رأي - محمد المخزنجي - بوابة الشروق
الأربعاء 21 أبريل 2021 7:49 م القاهرة القاهرة 24°
محمد المخزنجي
محمد المخزنجي
تابع الكاتب علي
كاتب مصري كبير ، وطبيب أمراض نفسية ، ولد في المنصورة ، وعمل في مجلة العربي الكويتية ثم تفرغ ككاتب حر ، يُعتبر من أبرز كتاب القصة في العالم العربي ، وله إسهامات متفردة في الكتابة العلمية وأدب الرحلات والمقال الصحفي .

أرشيف مقالات الكاتب

قد يعجبك أيضا

كتاب الشروق

محمد المخزنجي

أحدث مقالات محمد المخزنجي

  • موجة كوفيد الأليمة المنسية الخميس 1 أبريل 2021 - 9:16 م

    بينما يتواتر الحديث عن موجات مرضية عضوية ثالثة ورابعة للجائحة.. ثمة موجة مرضية نفسية كاسحة.. موجودة وتتفاقم.. ولا تحظى بما تستحقه من الاهتمام.

  • فرحتان مصريتان الخميس 1 أبريل 2021 - 9:12 م

    كان نهار الإثنين من هذا الأسبوع باعثا على فرح عارم أظن أن أحدا لا يعرفه إلا من كانت له مع قناة السويس ذكريات عشرة .

  • «استئذان فى الانصراف» الخميس 19 سبتمبر 2013 - 9:05 ص

    لا يزال المشهد عالقا بذاكرتى فى حضور قوى برغم مرور سنوات على رؤيتى له، وهو لم يكف عن الحضور فى خاطرى بتلك القوة الحيوية ربما لحدْسٍ غامض ظل كامنا فى «اللاوعى»،

  • هجمة مُرتدَّة الخميس 12 سبتمبر 2013 - 9:22 ص

    لست مولعا بكرة القدم ولا أطيق الصبر على مشاهدة شوط كامل من مبارياتها، ومع ذلك تفتننى اللقطات الموجزة لتسجيل الأهداف الجميلة، خاصة تلك المسجلة عبر هجمات مرتدة ناجحة،

  • الماسادا الإخوانية (2) طريق الثعبان الخميس 5 سبتمبر 2013 - 9:10 ص

    لم يتوقف تعبير «عقدة ماسادا»، أو «متلازمة ماسادا»، عند حدود توصيف سلوك الانتحار السياسى الجمعى، بل جرى استخدامه لتوصيف الانتحار السياسى الفردى،

  • الماسادا الإخوانية (1) الخميس 29 أغسطس 2013 - 9:45 ص

    عندما يفكر فرد بطريقة تشبه تفكير فرد آخر، فعلينا تَوقع أن سلوكيهما سيكونان شديدى التشابه مهما كانا مختلفين فى الظاهر، وهذا ينطبق أيضا على الجماعات المحكومة بسلطة مركزية قوية أو قيادة شديدة السطوة.

  • الكذب بأنصاف الحقائق الخميس 22 أغسطس 2013 - 9:30 ص

    «قوات الجيش تطلق النيران باتجاه مئذنة مسجد الفتح»، كان ذلك ما أوردته تلك الفضائية المريبة فى شريط التعليق على أحد مشاهد إخلاء المسجد المذكور من متظاهرى الإخوان ومناصريهم الذين اعتصموا به بعد أحداث الجمعة الماضية،

  • جيش عظيم يعبر المستنقع الخميس 25 يوليه 2013 - 9:42 ص

    إنها لحظة فارقة، لا مكان فيها للمائع، أو الأُلعبان، أو الثعبان، أو المسموم، أو المأزوم. لحظة وطن يهيج فيه جنون الخسة، فتسقط الأقنعة عن شائه الوجوه وتشع بظلمتها سود الضمائر، يُرخِّص الشيطان لأصحابها أقذر الأسلحة،