنغالي بادجي في الهجوم، وعمر السولية، الذي يعيش أفضل فتراته في الوسط، بالإضافة إلى حارس العرين الأهلاوي محمد الشناوي، الذي يقدم مستويات استثنائية هذا العام، بينما سيعاني الأهلي في غياب وليد سليمان، البديل المثالي في خطة موسيماني، والقاطرة المالية أليو ديانج.

وفي المقابل، يمتلك الزمالك ثلاثي مرعب في الهجوم، مصطفى محمد وفرجاني ساسي، واشرق بن شرقي، واحمد سيد زيزو، وفي الوسط طارق حامد، أفضل وسط مدافع حاليًا في الكرة المصرية، وسيتأثر الفريق الأبيض حتمًا بغياب قلب الدفاع محمود حمدي الونش، وعبدالله جمعة، أفضل ظهير أيسر في مصر حاليًا.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك