الذهب يكسر القمة التاريخية للصعود.. ويتراجع 23 جنيها بمصر - بوابة الشروق
الخميس 1 أكتوبر 2020 11:44 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

تنصح الأهلي بالتعاقد مع؟


الذهب يكسر القمة التاريخية للصعود.. ويتراجع 23 جنيها بمصر

محمد المهم:
نشر في: الثلاثاء 11 أغسطس 2020 - 11:52 ص | آخر تحديث: الثلاثاء 11 أغسطس 2020 - 11:52 ص

عيار 21 يسجل 887 جنيها
تراجعت أسعار الذهب في مصر بواقع 23 جنيها، خلال بداية تعاملات اليوم الثلاثاء بعد أن قفز إلى مستوى قياسي مقترباً من الألف جنيه الأسبوع الماضي، ليصل جرام الذهب عيار 21 الأكثر مبيعا لنحو 887 جنيها، مقابل 910 جنيهات أمس، بسبب هبوط سعر المعدن الأصفر عالميا عن حاجز الألفين دولار، بحسب تصريحات ايهاب واصف، نائب رئيس شعبة الذهب بغرفة القاهرة التجارية.
وكان المعدن الأصفر قد قفز لأعلى مستوى في تاريخ سوق الصاغة المصري، خلال الفترة الأخيرة.
وبحسب واصف، انخفض سعر جرام الذهب عيار 18 إلى 760 جنيها مقابل 780 جنيها، كما هبط سعر عيار 24 ليصل إلى 1040 جنيها، مقابل 1028 جنيها، وانخفض الجنيه الذهب بنحو 184 جنيها ليصل إلى 7096 جنيه.
ومنذ بداية العام الحالي، يواصل الذهب صعوده محلياً مع إقبال المستثمرين على شراء المعدن الأصفر باعتباره الملاذ الآمن، وسط مخاوف من تداعيات فيروس كورونا، علاوة على الاضطرابات السياسية التي عانت منها المنطقة مؤخراً.
وتتأثر أسعار الذهب في السوق المحلية بمصر، بالتغير الذي تشهده الأسعار عالميا، بالإضافة إلى تذبذب سعر الدولار الذي يؤدي إلى تغير سعر الذهب المحلي، فكلما ارتفع سعر العملة الخضراء زادت أسعار المعدن الأصفر.
وزاد الذهب محليا فى مصر ما يزيد عن 45.5% منذ بداية العام الجاري.
وتراجع حجم الطلب علي المشغولات الذهبية في مصر بنسبة ٧٠٪ خلال الربع الثاني من ٢٠٢٠، مقارنة بنفس الفترة من ٢٠١٩، حيث وصل حجم المبيعات إلى ١,٧ طن مقارنة ب٥,٥ طن، وذلك بحسب تقرير مجلس الذهب العالمي للربع الثاني من العام الجاري.

وعالمياً تراجع الذهب حيث دفع صعود نسبي في قيمة الدولار مقابل بقية العملات بعض المستثمرين لجني مكاسب المعدن النفيس الذي صعد لمستوى قياسي بلغ ألفي دولار أمريكي للأوقية.
وأدت المخاوف المحتملة من كورونا إلى اتجاه المستثمرين لشراء الملاذات الآمنة، وهو ما دفع أسعار الذهب للارتفاع المستمر، حيث يُعتبر أداة استثمارية آمنة في أوقات الضبابية السياسية والاقتصادية.

وانخفض الذهب في المعاملات الفورية 0.5% إلى 2017.53 دولار للأوقية (الأونصة)، ونزلت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.6% إلى 2026.90 دولار للأوقية.
وارتفع الذهب عالميا ما يزيد عن 34% منذ بداية العام الجاري إذ أنه يُعتبر أصلا يجب أن يحتفظ بقيمته بينما تؤدي الجائحة وطباعة البنوك المركزية.
وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، تراجعت الفضة 1% إلى 28.86 دولار للأوقية فيما انخفض البلاتين 0.8% إلى 979.12 دولار للأوقية، وزاد البلاديوم 0.7% إلى 2234.90 دولار للأوقية.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك