دراسة: الرحلات الجوية رخيصة الثمن في ألمانيا تزداد ندرة وسعرا - بوابة الشروق
الخميس 14 نوفمبر 2019 9:33 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما توقعك لنتائج منتخب مصر في كأس الأمم الأفريقية تحت 23 سنة؟

دراسة: الرحلات الجوية رخيصة الثمن في ألمانيا تزداد ندرة وسعرا

د ب أ
نشر فى : الثلاثاء 5 نوفمبر 2019 - 3:05 م | آخر تحديث : الثلاثاء 5 نوفمبر 2019 - 3:05 م

ذكر المركز الألماني للطيران والفضاء في دراسة له، أن الصيف الماضي شهد تراجع رحلات الطيران رخيصة الثمن في ألمانيا، وفي الوقت ذاته تزايدا في أسعار هذه الرحلات.

وحسب المركز، اليوم الثلاثاء، فإن عدد رحلات الطيران في ألمانيا تراجع الصيف الماضي بنسبة 1% عنه في نفس الفترة من العام الماضي.

توصل المركز إلى هذه النتيجة بعد تحليل بيانات أحد الأسابيع النموذجية في شهر يوليو الماضي والذي تم فيه تنفيذ 6680 رحلة جوية.

وذكر المركز أنه كانت هناك بعض الرحلات الإضافية إلى إيطاليا في الأسبوع الذي شملته الدراسة بينما تراجعت الرحلات الجوية الداخلية في ألمانيا وكذلك الرحلات الجوية إلى إسبانيا وبريطانيا.

وأوضح المركز أن تحليل بيانات مبيعات تذاكر الطيران في أحد الأيام الذي اختير بشكل عشوائي كشف أن متوسط أسعار بطاقات السفر ارتفع بدون أي إضافات.

ورجح المركز أن يكون ارتفاع أسعار الكيروسين هو السبب وراء ذلك.

وتتراوح أسعار تذاكر الطيران لدى شركات الطيران الكبيرة بين 10ر44 يورو لدى شركة Wizz المجرية للطيران، مرورا بـ55 يورو لدى شركة ايزي جيت وشركة راين اير، ووصولا إلى 27ر111 يورو لدى شركة أويرو وينجز التابعة لشركة لوفتهانزا الألمانية.

وكانت الأسعار قبل عام تبدأ من 38 يورو وتنتهي بـ100 يورو.

وأشار معدو الدراسة إلى أن التراجع في الرحلات الجوية المعروضة في السوق الألماني شديد المنافسة ليس أمرا معتادا بالنسبة لقطاع الطيران في أوروبا، حيث بلغ عدد الرحلات الجوية التي أقلعت في القارة الأوروبية خلال أحد الأسابيع المعتادة أكثر من 67 ألف رحلة، أي بزيادة نسبتها 4%، خاصة جراء تزايد الرحلات إلى إيطاليا واليونان.

وزادت شركة راين اير لاودا، الرائدة في سوق الطيران الداخلي الأوروبي، من رحلاتها الجوية، وكذلك فعلت شركة ايزي جيت، ثاني أكبر شركات القطاع.

وأوضح معدو الدراسة أن تراجع رحلات الطيران في ألمانيا سببه التوسع الهائل في طاقة الشركات في أعقاب إفلاس شركة اير برلين، وهو ما أدى عام 2018 إلى فائض واضح في المعروض.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك