طلاب الصف الأول الثانوي يؤدون الامتحان في مادتي الكيمياء والجغرافيا - بوابة الشروق
الأربعاء 18 مايو 2022 5:12 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

برأيك.. ما هو أفضل مسلسل دراما رمضاني في الموسم الحالي؟








طلاب الصف الأول الثانوي يؤدون الامتحان في مادتي الكيمياء والجغرافيا

أرشيفية
أرشيفية
نيفين أشرف
نشر في: السبت 14 مايو 2022 - 10:35 ص | آخر تحديث: السبت 14 مايو 2022 - 10:35 ص

يؤدي اليوم طلاب الصف الأول الثانوي، الامتحان في مادتي الجغرافيا والكيمياء، مقاليا بنسبة 30% من الأسئلة وإلكترونيا بنسبة 70% من الأسئلة في المدارس المجهزة، ويؤدي طلاب المدارس غير المجهزة إلكترونيا الامتحانات في الفترة المسائية بالمدارس المجهزة.

وأوضحت وزارة التربية والتعليم أن جميع الأسئلة للمرحلة الثانوية ستكون وفقا لنظام التقييم الجديد والذي بدء من 2018 والتي تعمل على قياس الفهم ونواتج التعلم وليس الحفظ والتلقين.

وأشارت إلى تسليم الطلاب كراسة المفاهيم للطلاب داخل اللجان للاستعانة بها أثناء الإجابة، ولن يسمح بدخول كتاب ورقي أو ملازم ومنصة الامتحان لن تسمح بتصفح المصادر الإلكترونية لمنع الغش الإلكتروني وضمان تكافؤ الفرص.

وأرسلت المدارس الثانوية تعليمات لطلاب الصفين الأول والثاني الثانوي قبل بدء امتحانات نهاية العام، وشددت علي شحن التابلت بنسبة 100%، التأكد من تحديث منصه الامتحان swiftAssess بآخر رقم الإصدار v1.5.28، تحديث التابلت نفسه لآخر نسخه تحديث من خلال الضبط، وحذرت من محاولة فتح ثغرات على التابلت لأن التابلت مراقب ومتصل بشبكه المدرسه ومسؤول التطوير يتابع جميع الحركات على الجهاز وفي حالة فتح أي ثغرة سيتك تحرير محضر غش فورا وحرمان سنتين من الامتحان.

وأضافت أنه غير مطلوب من الطالب شحن الشريحة أو استخدامها لأن الامتحان على شبكة المدرسة فقط والمدارس مجهزة بالشبكات، محذرة من اصطحاب الموبايل مع الطلاب نهائيا حسب تعليمات الوزير ومن يخالف التعليمات سيعرض نفسه لتطبيق لائحه الانضباط المدرسي عليه.

وأكدت أنه لو حدث أية مشكلة وقت الامتحان خارج عن إرادة الطالب سواء في الشبكات أو نظام الامتحان سيتم تحرير محضر بذلك وسيؤدي الطالب الامتحان ورقيا نهاية الامتحانات.

يذكر أن الوزارة قد أعلنت الخميس الماضي، عدم تمكن 92 ألفا و718 طالبا وطالبة بالصف الثاني الثانوي من أداء الامتحان إلكترونيا، وقد حققت الوزارة في الأمر وتبين حدوث تأخير في استجابة قواعد البيانات الرئيسية؛ لحدوث العديد من التعديلات في بيانات الطلاب الواردة من الإدارات التعليمية، والتي تمت في نفس التوقيت؛ ما تسبب في تعطل وصول الامتحانات إلى خوادم المدارس، وقد تم التحقيق مع المسؤول عن هذا الخطأ الفني والتعامل الفوري فنيا عن طريق زيادة سعة وسرعة خوادم قاعدة البيانات وكذلك تم تحسين أدائها لضمان عدم حدوث هذا التأخير مرة أخرى.

وأكدت الوزارة أنه لما كان هذا الخطأ ليس من مسؤولية الطلاب، فقد قررت أن تحتسب لهؤلاء الطلاب الذين لم يتمكنوا من أداء الامتحان الإلكتروني درجة الامتحان الإلكتروني الكاملة لمادة اللغة العربية، وقد تم وضع كل الضوابط لمنع تكرار هذا الخطأ الفني.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك