صباح الصحة والسعادة فرامنجهام: المدينة التى حكت أسرار قلب العالم - ليلى إبراهيم شلبي - بوابة الشروق
الإثنين 27 مايو 2024 10:38 ص القاهرة القاهرة 24°

احدث مقالات الكاتب

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

صباح الصحة والسعادة فرامنجهام: المدينة التى حكت أسرار قلب العالم

نشر فى : الجمعة 12 أبريل 2024 - 7:35 م | آخر تحديث : الجمعة 12 أبريل 2024 - 7:35 م

  ليست المرة الأولى ولن تكون الأخيرة التى أكتب فيها عن فرامنجهام فأنا فى الواقع مفتونة بتلك البلدة الصغيرة التى تقع على بعد عشرين ميلا فى اتجاه الغرب من مدينة بوسطن العريقة بولاية «ماساتشوتس» الأمريكية. قد يبهرك جمال الطبيعة فيها خاصة فى بدايات الخريف حيث تتنافس الألوان بكل درجات الأحمر القانى والبرتقالى والأصفر والأخضر والأسود فى تلون أشجارها الضخمة السامقة لكن هذا الجمال قد يتوارى إذا ما عرفت أنها أهم موقع على خريطة المعرفة الطبية فى عصر العلم الحديث‫.

على أرض فرامنجهام بدأت وما زالت مستمرة حتى الآن أهم تجربة علمية فى تاريخ طب أمراض القلب والشرايين ومنها خرجت أول معلومات حقيقية عن أخطر ما يواجه الإنسان من عوامل خطر تهدد سلامته بل كان لها الفضل أيضا فى أن ترفع الغموض عن علاقة أمراض القلب والشرايين بأمراض أخرى كالسكر وارتفاع ضغط الدم والسمنة وأن تفتح الباب على مصراعيه على حقائق علمية مذهلة قلبت موازيين الأمور فى اتجاه معرفة حقيقية علمية خالصة‫.

تبدأ فصول قصة فرامنجهام الطبية فى بدايات الأربعينيات مع تنامى الوعى الطبى وملاحظة ازدياد معدلات الإصابة بجلطات القلب والوفاة نتيجة لتداعياتها بلا مقدمات تتيح مقاومتها أو أسباب معروفة لتفاديها‫.

قبل أطباء جامعة بوسطن التحدى فتبادلوا الرأى مع الهيئات الصحية الحكومية ليبدأ أول عمل علمى على نطاق واسع ووقع الاختيار على مدينة فرامنجهام: اختيار لم يأت من فراغ فسكانها فى هذا الوقت كانوا ثلاثين ألف نسمة يقتربون من الثمانين الآن. مجتمع يضم الإناث والذكور السود والبيض وأصحاب الأصول الآسيوية متفاوتون فى مستوياتهم الاجتماعية: مثال للاختلاف الطبيعى فى المجتمعات الأمريكية‫.

وافق فى البداية خمسة آلاف ومائتا شخص لا يعانون من أى أعراض لها علاقة بأمراض القلب والشرايين ولا مرت بهم أزمات قلبية أو سكتة دماغية هم الآن يتخطون الثمانية عشر ألف شخص ويرسمون خريطة واقعية لأمراض القلب والشرايين فى العالم‫.

دراسة أحوال سكان فرامنجهام منذ الأربعينيات إلى الآن مستمرة كتجربة علمية حية مذهلة تفصح كل يوم عن حقائق علمية بالغة الأهمية.. وللحديث بقية إن شاء الله فى الأسبوع المقبل‫..

عيد سعيد مبارك.. دمتم جميعا سالمين ..

التعليقات