غرفة الشركات تنفى تلقيها شكاوى عن أزمة التأشيرات الوهمية.. وتطالب بمحاسبة المسئولين - بوابة الشروق
الخميس 24 أكتوبر 2019 5:30 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما رأيك في منع القانون المصري إعدام القاتل الأصغر من 18 عاما؟


غرفة الشركات تنفى تلقيها شكاوى عن أزمة التأشيرات الوهمية.. وتطالب بمحاسبة المسئولين

طاهر القطان:
نشر فى : الجمعة 19 يوليه 2019 - 6:29 م | آخر تحديث : الجمعة 19 يوليه 2019 - 6:29 م

نائب رئيس الغرفة: كيانات غير قانونية تسيىء لسمعة الشركات وسنقف لها بالمرصاد

 

نفت غرفة شركات السياحة، تلقيها آية شكاوى من مواطنين عن أزمة التأشيرات الوهمية والتى تسببت فى عودة المواطنين من مطار جدة.

كانت الأيام الماضية قد شهدت عودة عددًا من المواطنين من مطار جدة، بسبب عدم صلاحية التأشيرات الممنوحة لهم لدخول المملكة.

وحذرت سفارة المملكة العربية السعودية فى القاهرة من قيام بعض الشركات غير المرخص لها باستغلال موسم الحج والتلاعب فى التأشيرات، بإصدار تأشيرات مزورة غير نظامية حماية للمواطنين المصريين من عمليات النصب التى تقوم بها تلك الشركات ومخالفتها للأنظمة المتبعة الأمر الذى يعرض حاملة هذه التأشيرات المزورة للحظر من دخول المملكة.

وقال باسل السيسى نائب رئيس غرفة شركات السياحة، إن الغرفة لم تتلق آية شكاوى حول هذه التأشيرات التى تسببت فى حالة استياء كبيرة بين أصحاب الشركات المنظمة للحج، مشيرًا إلى أنه سبق وأن حذرنا من حدوث حالة من الفوضى خاصة بعد إقرار ما يسمى بالتأشيرة الإلكترونية.

وأضاف السيسى أن التأشيرات التى أقرتها المملكة العربية السعودية مؤخراً للمناسبات والمهرجانات هى السبب الرئيسى فى حدوث هذه الأزمة، حيث يمكن لأى شخص الحصول على تأشيرة لدخول المملكة بدون الحاجة لشركات سياحة سواء فى مصر أو فى السعودية من خلال "التليفون المحمول الشخصى".

وأشار نائب رئيس غرفة شركات السياحة والسفر إلى أن الفترة الماضية لم يحدث فيها أي مشاكل، خاصة فى موسم العمرة، لافتا إلى أن المشكلة بدأت تظهر مع دخول موسم الحج، حيث إن هناك بعض الأشخاص تستغل المواطنين من خلال شركات وهمية، ونحن على علم كامل بها، لأننا نعانى من مثل هذه الكيانات التى لا يوجد لها أى صبغة قانونية، وسنقف لها بالمرصاد حفاظاً على سمعة شركات السياحة، والتى تعمل وفقاً للقواعد القانونية الصحيحة المنظمة لعملها وهو ما يشهد به الجميع، من التزام الشركات التام بكل القواعد التى تفرض عليها.

من جانبه قال ناصر تركى عضو اللجنة العليا للحج والعمرة، إن شركات السياحة تعمل فى النور ولا تلجأ إلى الأبواب الخلفية، مطالبًا بمحاسبة من تسبب فى أزمة التأشيرات الوهمية.

وأضاف أن قطاع الشركات لا يقبل بوجود شركات تضر بمصلحة المواطن، خاصة وأن شركات السياحة ملتزمة بالضوابط والقوانين، وهو ما يؤكد على استحالة وجود شركة سياحة فى هذه الأزمة.

أشار تركى إلى أن ما يحدث على مواقع "السوشيال ميديا" من وجود وكيل افتراضى، هو سبب المشكلة، خاصة وأن شركات السياحة كانت تهاجمه وتحذر من مثل هذه الإعلانات وخطورتها حتى لا يقع المواطن فريسة لها.

طالب عضو اللجنة العليا للحج والعمرة المسئولين بمحاسبة من تسبب فى هذه الأزمة، حيث اعتبرها وبحسب كلامه عملية نصب ممنهجة، قائلاً: "لا يمكن فى كل أزمة أن نأتى بالجهة المنفذة فقط ونترك من منح هذه التأشيرات، وهنا لا بد من مخاطبة الجانب السعودى بما يحدث، فالأحداث الثقافية الغرض منها حضور الحدث فقط، الأمر الذى يتطلب وضع معايير لمنح التأشيرات، خاصة وأننا فى بداية موسم الحج، حيث كان متبع فى الماضى وقف أى تأشيرات بخلاف تأشيرات الحج إعتباراً من شهر شوال".

وناشد تركى وزارة الخارجية المصرية بمخاطبة السفير السعودى بالقاهرة والخارجية السعودية للتدخل ووضع قواعد تنظم هذه الأحداث، حتى ولو تم تنفيذها من خلال شركات مصرية تكون مسئولة ويمكن محاسبتها.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك