الغرف التجارية: بدء عروض «أهلا رمضان» الأسبوع المقبل وتخفيضات تتراوح بين 10 و15% - بوابة الشروق
الخميس 28 مايو 2020 9:37 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

الغرف التجارية: بدء عروض «أهلا رمضان» الأسبوع المقبل وتخفيضات تتراوح بين 10 و15%

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
أ ش أ
نشر فى : الأربعاء 8 أبريل 2020 - 1:02 م | آخر تحديث : الأربعاء 8 أبريل 2020 - 1:02 م

صرح الدكتور علاء عز الأمين العام لاتحاد الغرف التجارية، بأنه سيتم بداية من الأسبوع المقبل عروض "أهلا رمضان" داخل السلاسل التجارية وتخفيضات تتراوح بين 10 و15% على السلع، استعدادا لاستقبال شهر رمضان.

ولفت في تصريحات له اليوم إلى الاتفاق مع ممثلي الغرف التجارية والصناعية وكبار المصنعين والمستوردين والتجار والسلاسل التجارية على تقديم عروض التخفيضات التي استمرت خلال السنوات الماضية تحت اسم "معارض أهلا رمضان"، ذاكرا أن التخفيضات هذا العام ستستمر في المتوسط بين 10 إلى 15% لمعظم السلع وستتجاوز التخفيضات على بعض السلع تلك النسبة مثل الأعوام السابقة.

وأكد أن هناك تكاملا بين القطاعين العام والخاص لتوفير كافة احتياجات المواطنين من السلع الأساسية في ظل الظروف الراهنة، موضحا أن تكثيف كافة الجهود لتوفير أكبر كم ممكن من السلع الأساسية خلال الأسابيع الماضية لم ينجح فقط في توفير تلك المنتجات في كافة أنحاء الجمهورية، وإنما حقق سيطرة كبيرة على معدلات الأسعار القياسية والتي تراجعت منذ منتصف الشهر السابق.

وأضاف علاء عز، أن مصانع السلع الاستراتيجية لم تتوقف عن العمل خلال تنفيذ أيا من التدابير الاحترازية التي اتخذتها الحكومة للسيطرة على فيروس كورونا وإنما تم تكثيف العمل في تلك المصانع مع إتباع بروتوكول صحي بتوزيع العمالة على ورديات والتناوب في العمل على مدار الـ24 ساعة لتفادي تزاحم العمال، موضحا أن المقصود بالسلع الاستراتيجية كافة السلع المرتبطة بالحياة اليومية والاحتياجات اليومية للمواطن وليس فقط السلع الغذائية، كما تم السماح بتحرك أتوبيسات العمال أثناء ساعات الحظر وضمان انسياب وصول المواد الخام ومستلزمات الإنتاج وتدفق المنتجات 24 ساعة للأسواق، كما تم توفير التمويل الميسر لزيادة رأس المال العامل لتلك المصانع وزيادة المخزون من السلع تامة الصنع ومستلزمات الإنتاج ليتجاوز 5 أشهر.

وقال إن التعاون بين كافة القطاعات الاقتصادية أثمر عن عدة قرارات وإجراءات اتخذتها الدولة لضمان انسياب السلع كان منها هي السماح بتحرك الشاحنات محملة وفارغة طوال 24 ساعة والسماح لكافة العاملين بالجهات المعنية بسلاسل الإمداد السلعي بالتحرك أثناء ساعات حظر التجوال مثل العاملين بالمخابز والموانئ ومحال البقالة والسوبر ماركت وما فى حكمها وفتح كافة محال السلع الغذائية يومى الجمعة والسبت متضمنة الخضر والفاكهة، والألبان والجزارة والدواجن والأسماك.

أما لضمان توافر السلع المستوردة ومستلزمات الإنتاج تقرر عمل كافة الهيئات بالموانئ على مدار اليوم وتعديل إجراءات الإفراج عن السلع والسماح بالاستيراد بصور المستندات غير الموثقة نظرا لإغلاق العديد من الغرف والقنصليات وتوقف الطيران كما تم تفعيل الشحن الجوى للأدوية لتعويض توقف الطيران التجارى بالإضافة إلى حظر تصدير بعض السلع التى يحتاجها السوق المصرى مثل الكحول والبقوليات.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك