كيف تؤثر اضطرابات النوم على السمع؟ دراسات توضح الأسباب - بوابة الشروق
الجمعة 30 أكتوبر 2020 4:25 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تساهم تعديلات قانون العقوبات الجديدة لتجريم التنمر في وقف وقائع الإساءة والإهانة في الشارع المصري؟

كيف تؤثر اضطرابات النوم على السمع؟ دراسات توضح الأسباب

منار محمد
نشر في: السبت 19 سبتمبر 2020 - 11:20 ص | آخر تحديث: السبت 19 سبتمبر 2020 - 11:20 ص

فقدان السمع يحدث كلما اقتراب الإنسان من الشيخوخة ولكن ما لا يعلمه الكثير هو أن فقدان هذه الحاسة يمكن أن يحدث أيضًا بسبب اضطرابات النوم.

ويحدث فقدان السمع بسبب النوم لعدة أسباب؛ منها أن الحرمان من النوم يؤدي إلى الإرهاق العقلي وهذا ما توصلت إليه عدة دراسات سابقة، منها دراسة صادرة عن جامعة بايلور الأمريكية، وأظهرت نتائجها أن النوم السيئ يؤدي لتلف الخلايا.

والسبب الثاني هو أن قلة النوم تؤدي لضعف الدورة الدموية، وهذا ما توصلت إليه دراسة العام الماضي نشرت في مجلة Nature البريطانية العلمية، حيث إن النتائج كشفت عن معاناة أفراد العينة من فقدان هرمون الهيبوكريتين المسؤول عن تنظيم دورات النوم ومع الوقت أدى هذا إلى ظهور نسبة كبيرة من الدهون والكوليسترول في الشرايين وهذا أثر على تدفق الدم لأجهزة الجسم المختلفة ومنها المخ؛ ما أدى لضعف السمع- وفقًا لمدونة علم النفس اليوم الأمريكي.

وتوجد عدة أسباب أخرى لفقدان السمع، وهي:

تلف الأذن الداخلية

يمكن أن يحدث تلف الأذن الداخلية بسبب صدمة أو التعرض للضوضاء المرتفعة أو التقدم بالعمر أو وجود عيب خلقي.

التهابات الأذن

يصاب الأطفال والبالغين بالتهاب الأذن التي يكون سببها بكتيريا أو فيروسات أو تراكم سوائل داخل الأذن وهذا يحدث كثيرًا للسباحين لكثرة تعرضهم للماء.

تراكم شمع الأذن

يوجد الشمع في الأذن لحمايتها من العدوى ولكن تراكمه يمكن أن يؤدي لسد طبلة الأذن؛ ما يجعل هناك صعوبة في السمع.

الشيخوخة

الشيخوخة سبب آخر لفقدان حاسة السمع، ووفقًا للمعهد الأمريكي للصمم واضرابات التواصل، فإن حوالي 30% من أصحاب الـ65 عامًا يعانون من ضعف في السمع، ويمكن لكبار السن اكتشاف ذلك من خلال عدة أعراض، وهي صعوبة في التحدث على الهاتف ورفع مستوى الصوت في التلفاز والشعور بأن حديث الآخرين غير مفهوم وصعوبة في فهم الكلام والشعور برنين في الأذن.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك