وزير الري يستقبل وفدا رفيع المستوى من وزارة الموارد المائية العراقية - بوابة الشروق
الإثنين 17 يناير 2022 3:37 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما هي توقعاتك لمشوار المنتخب المصري ببطولة إفريقيا؟


وزير الري يستقبل وفدا رفيع المستوى من وزارة الموارد المائية العراقية

محمد علاء
نشر في: الإثنين 6 ديسمبر 2021 - 7:01 م | آخر تحديث: الإثنين 6 ديسمبر 2021 - 7:01 م
استقبل الدكتور محمد عبد العاطي، وزير الموارد المائية والري، وفدا عراقيا رفيع المستوى، برئاسة المهندس حسين عبد الأمير بكة، وكيل وزارة الموارد المائية العراقية، وعضوية المهندس مازن داوود، والمهندس جعفر كاظم، والمهندسة سارية إبراهيم.

ورحب الدكتور عبد العاطي بأعضاء الوفد العراقي في بلدهم الثاني مصر، مشيداً بعمق ومتانة العلاقات الأخوية التي تربط الشعبين الشقيقين، مشيراً لضرورة تحقيق أقصى درجات التعاون والتنسيق بين البلدين الشقيقين لتحقيق أهداف الشعبين في التنمية المستدامة والوصول للإدارة المثلى للموارد المائية المحدودة.
ومن جانبهم نقل أعضاء الوفد العراقى دعوة المهندس مهدي رشيد الحمداني، وزير الموارد المائية العراقي، للدكتور عبد العاطى لزيارة العراق في شهر مارس المقبل للمشاركة في مؤتمر بغداد الثاني للمياه، معربين عن سعادتهم بزيارة مصر.

وتأتي هذه الزيارة في ضوء نتائج زيارة الدكتور عبد العاطي لدولة العراق في شهر مارس الماضي للمشاركة في مؤتمر بغداد الدولي الأول للمياه، والتي تم خلالها الاتفاق بين الدكتور عبد العاطي والمهندس الحمداني على الإسراع في تفعيل مذكرة التفاهم الموقعة بين البلدين في مجال الموارد المائية من خلال تشكيل لجنة توجيهية فنية مشتركة.

كما تأتي الزيارة في ضوء نتائج الاجتماع الأول للجنة التوجيهية الفنية المشتركة المصرية العراقية في مجال الموارد المائية والري، والذي عُقد في شهر يونيو الماضي، والذي اتفق خلاله الجانبين على تشكيل مجموعة عمل مشتركة من الفنيين والإعداد لزيارة وفد فني مصري للعراق، وهي الزيارة التي تمت بالفعل في شهر أغسطس الماضي، وتم خلالها إجراء العديد من الزيارات الميدانية، وإعداد صياغة مشتركة لبرنامج عمل واضح بين الدولتين يعكس مجالات التعاون بين البلدين، ومنها تقنيات الري الحديث، إعادة الاستخدام، وطرق المعالجة، والقضاء على التصحر، ومقاومة الحشائش المائية، وهيدروليكا الأنهار والشواطئ بما فيها نوعية المياه والرسوبيات، والإصلاح المؤسسي والتشريعي، وحماية الشواطئ ومشكلات النحر.

وتفعيلاً لمذكرة التفاهم الموقعة بين البلدين، زار أعضاء الوفد العراقي عددا من أجهزة الوزارة للتعرف على الأنشطة المختلفة التي تضطلع بها لتحقيق الإدارة المثلى للموارد المائية.

وزار الوفد العراقي زيارة مركز التنبؤ بالفيضان والذي يستخدم تكنولوجيا الأقمار الصناعية والنماذج العددية المتطورة لمحاكاة السلوك الهيدرولوجي الطبيعي للنهر والتنبؤ بالأمطار والسيول، إلى جانب دراسة التغيرات المناخية وتأثيرها على مصر، كما تم التعرف على أنشطة وحدة النظم الجغرافية بقطاع التخطيط فى مجال استخدام صور الأقمار الصناعية في رصد جميع أشكال التعديات، وتحديد طبيعة استخدامات الأراضي حول المجرى الرئيسي لنهر النيل وفرعيه.

كما زار الوفد العراقي قطاع المياه الجوفية حيث جرى استعراض مجهودات اقطاع المختلفة لتحقيق الإدارة الرشيدة للمياه الجوفية، مع التوسع في استخدام الطاقة الشمسية في تشغيل الآبار، وتركيب منظومة للرصد والتحكم بالآبار السطحية والعميقة لمراقبة تشغيلها أوتوماتيكيًا عن بُعد ومتابعتها من غرف تشغيل مركزية وذلك لمراقبة السحب الآمن من الآبار وحساب معدلات الاستهلاك لكل بئر على حدى وتجنب السحب الجائر المخالف للمعدلات المطلوبة.

وطالع الوفد العراقي مجهودات القطاع في تنفيذ مشروعات الحماية من أخطار السيول، وزاروا على الطبيعة أعمال الحماية من أخطار السيول المنفذة بمخر سيل وادى دجلة.

كما زار الوفد الهيئة المصرية العامة لحماية الشواطئ، حيث جرى استعراض مشروعات وأنشطة الهيئة المختلفة في مجال حماية الشواطئ المصرية، ومشروعات الحماية المنفذة بأطوال تصل إلى ١٢٠ كيلومتر والمشروعات الجاري تنفيذها بأطوال أخرى تصل إلى ١١٠ كيلومترات.

وزار الوفد المركز القومي لبحوث المياه حيث تم استعراض الأنشطة البحثية للمركز ومعاهده المختلفة، وتفقد عدد من الأعمال البحثية التي تضطلع بها المعاهد التابعة للمركز، مثل النموذج الطبيعي الخاص بدراسة حماية شواطئ مدينة بورسعيد ، والنموذج الفيزيائي المعد لقناطر ديروط الجديدة، بالإضافة لزيارة المعامل المركزية للرصد البيئي، واستعراض التجربة البحثية التي تم تنفيذها بمعهد صيانة القنوات المائية بالتعاون مع المعامل المركزية للرصد البيئي والمتمثلة في تصميم وحدة مدمجة لمعالجة مياه الصرف الصحي، والتي تم تجربتها للاستفادة من مياه الصرف الصحي الناتجة من المعاهد والوحدات البحثية التابعة للمركز باستخدام تقنية التهوية والتي تعد إحدى التقنيات قليلة التكلفة ، وزيارة مركز التدريب الإقليمي التابع لمعهد بحوث الهيدروليكا.

كما زاروا المركز الإقليمي للتدريب التابع للوزارة، والذي يُعد جهة معتمدة لدى اليونسكو من الفئة الثانية كأحد المراكز المتميزة في تطبيق معايير الجودة العالمية كافة في خطط التدريب والمواد العلمية المقدمة، ويتمتع بإمكانيات تدريبية "متميزة" سواء بالمقر الرئيسي للمركز أو فروعه بالمحافظات؛ نظراً لما يقدمه من دورات تدريبية متنوعة للعاملين بالوزارة و للعاملين بالجهاز الإداري للدولة من مختلف الوزارات، بالإضافة للدورات المقدمة للمتخصصين من مختلف الدول العربية والإفريقية.

ومن المقرر أن يزور الوفد العراقي الادارة المركزية لنظم الرصد والاتصالات بالوزارة للتعرف على منظومة الرصد الآلي "التليمتري"، والتي تسمح بتدفق بيانات الترع والمصارف والبحيرات بصورة لحظية على الهواتف المحمولة لمتخذي القرار والمسئولين في جميع إدارات الري بمختلف محافظات الجمهورية، بما يسمح بإتخاذ قرارات فورية لحل مشاكل الري في المناطق الحرجة، ومن المقرر أن يزور أيضًا أحد مواقع التليمتري على الطبيعة والواقعة على فم ترعة الإسماعيلية.

وستشمل الزيارات الميدانية للوفد العراقي عددا من مشروعات تأهيل الترع والمساقي والري الحديث وتطبيقات الري الذكي بمحافظة القليوبية؛ للتعرف على مجهودات الوزارة في تنفيذ هذه المشروعات القومية الكبرى التي تهدف لتحسين إدارة الموارد المائية وتعظيم العائد من وحدة المياه.

ومن المقرر أيضاً زيارة مشروع محطة معالجة مياه مصرف بحر البقر، والذي تم الانتهاء منه مؤخرا بطاقة تصل إلى ٥.٦٠ مليون متر مكعب يوميا، وزيارة قناطر زفتى على فرع دمياط.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك