مصادر سودانية لـ«الشروق»: زيارة كباشي للقاهرة لبحث تطورات الأوضاع على الحدود الإثيوبية - بوابة الشروق
الإثنين 18 يناير 2021 7:04 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع وصول منتخب مصر لنهائي كأس العالم لكرة اليد؟

مصادر سودانية لـ«الشروق»: زيارة كباشي للقاهرة لبحث تطورات الأوضاع على الحدود الإثيوبية

سمر إيراهيم
نشر في: الخميس 14 يناير 2021 - 5:59 م | آخر تحديث: الخميس 14 يناير 2021 - 5:59 م

قالت مصادر سودانية مطلعة لـ«الشروق» إن زيارة عضو مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول شمس الدين كباشي، والوفد المرافق له إلي القاهرة تأتي لبحث تطورات الأوضاع على الحدود "السودانية - الإثيوبية" مع الجانب المصري.

وأضافت المصادر: "فضلاً عن سعى السودان لتقديم تنوير إلى دول الإقليم بما يحدث في منطقة "الفشقة" الحدودية، والتأكيد على موقف السودان الرافض للانتهاكات الإثيوبية".

ونوهت المصادر إلى أن الزيارة تأتي استكمالاً للجولات التنويرية إلى دول الجوار في الإقليم التي قام بها الفترة الماضية الفريق كباشي إلى جمهورية جنوب السودان، والنائب الأول لرئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول محمد حمدان دقلو "حميدتي" إلى إريتريا، فضلاً عن الزيارة التي قام بها منذ أيام عضو مجلس السيادة الفريق ابراهيم جابر إلى دولة تشاد، مشيراً إلى تواصل تلك الجولات الفترة المقبلة.

ورافق كباشي في زيارته إلى القاهرة كل من وزير الثقافة والاعلام السوداني فيصل محمد صالح ومدير المخابرات العامة السوداني الفريق أول ركن جمال عبد المجيد والامين العام لمجلس السيادة الفريق الركن محمد الغالي علي يوسف، بحسب بيان لمجلس السيادة.

واشار البيان إلى أن الزيارة تهدف لبحث مسار العلاقات الثنائية المتطورة ودفع مجالات التعاون المشترك لآفاق أوسع بما يخدم مصالح شعبي البلدين الشقيقين.

وكان رئيس مجلس السيادة، القائد العام للقوات المسلحة السودانية، الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، قد زار أمس الأربعاء الحدود السودانية بولاية القضارف متفقداً القوات المسلحة السودانية، مؤكدا قدرة الجيش السوداني على حماية أراضى البلاد.

وأعلنت وزارة الخارجية السودانية، أمس، أن طائرة إثيوبية اخترقت المجال الجوي السوداني ووصفته بالتصعيد الخطير وغير المبرر.

وتزامنت التوترات الحدودية بين الخرطوم وأديس أبابا مع أزمة حكومة رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد مع قادة إقليم تيجراي المتاخم مع الحدود السودانية الإثيوبية، حيث تمكن الجيش السوداني من استرداد معظم الأراضي التي تحتلها ميليشيات الشفتة الإثيوبية.

وكان المتحدث باسم الخارجية الإثيوبية قد زعم أن الخرطوم استغلت انشغال بلاده بأزمة إقليم تيجراي وتوغلت في "أراضٍ إثيوبية"، مشيرا إلى أن الخيار الآن لتسوية القضايا هو الحوار.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك