نجوم عالميون يقاطعون «إنستجرام» - بوابة الشروق
الإثنين 21 أكتوبر 2019 8:45 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما رأيك في منع القانون المصري إعدام القاتل الأصغر من 18 عاما؟


نجوم عالميون يقاطعون «إنستجرام»

نوران عرفة
نشر فى : الإثنين 17 يونيو 2019 - 1:13 ص | آخر تحديث : الإثنين 17 يونيو 2019 - 1:13 ص

• سيلينا جوميز تحذف التطبيق بعد إصابتها بالاكتئاب.. والتقليل من أحقية كاردى بى فى جائزة جرامى يدفعها لغلق الحساب.. وجاستن بيبر يتخذ موقفا مماثلا بعد انتقاد حبيبته
رغم الشهرة التى حققتها وسائل التواصل الاجتماعى لنجوم هوليوود، إلا أنهم أصبحوا يدفعون ضريبة باهظة لها، نتيجة ما يتعرضون له من شائعات وأخبار كاذبة وتعليقات سلبية، خاصة على «إنستجرام»، وهو ما دفع بعضهم لاتخاذ قراره بإغلاق حسابه الشخصى عليه للابتعاد عن بيئة التواصل الوهمى والعيش داخل الحياة الواقعية؛ وذلك بعد تعرض البعض لمشاكل نفسية وضغوطات وصلت لحد الإصابة بالاكتئاب، والذهاب إلى مصحة نفسية لتناول العلاج.

أحدث ضحايا «إنستجرام» هى المغنية الأمريكية سيلينا جوميز، والتى توجت بـ لقب «ملكة الإنستجرام» بعد أن وصل عدد متابعيها إلى ١٥٢ مليون متابع، ولكنها فاجأت الجميع أخيرا بإعلانها حذف تطبيق «إنستجرام» من هاتفها المحمول؛ وذلك نتيجة لإصابتها بالاكتئاب، والذى دخلت على إثره لمصحة للعلاج النفسى.

وصرحت للبرنامج الحوارى «Live with Kelly and Ryan» على قناة abc الأمريكية بأنها تقوم بشكل دورى بتسجيل الدخول لحسابها على إنستجرام من خلال هاتف شخص آخر؛ لمراقبته والتحقق منه.

وسبق لـ «جوميز»، مقاطعة حسابها لمدة أربعة أشهر فى عام 2018؛ ذلك بعد تلقيها تعليقات سلبية، ولكنها عادت من جديد وحذرت الشباب من إدمان إنستجرام وعدم الخوض فى معاركه اليومية والانجراف وراء المظاهر أثناء كلمتها فى عرض فيلمها «الموتى لا يموتون» بالدورة 72 لمهرجان كان السينمائى.

سيلينا جوميز ليست الوحيدة، فقد سبقتها المغنية الأمريكية كاردى بى التى أغلقت حسابها على إنستجرام نتيجة لتعرضها للهجوم، واتهام البعض لها بأنها لا تستحق الفوز بجائزة أفضل ألبوم راب فى حفل توزيع جوائز جرامى الـ 61.

ونشرت كاردى بى فيديو لها قبل إغلاق الحساب ترد فيه على المهاجمين وتدافع عن نفسها، قائلة فيه: «ظللت فى الاستديو لثلاثة شهور متواصلة، وقضيت 4 أيام دون الذهاب إلى منزلى وامتنعت عن النوم من أجل الألبوم».

وفى خطوة مماثلة، أعلن الممثل الكوميدى الأمريكى بيت ديفيدسون، إغلاقه لجميع حساباته على مواقع التواصل الاجتماعى، وأرجع السبب فى تصريحات صحفية له بأن العالم الافتراضى مؤذ للغاية ولا يشعره بالراحة وأنه من الأفضل قضاء حياته بواقعية.

بينما جاء قرار نجم الراب العالمى ترافيس سكوت، بالاستغناء عن إنستجرام؛ بعد انتشار شائعات حول علاقته المتوترة بصديقته الإعلامية كايلى جينر.

وكانت التعليقات السلبية أيضا وراء قرار نجم البوب الكندى جاستن بيبر بتحويل حسابة على انستجرام من العام إلى الخاص، وذلك عقب نشره صورا له فى رحلة إلى اليابان برفقة حبيبته صوفيا ريتشى، ابنه الموسيقى ليونيل ريتشى، ولكنه لم يتحمل ما جاء عليها من تعليقات سلبية على حبيبته، وبالأخص من حبيبته السابقة سيلينا جوميز، وجاء رد الجمهور عنيفا على قراره، والذى جعله يتعرض للهجوم من متابعيه، الذين أكدوا فى رسائلهم له بأنه يخسرهم بهذا القرار، فأعاده كما كان، ولكن تحت ضغوط قرر أغلقه تماما بعد رسالة قال فيها لمتابعيه: «سأغلق حسابى إذا لم تتوقفوا عن إهانة صديقتى، إذا كنتم من المحبين لى حقا فلا تهاجموا من أحب».

واضطرت الممثلة ديزى ريدلى، نجمة «حرب النجوم»، لحذف كل مواقع التواصل الاجتماعى بعد الشهرة التى حققتها، وأوضحت السبب فى مقابلة لها مع «راديو تايمز» قائلة: «فعلت ذلك بسبب سوء صحتى النفسية، وأعتقد أن استخدام مثل هذه المواقع غير صحى خاصة على الأطفال والمراهقين، وأشعر أنه من الغريب أن ينظر أحدهم إلى صور مشوهة تم إجراء التعديلات عليها بواسطة برامج وتمنى أن يصبح مثلها».

وابتعد المغنى الإنجليزى إد شيران، عن مواقع التواصل الاجتماعى بشكل نهائى وأغلق كل حساباته الشخصية، بالرغم من قضائه معظم الأوقات لتصفحها فى السابق، وغرد عبر حسابه بـ «تويتر» قائلا: «وجدت نفسى، لا أود رؤية العالم من خلال شاشة صغيرة، بل أود رؤيته بعينى، لذلك اغتنم الفرصة للذهاب لأى مكان أو السفر حول العالم ورؤية كل ما فاتنى».

وكانت دراسة اجراها موقع «بيزنس انسايدر» على 1500 مراهق قد كشفت عن اصابتهم بالاكتئاب نتيجة تعرضهم لإنستجرام، بينما كشفت أبحاث أمريكية عن إمكانية تحديد الأشخاص المصابين بالإكتئاب من خلال النظر فى صورهم؛ حيث إنهم يميلون إلى استخدام الفلاتر المحسنة للصورة، التى تعتبر من ضمن الخصائص المميزة فى تطبيق إنستجرام.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك