وزيرة البيئة تبحث تنظيم أطول رحلة في العالم للترويج للسياحة البيئية - بوابة الشروق
الجمعة 3 ديسمبر 2021 7:24 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد قرار الفنان هاني شاكر نقيب المهن الموسيقية بمنع 19 من مطربي المهرجانات من الغناء؟

وزيرة البيئة تبحث تنظيم أطول رحلة في العالم للترويج للسياحة البيئية

دينا شعبان
نشر في: الجمعة 15 أكتوبر 2021 - 11:15 ص | آخر تحديث: الجمعة 15 أكتوبر 2021 - 11:15 ص

أعربت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة عن سعادتها بجهود المغامر علي عبده في تسجيل أول رقم عالمي بموسوعة جينيس للأرقام القياسية دعما لحماية البيئة ولتحقيق أهداف التنمية المستدامة بالتوجه نحو استخدام الطاقة النظيفة من خلال قطع مسافة 920 كم بدراجة كهربائية على مدار 24 ساعة متواصلة بمدينة العلمين الجديدة، مشيدة بجهوده في توجيه أنظار الشباب في مصر والعالم للقضايا البيئية ودعم المشاركة في حماية البيئة، وأضافت أن تسجيل هذا الرقم يعطي رسالة للعالم أن مصر تبذل قصارى جهودها من أجل حماية البيئة واستدامة مواردها الطبيعية.

جاء ذلك خلال استقبال الوزيرة للمغامر المصري لتهنئته، وذلك بالمركز الثقافي البيئي التعليمي بيت القاهرة.

وأوضح المغامر علي عبده أن كافة الإجراءات والاستعدادات التي تم تنفيذها لتسجل الرقم القياسي بموسوعة جينيس كأكبر مسافة قيادة دراجة كهربائية في 24 ساعة جاءت تحت رعاية وزارتي البيئة والشباب والرياضة وحملة (اتحضر للأخضر) كدعوة لمصر والعالم للتوعية بأهمية استخدام الطاقة النظيفة بالاتجاه نحو استخدام وسائل الانتقال الصديقة للبيئة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة ودمج البعد البيئي بحياتنا اليومية.

وأشار المغامر المصري إلى أن الرحلة تمت داخل طريق مغلق بطول 8 كيلومترات لعدد 113 مرة بإجمالي مسافة تقدر بحوالي 920 كم بمدينة العلمين الجديدة لدواعي الأمن والسلامة وتطبيقا لشروط موسوعة جينيس للأرقام القياسية.

كما تناول اللقاء مناقشة الإجراءات والاستعدادات التي يجرى تجهيزها للقيام برحلة فردية لتسجل رقما جديدا بموسوعة جينيس كأطول رحلة في العالم باستخدام الدراجة الكهربائية تحت رعاية وزارة البيئة، وذلك في إطار التوعية بأهمية استخدام الطاقة النظيفة في الحفاظ على البيئة ولدعم التصدي لآثار التغيرات المناخية ودعم السياحة البيئية وزيارة المحميات.

وقد تم الاتفاق أن يتخلل الرحلة زيارة المحميات الطبيعية والقيام بالعديد من الأنشطة البيئية ومنها حملات نظافة وتشجير وجمع المخلفات البلاستيكية من الشواطيء وتوعية المواطنين بأهمية الحفاظ على البيئة والموارد الطبيعية.

وأكدت الوزيرة - خلال اللقاء - أهمية دور الشباب في حماية البيئة والحفاظ على الموارد الطبيعية، كما استعرضت جهود الوزارة لدعم الشباب والأطفال ودمجهم في العمل البيئي، كأحد استراتيجيات الوزارة لخلق جيل جديد من حماة البيئة وليصبحوا سفراء للبيئة في كافة ربوع مصر للتوعية بالمشاركة في حماية البيئة ومبادرة اتحضر للأخضر التي أطلقتها وزارة البيئة تحت رعاية رئيس الجمهورية والتأكيد على روح المشاركة في العمل البيئي كأحد أهم سبل حماية البيئة وتحقيق أهداف التنمية المستدامة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك