نائب رئيس البرلمان اللبناني: المصلحة الوطنية تقتضي وجود الحريري على رأس الحكومة - بوابة الشروق
الثلاثاء 15 يونيو 2021 5:45 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تقدمت للحصول على لقاح كورونا أو حصلت عليه بالفعل؟

نائب رئيس البرلمان اللبناني: المصلحة الوطنية تقتضي وجود الحريري على رأس الحكومة

أ ش أ
نشر في: الثلاثاء 18 مايو 2021 - 11:54 ص | آخر تحديث: الثلاثاء 18 مايو 2021 - 11:54 ص

أكد نائب رئيس مجلس النواب اللبناني إيلي الفرزلي، أن وجود زعيم "تيار المستقبل" سعد الحريري، على رأس الحكومة الجديدة، يمثل مصلحة وطنية لبنانية، مشيرا إلى أن رئاسة الجمهورية هي الجهة المعرقلة لأنها لا تريد لهذا الأمر أن يتحقق.

 

وقال الفرزلي، في تصريح لصحيفة (النهار) اللبنانية في عددها الصادر اليوم، إن وجود الحريري في السراي الحكومية يحقق "المصلحة والملاءمة" للبنان، مبديا اقتناعه بأن هذا الطرح يجب أن يستمر إلى أجل غير مسمى.

 

وأشار إلى أن كل ما أُشيع عن احتمال عزوف الحريري واعتذاره عن عدم تأليف الحكومة الجديدة، هو مجرد "تسريبات وإسقاط تمنيات" من قبل بعض الأطراف السياسية.

 

يشهد لبنان فراغا حكوميا منذ أكثر من 9 أشهر وذلك في أعقاب استقالة حكومة الدكتور حسان دياب رئيس الوزراء في 10 أغسطس الماضي على وقع تداعيات الانفجار المدمر الذي وقع في ميناء بيروت البحري.

 

وكلفت الأغلبية النيابية داخل البرلمان اللبناني في 22 أكتوبر الماضي زعيم تيار المستقبل سعد الحريري بترؤس وتشكيل الحكومة الجديدة، والذي قدم بدوره إلى الرئيس ميشال عون في 9 ديسمبر الماضي تشكيلة حكومية مصغرة من 18 وزيرا، مؤكدا أنهم جميعا من الاختصاصيين (الخبراء) غير الحزبيين، وتخلو من "الثُلث الوزاري المعطل" باعتبار أن هذا الأمر هو السبيل الوحيد لإنقاذ البلاد وانتشالها من الأزمات التي تعصف بها، وبما يجعل المجتمعين العربي والدولي يعاودان الانفتاح على لبنان ومساعدته.

 

ولم تنجح - حتى الآن - الوساطات والمساعي الرامية إلى إنجاز عملية التأليف الحكومي في ظل غياب التوافق والثقة، ووجود حالة من الخلاف المستحكم بين الرئيس ميشال عون ومن خلفه فريقه السياسي (التيار الوطني الحر) برئاسة النائب جبران باسيل من جهة، وبين رئيس الوزراء المكلف سعد الحريري من جهة أخرى، على شكل ونوعية وحجم الحكومة وكيفية تسمية الوزراء بها وتوزيع الحقائب.

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك