ارتداء الكمامة بين الأمريكيين يسجل أعلى مستوى على الإطلاق منذ إبريل الماضى بنسبة 80% - بوابة الشروق
الجمعة 5 مارس 2021 9:25 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد سن قانون يلزم بتحديد النسل لحل مشكلة الزيادة السكانية؟

ارتداء الكمامة بين الأمريكيين يسجل أعلى مستوى على الإطلاق منذ إبريل الماضى بنسبة 80%

أ.ش.أ
نشر في: السبت 16 يناير 2021 - 11:13 م | آخر تحديث: السبت 16 يناير 2021 - 11:13 م

فى ظل تزايد دعوات الإدارة الأمريكية ومسؤولى الصحة فى الولايات المتحدة، يبدو أنها قد بدأت تؤثى ثمارها ليرتفع معدل ارتداء الكمامة بين الأمريكيين لأعلى مستوى له منذ إبريل الماضى، ليسجل 80%، مقارنة بنحو 55% فى إبريل الماضى.

فقد أظهر استطلاع جديد أجرته جامعة "هارفورد" بالتعاون مع جامعة "نوث ويسترن روتجزر"، أن عددًا أكبر من الأمريكيين يرتدون الأقنعة بشكل روتيني أكثر من أي وقت مضى - حوالي 80 في المائة - لكن ربما لا يزال الأمر قليلًا جدًا فى ظل زيادة حدة جائحة فيروس" كورونا" المستجد يوما بعد يوم ... ووفقلا للاستطلاع، فقد تزايد إلتزام الأمريكيين بضوابط التباعد الإجتماعى، إلا أنهم لا يزالون يقضون وقتا أطول دون كمامة.

وأوضحت البيانات أنه لايزال أكثر من 200,000 أمريكى ، يتم تشخيص إصابتهم بفيروس "كورونا" المستجد بصورة يومية .. ومع تحرك جهود نشر اللقاح ببطء وظهور المزيد من المتغيرات المعدية، أصبحت السلوكيات لمنع إنتقال الفيروس التاجى أكثر أهمية من اى وقت مضى.

ومن أجل خفض منحنى الإصابات ، إتحاد فيروس" كورونا " المستجد" ، بإجراء مسح لنحو 20,000 شخص فى جميع أنحاء الولايات المتحدة بمعدل مرة واحدة شهريا ، لتحليل سلوكياتهم فى محاولة لإبطاء إنتشار الفيروس .. أشار المسح أن أقل من 20% قاموا زاولوا روتين حياتهم اليومى دون إرتداء الكمامة ، بما فى ذلك الذهاب إلى طبيب الأسنان وما يشكله ذلك من مخاطر على الطرفين.

يأتى ذلك فى الوقت الذى شجع فيه مسؤولو الصحة العامة الذهاب إلى الطبيب، ولكن مع الحرص على تطبيق الضوابط الصحية والإحترازية المطلوبة .. لكن، لا يزال حوالى 40% من الأمريكيين يواصلون زيارة أصدقائهم وأقاربهم، فيما يواصل نحو 30 % الذهاب إلى العمل .. وقد اعترف 9% من المستطلعين أنهم كانوا في غرفة واحدة مع ما بين 5 إلى 10 اشخاص أشخاص آخرين خلال الـ24 ساعة الماضية.. كما شارك أكثر من 2.5 % في مساحة مغلقة مع 11 إلى 50 آخرين في اليوم السابق على الاستطلاع.

يأتى ذلك فى الوقت الذى حرص فيه ما يزيد قليلاً عن نصف الأمريكيين على تجنب الإتصال بأشخاص آخرين ( 52 % ).. فيما ، يبدو أن الأمريكيين سئموا العزلة .. ففي إبريل الماضى، أشارت البيانات إلى أن 75 % المائة من المستطلعين يتجنبون الأماكن العامة أو المزدحمة، مقارنة بأقل من 60% فى مطلع يناير الماضى .. كما سجل معدل غسل اليدين إنخفاضا فى إبريل المااضى، حيث أكد 72% أنهم حريصون على نظافة أيديهم بصورة مستمرة، فى مقابل اعتراف 80% بعدم اهتمامهم بصورة كبيرة فيما يتعلق نظافة اليدين.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك