وزير التعليم العالي: تكلفة مشروع الجينوم بالمليارات وهدفه تحسين صحة المصريين - بوابة الشروق
الإثنين 19 أبريل 2021 5:05 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد قرار تدريس اللغة الهيروغليفية بالمدارس؟

وزير التعليم العالي: تكلفة مشروع الجينوم بالمليارات وهدفه تحسين صحة المصريين


نشر في: الثلاثاء 2 مارس 2021 - 4:45 ص | آخر تحديث: الثلاثاء 2 مارس 2021 - 4:45 ص

قال الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، إن مشروع «الجينوم» المصري عُرض على الرئيس بالشكل المتكامل للاطلاع على أهدافه، إذ إنه من أعظم المشروعات في تاريخ البشرية.
وأضاف عبدالغفار، في مداخلة هاتفية لبرنامج «حديث القاهرة» المذاع عبر فضائية «القاهرة والناس»، مساء اليوم الاثنين، أن أول خريطة جينية في العالم صدرت عام 1988، ذاكرًا أن الدول تتسارع للتعرف على الصفات الجينية لبلادهم، إذ إن كل تركيبة إنسانية لها خصائص جينية مختلفة.
وأوضح أن الوزارة وضعت خطة متكاملة للمشروع بالتنسيق بين الجامعات والمراكز البحثية، مضيفًا أن الهدف من المشروع يكمن في تحسين صحة الإنسان، إذ يعتبر رحلة استكشاف داخل الإنسان للتعرف على أسرار الجسد البشري.
وذكر أن العمل في المشروع يبدأ خلال الأشهر المقبلة، موضحًا أن تكلفت المشروع بالمليارات، إذ يعمل على إنشاء خريطة جينية واضحة للمواطن المصري.
ولفت إلى وجود تعاون بين الكثير من علماء الدراسات الجينية داخل مصر وخارجها، نظرًا لأنه مشروع ضخم لاكتشاف الخصائص الوراثية الدقيقة للأمراض في مصر، مؤكدًا أن بداية علاج كل الأمراض ستكون من خلال الخريطة الجينية المصرية، إضافة إلى أن هناك تحاليل قبل الزواج للتعرف على أن المولود سيصاب بأي مرض.
وتابع: «الرئيس السيسي يوفر الإمكانات المادية كافة للتسهيل على العاملين بمشروع الجينوم المصري، والذي يستهدف 100 ألف مصري ستكون بياناتهم داخل منظومة خريطة الجينوم، ليستمر التحاليل عليهم حتى عام 2025»، مشددًا على سرية هذه العينات.
وأعلن الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، موافقة الرئيس عبدالفتاح السيسي على إطلاق إشارة البدء في تنفيذ مشروع الجينوم المرجعي للمصريين وقدماء المصريين، وإنشاء المركز المصري للجينوم، وذلك خلال اجتماعه أمس الأحد، بالدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، ووزير التعليم العالي والبحث العلمي.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك