أشرف زكي: رحيل «الجداوي» كان وسط وجع كبير من الشعب المصري والعربي - بوابة الشروق
السبت 8 أغسطس 2020 2:30 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

أشرف زكي: رحيل «الجداوي» كان وسط وجع كبير من الشعب المصري والعربي

هديل هلال
نشر في: الأحد 5 يوليه 2020 - 5:19 م | آخر تحديث: الأحد 5 يوليه 2020 - 5:19 م

قال أشرف زكي، نقيب المهن التمثيلية، إن استقبال جثمان الفنانة رجاء الجداوي، التي وافتها المنية إثر إصابتها بفيروس كورونا المستجد صباح اليوم، كان استقبالًا كبيرًا من الجمهور والزملاء والصحفيين والإعلاميين، لافتًا إلى أن رحيلها كان «وسط وجع كبير من الشعب المصري والعربي»، بحسب تعبيره.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «حلوة يا دنيا»، المذاع عبر فضائية «TeN»، مساء الأحد، أن «الجداوي» أعطت للتليفزيون والمسرح والإذاعة والبرامج وكانت محبوبة وسط الجمهور، مشيرًا إلى أن رحلة الفنانة «طويلة وليس بها ما تخجل منه».

وأشار إلى أن الفنانة الراحلة كانت مجاملة لأقصى حد وتشارك الفنانين في الأفراح والأحزان، متابعًا: «خيرها على الدنيا والناس كلها، لم تتأخر عن الوطن، وعاشت وماتت للفن».

ولفت إلى أنه توقع وفاة الفنانة عندما تحدث مع مدير المستشفى مساء اليوم السابق للوفاة، قائلًا إن ابنتها تسلمت الجثمان ثم وصلت إلى البساتين في الـ12 والنصف ظهرًا.

وشيعت ظهر الأحد، جنازة الفنانة الكبيرة رجاء الجداوي، والتي وافتها المنية في الساعات الأولى من صباح اليوم عن عمر ناهز الـ81 عاما، بمستشفى أبو خليفة للعزل الطبي بالإسماعيلية بالعناية المركزة، عقب تدهور حالتها الصحية إثر إصابتها بفيروس كورونا المستجد «كوفيد - 19».

وتلقت «الجداوى» العلاج من فيروس كورونا بمستشفى أبوخليفة للعزل الطبي بالإسماعيلية منذ أكثر من شهر وأجريت لها ثلاث مسحات أكدت استمرار إيجابية الإصابة بالفيروس، وحصلت على جرعة بلازما دم المتعافين من الفيروس مقسمة على حقنتين.

ونُقلت إلى العناية المركزة في الثاني من يونيو الماضي، بعد تعرضها لضيق في التنفس وانخفاض نسبة الأكسجين في الدم.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك