ننشر تفاصيل حكم المحكمة العسكرية بسجن «الشاطر» وآخرين - بوابة الشروق
الثلاثاء 23 يوليه 2024 3:45 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

ننشر تفاصيل حكم المحكمة العسكرية بسجن «الشاطر» وآخرين

كتب - أحمد الشرقاوي
نشر في: الأربعاء 29 مارس 2017 - 10:14 م | آخر تحديث: الأربعاء 29 مارس 2017 - 10:14 م
عاقبت المحكمة العسكرية خيرت الشاطر نائب المرشد العام لجماعة الإخوان واثنين آخرين بالسجن 15 سنة في القضية المعروفة إعلاميا بأبناء الشاطر، كما عاقبت 5 آخرين بالأشغال الشاقة المؤبدة، و3 بالسجن عشر سنوات و7 بالسجن 3 سنوات.

المتهمون المحكموم عليهم بالسجن 15 عاما هم خيرت الشاطر وعزت على عبدالباقى وأحمد مصطفى غنيم، أما المحكطوم عليهم بالأشغال الشاقة المؤبدة هم إسلام جمعة عبد الهادى وإبراهيم سعيد الشعراوى وأحمد رمضان سعيد ومحمود عبد الرحيم المرشدى وأنس ابراهيم شلبى، وعشر سنوات لكل من إسلام ياقوت فرغلى وحسام محمد ربيع ومحمد جوده على ومحمد منسى حماد، وأحمد صابر لبيب، ومحسن حسين عبدالعزيز وعبدالحليم توفيق وأشرف غريب وأيمن عابدين ومحمد أبو الصول.

استمعت المحكمة خلال جلساتها إلى أقوال الضابط عن إجراء التحريات في القضية والذي قال إن الخلية تولت عملية زرع أجهزة تنصت، قبل انتخابات الرئاسة التى أجريت في يونيو 2012، ويواجهون اتهامات برصد ومراقبة أجهزة الدولة وتنفيذ تقنية "القبضة الحديدية" على كل الأجهزة تحسبا لأى محاولة انقلاب على حكم الجماعة حال وصولهم إلى الرئاسة، فضلا عن صورة كاملة عن بيانات الدولة وأجهزتها ووزاراتها إلى الجماعة.

وتبين أن الخلية تولت إدارة لجان العمليات النوعية فى المحافظات بعد سقوط الرئيس المعزول محمد مرسى، بهدف تدمير البنية التحتية للدولة من أجل دفع البلاد لحالة الفوضى، وإجبارهم النظام الحالى على إعادة السلطة لهم، حسب التحقيقات.
وأضاف الضابط أن الخلية غيرت نشاطها فى مرحلة ما بعد عزل محمد مرسى، وركزت على رصد تحركات الشخصيات العامة وقيادات الأجهزة الحساسة فى الدولة، ومحاولة اختراق صفحات التواصل الخاصة بالمتحدث العسكرى، فضلا عن السيطرة على أكبر عدد ممكن من صفحات التواصل الاجتماعى لبث أخبار تتعلق بالجماعة وأخرى كاذبة تتعلق بالنظام الحالى، والتواصل مع القنوات التابعة لجماعة الإخوان، والمنشأة فى تركيا وقطر، لإمدادها بفيديوهات تتعلق بالنظام القائم، ومن بينها قناة الجزيرة مباشر مصر.
وأكمل المتهمين رصدوا مدينة الإنتاج الإعلامى منذ فترة تمهيدا لاستهداف إعلاميين فى فترة تالية، مشيرا إلى أنهم خططوا فى البداية لاستهداف الاعلاميين حال خروجهم من المدينة باستخدام بنادق كلاشينكوف ولكن حال دون ذلك تواجد قوة أمنية أمام المدينة فقرروا تنفيذ الاعتداءات باستخدام السيارات الخاصة.

وتابع أن المتهمين استخدموا "vpn" وهو نظام سيرفر افتراضى يمكنك من الدخول إلى شبكات المعلومات بعيدا عن الرصد الأمنى، ويستحيل تعقبه، حتى يمكنهم التواصل مع بعضهم البعض من خلال الإنترنت ونقل البيانات بدون تعقب بأى طريقة، لأنه يساهم فى اخفاء التصفح عبر الإنترنت، خلال عمليات اختراق المواقع الإلكترونية الخاصة بالوزارات.

وأضاف أن عناصر تابعة لجماعة الإخوان المسلمين فى الخارج تولت توفير المال اللازم لشراء السلاح والمعدات للجماعة، وأنهم كان يقومون بنقل هذه الأموال عن طريق إحدى الشركات العالمية المتخصصة فى تحويل الأموال ظنا منهم أنه لا يمكن تعقب الأموال الصادرة منهم.

وقامت المحكمة خلال الجلسات الماضية بفض الأحراز ومشاهدة الرسائل المتبادلة بين الدكتور أيمن علي رئيس لجنة العلاقات الخارجية بالتنظيم الدولي لجماعة الاخوان المسلمين والهارب إلى لندن والمتهم الاول في القضية اسلام جمعة ، بالاضافة إلى أجهزة كمبيوتر وأجهزة تجسس عالية التقنية ، كما استمعت إلى مسئولي ضبط المتهمين في القضية .

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك