استشاري جراحة قلب: 0.1% نسبة مخاطر الاعتماد على القلب الصناعي - بوابة الشروق
الأحد 25 يوليه 2021 6:03 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع أن تكسر مصر رقمها التاريخي بتحقيق أكثر من 5 ميداليات أوليمبية في أولمبياد طوكيو؟

استشاري جراحة قلب: 0.1% نسبة مخاطر الاعتماد على القلب الصناعي


نشر في: الأحد 13 يونيو 2021 - 3:17 ص | آخر تحديث: الأحد 13 يونيو 2021 - 3:17 ص

قال الدكتور أحمد الوكيل، استشاري جراحة القلب بكلية طب القصر العيني، إن الدم يُسحب خارج القلب في جراحة القلب المفتوح، ويعتمد القلب على ماكينة القلب الصناعي، والهدف من هذا أن يكون القلب فارغ من الدم، وبالتالي رؤية ما يحدث فيه.
وأضاف خلال حواره ببرنامج «شارع القلب»، الذي يقدمه الإعلامي خالد صقر، والمذاع على فضائية «الحدث اليوم»، مساء السبت، أن جراحة القلب المفتوح هدفها وجود مجال جراحي خالي من الدم، موضحًا أن نسبة مخاطر القلب في الاعتماد على ماكينة القلب الصناعي أقل من 0.1%، وهذه نسبة عالية جدًا.
وذكر أن هناك تقنية حديثة أفضل من القلب المفتوح تسمى بالقلب النابض، ولا يتم استخدام فيها ماكينة القلب الصناعية، وهذه التقنية أصعب بكثير، ولكنها في حاجة إلى مهارة وتكنيك عالي جدًا.
ولفتت إلى أن القلب المفتوح يرجى للمرضى الذين يعانون من القصور في الشرايين التاجية، و99% من هؤلاء المرضى من الممكن إجراء جراحة القلب النابض لهم، ذاكرة أن القلب في الجسم يُماثل الماتور في أي ماكينة صناعية، وهو العضو الوحيد الذي لا يتوقف عن العمل
وأوضحت أن القلب النابض أفضل من القلب المفتوح في معظم الحالات، خاصة عند كبار السن الذين يعانون من ضعف في عضلة القلب، أو مشكلة في الكلى أو الرئة، مضيفة أن جراحة القلب النابض أصعب من القلب المفتوح في كل شيء حتى في التحضير.
واستطردت أن السكر لا بد أن يكون مضبوطا قبل إجراء العملية بأسبوعين على الأقل، كما أن ضربات القلب يجب أن تكون عند معدل معين.، مفيدًا بأن فتحة الصدر في عملية القلب النابض تكون صغيرة، والعملية تجرى بمنتهى البساطة على المريض، ولكمنها معقدة جدًا على الفريق الجراحي.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك