دراسة: النشاط البدني البسيط يقى من الأمراض المزمنة والوفاة المبكرة - بوابة الشروق
الجمعة 23 أكتوبر 2020 4:38 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تساهم تعديلات قانون العقوبات الجديدة لتجريم التنمر في وقف وقائع الإساءة والإهانة في الشارع المصري؟

دراسة: النشاط البدني البسيط يقى من الأمراض المزمنة والوفاة المبكرة

إسماعيل إبراهيم
نشر في: الخميس 15 أكتوبر 2020 - 5:17 م | آخر تحديث: الخميس 15 أكتوبر 2020 - 5:17 م

يتوفى أكثر من 5 ملايين شخص سنويا حول العالم لأسباب مرتبطة بنقص النشاط البدنى، لذا سعى فريق بحثى من كلية الطب بجامعة كاليفورنيا إلى فهم أنماط الحياة المستقرة، ووجدت إحدى الدراسات، أنه حتى النشاط البدنى الخفيف، بما فى ذلك الوقوف والجلوس فقط، يمكن أن يفيد الصحة.

ومن المؤكد أن التمارين وغيرها من الأنشطة البدنية البسيطة أو القوية تقلل من خطر الإصابة بالعديد من الأمراض المزمنة، مثل أمراض القلب والسكرى والعديد من أنواع السرطان ومرض الزهايمر والخرف.

وفى الدراسة التى نُشرت فى أكتوبر الجارى فى مجلة علم الشيخوخة المتخصصة فى الطب والعلوم، وبقيادة الدكتور أندريا لاكروا رئيس قسم علم الأوبئة فى كلية الطب بجامعة كاليفورنيا فى سان دييجو، لاحظ فريق البحث مستويات نشاط ما يقرب من 6 آلاف امرأة أمريكية، تتراوح أعمارهن بين 63 و97 عاما.

ارتدى المشاركون مقياس تسارع لمدة سبعة أيام للحصول على قياسات دقيقة لمقدار الوقت الذى قضوه فى الجلوس أو الوقوف أو الحركة.

كان المشاركون الذين أمضوا معظم الوقت فى حركة، حتى لو بسيطة، معرضين لخطر الموت أقل بنسبة 37% مقارنة بالمجموعة التى لم تقف فى كثير من الأحيان.

يكافح الأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 65 عاما أو أكبر لتلبية إرشادات النشاط البدنى، والتى تتطلب نحو 150 دقيقة من النشاط أسبوعيا.

ووفقا للباحثين، يقضى العديد من الأمريكيين ما يصل إلى 11 ساعة يوميا فى الجلوس، والنساء على وجه التحديد فى خطر متزايد من وجود أو تطور مخاوف صحية مرتبطة بعدم النشاط.

ويقول الدكتور جون بيليتيير أستاذ علم الأوبئة فى كلية الطب بجامعة كاليفورنيا «الوقوف هو نهج عملى لمقاطعة فترات الجلوس الطويلة التى تحدث طوال اليوم».

ويتابع: «نجد أن هذا أكثر فائدة لكبار السن الذين قد لا يكونون قادرين على المشاركة فى أنشطة أخرى، ولكن لا يزال بإمكانهم اتباع أسلوب حياة صحى بأمان فى فترة الشيخوخة؛ فقط عن طريق إضافة فترات من الوقوف إلى الجلوس».



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك