البابا تواضروس: تغيير الملة للطلاق لعب بالانتماء الدينى - بوابة الشروق
الإثنين 17 يونيو 2024 12:31 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

البابا تواضروس: تغيير الملة للطلاق لعب بالانتماء الدينى

جرجس فكرى:
نشر في: الثلاثاء 8 يوليه 2014 - 10:05 ص | آخر تحديث: الثلاثاء 8 يوليه 2014 - 10:05 ص

أكد البابا تواضروس الثانى، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية فى الحلقة الثالثة من برنامج «البابا وأسئلة الشعب» حول الأحوال الشخصية للأقباط أن تغير الملة والطائفة للطلاق «لعب بالانتماء الدينى»، معتبرا أن: «كل ما يبنى على أخطاء ينشئ أخطاء»، مستدركا: لكن هذا الاختيار حرية ومسئولية فهو «حر للذهاب لأى طائفة وستكون هذه الطائفة مسئولة عنه وعن زوجته وأولاده».

وأوضح البابا تواضروس فى الحوار الذى يذاع على القنوات المسيحية CTV وأغابى، ومار مرقس: هناك اختلاف عند الناس بين معنى الطلاق والتطليق فهناك تداخل فى الفهم بين بطلان الزواج والطلاق، ولا توجد حالة تنطبق على الحالة الثانية تماما لا سنا ولا عمر الزيجة ولا من ناحية السبب، فكل حالة لها تكيفها القانونى. وأشار إلى أنه فى حالة زواج شخص «مدنيا» من أجنبية وحصوله على الطلاق عليه أن يخبر شريكة حياته إذا قرر الزواج كنسيا مرة أخرى.

وعن اختلاف أسباب الطلاق فى الطوائف الأخرى، أجاب البابا تواضروس: «أنا لست مطالبا بأن أجيب بما هو عند الكنائس الأخرى، فمثلا الكنيسة الكاثوليكية ليس لديها طلاق فى الأصل ولكن كل كنيسة تشرع ما يناسب والهيئة التشريعية للكنيسة القبطية هو المجمع المقدس». وأكمل البابا أنه يتم إجراء كشف وتقييم نفسى على المقبلين على الزواج، فضلا عن الكشف الجسدى، واصفا تحقيق ذلك بالحلم، حيث إن هناك صعوبة فى التطبيق.

وقال البابا تواضروس «دى ها تعملها امتى لما هو فكر يخطب ولا لما مر على خطوبتهما سنة وافرض هايتزوجوا فى خلال شهر بعد ما تعلقوا عاطفيا تيجى تقول له هى الحقيقة مش هاتنفعك لأنه عنده مرض نفسى، وفى القرى وبعض الأماكن بيعتبروها فضيحة إنه واحد يروح لطبيب نفسى يبقى مجنون».



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك