محافظ الشرقية فى حوار مع «الشروق»: أزلنا 25 ألف حالة تعدٍ بالبناء.. ورغيف الخبز خط أحمر - بوابة الشروق
الخميس 29 أكتوبر 2020 7:37 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تساهم تعديلات قانون العقوبات الجديدة لتجريم التنمر في وقف وقائع الإساءة والإهانة في الشارع المصري؟

محافظ الشرقية فى حوار مع «الشروق»: أزلنا 25 ألف حالة تعدٍ بالبناء.. ورغيف الخبز خط أحمر

محافظ الشرقية ممدوح غراب
محافظ الشرقية ممدوح غراب
 فاطمة على:
نشر في: السبت 19 سبتمبر 2020 - 7:59 م | آخر تحديث: السبت 19 سبتمبر 2020 - 7:59 م

تعاملنا مع أزمة كورونا باتباع حزمة من الإجراءات الاحترازية.. حددنا 12 سوقا عشوائية لاستبدالها بأسواق حديثة
نعمل على تبطين 72 ترعة بطول 300 كيلو متر.. وخطة لإعادة الوجه الحضارى للمحافظة
أكد محافظ الغربية ممدوح غراب، أن المحافظة نجحت فى التعامل مع أزمة وباء «كوفيد 19» بسلام، عبر اتباع حزمة الإجراءات الاحترازية والوقائية التى أقرت من قبل اللجنة العليا لمواجهة فيروس كورونا، مشيرا إلى أنه تم إغلاق عدد من المصانع واتخاذ الإجراءات القانونية حيالها نظرا لتفاقم أعداد الإصابات داخلها وعدم اتباعها أساليب السلامة.
وقال خلال حوار مع «الشروق»: إن المحافظة تمكنت من إزالة 25 ألفا و619 حالة تعدٍ على الأراضى الزراعية وأملاك الدولة، بمساحة 50 مليونا و388 ألفا و987 متر مبانٍ، و5 آلاف و344 فدان أراضٍ زراعية، لافتا إلى أن عدد الحالات التى تمت إزالتها عن أراضى أملاك الدولة حتى نهاية الشهر الماضى وصلت إلى 3 آلاف و910 حالات تعدٍ بمساحة مليون و392 ألفا و350 متر مبانٍ، و4 آلاف و399 فدان أراضٍ زراعية.
وأشار إلى أن صندوق تطوير العشوائيات حدد 12 سوقا بالمحافظة لتطويرها وتحويلها لأسواق حضارية، وتم بالفعل تطوير 5 أسواق حتى الآن، لافتا إلى وضع خطة لتطوير المحافظة فى عدد من النواحى والمناطق، مع التركيز على إضفاء الطابع الخاص وإعادة الوجه الحضارى إليها.
وإلى نص الحوار:
> فى البداية.. كيف تعاملت المحافظة مع أزمة كورونا؟
ــ المحافظة استطاعت تخطى أزمة كورونا بسلام من خلال اتباع حزمة الإجراءات الاحترازية والوقائية التى أقرت من قبل اللجنة العليا لمواجهة فيروس كورونا، فتم تشكيل عدد من اللجان، من بينها لجنة متابعة تنفيذ الإجراءات الاحترازية بالمناطق الصناعية، والتى أصدرت تعليمات بغلق عدد من المصانع واتخاذ الإجراءات القانونية حيالها نظرا لتفاقم أعداد الإصابات داخلها وعدم اتباعها أساليب السلامة، وشن حملات مكثفة للتطهير والتعقيم بنطاق المحافظة.
> ماذا حققت المحافظة فى ملف التعديات على الأراضى الزراعية؟
ــ نجحنا حتى الآن فى إزالة 25 ألفا و619 حالة تعدٍ على الأراضى الزراعية وأملاك الدولة، بمساحة 50 مليونا و388 ألفا و987 متر مبانٍ، و5 آلاف و344 فدانا، من خلال الأجهزة التنفيذية بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية وجهات الولاية، والتى نفذت قرارات الإزالة بكل حسم.
> كم عدد مخالفات المبانى وإجمالى طلبات التصالح وقيمتها المادية؟
ــ عدد الحالات التى تمت إزالتها عن أراضى أملاك الدولة حتى نهاية الشهر الماضى وصلت إلى 3 آلاف و910 حالات تعدٍ بمساحة مليون و392 ألفا و350 متر مبانٍ، و4 آلاف و399 فدان أراضٍ زراعية، وتم استرداد 21 ألفا و709 حالات تعدٍ على أملاك الدولة وتسليمها لجهات الولاية مرة أخرى، بمساحة تُقدر بنحو 48 مليونا و996 ألفا 637 متر مبانٍ، و945 فدان أراضٍ زراعية.
واستقبلت المراكز التكنولوجية 47 ألفا و900 طلب تصالح فى مخالفات البناء لتقنين الأوضاع، وتم بموجبها تحصيل 294 مليونا و562 ألف جنيه.
> إلى أين وصلت المحافظة فى مشروع تبطين الترع والمصارف المائية؟
ــ المحافظة وضعت خطة متكاملة لتنفيذ المشروع، واعتمدت تأهيل 72 ترعة بطول 300 كيلو متر خلال العامين الماليين الحالى والمقبل، ومن المؤكد أن المشروع من شأنه تقليل الفاقد فى مياه الترع والمصارف بنسبة كبيرة.
> البعض يشكو من تلاعب بعض أصحاب المخابز فى وزن رغيف الخبز المُدعم.. فما ردك؟
ــ غير مسموح بالمرة وجود تلاعب فى رغيف الخبز، وأغلب جولاتى لابد وأن تتضمن مرورا على المخابز فى الأماكن التى لا يتوقعها أحد، للتفتيش ومتابعة الأوزان ونظافة الأدوات المستخدمة، ولا نستطيع أن نغفل دور مديرية التموين فى هذا الشأن والحرص على شن حملات يومية واتخاذ الإجراءات القانونية سواء بالغلق أو سحب حصة الدقيق.
> هل وضعت المحافظة خطة لاستبدال الأسواق العشوائية بأخرى حضارية؟
ــ بالفعل.. حدد صندوق تطوير العشوائيات 12 سوقا بالمحافظة لتطويرها وتحويلها لأسواق حضارية، وبدأ تطوير 7 أسواق منها كمرحلة أولى، وتم الانتهاء من خمسة أسواق منها بفاقوس والزقازيق، بتكلفة تتخطى 30 مليون جنيه، وتضم المرحلة الثانية 5 أسواق بمراكز كفر صقر والحسينية وديرب نجم وأولاد صقر والإبراهيمية، جار البحث عن أماكن لإقامتها بتلك المراكز.
> ماذا عن منظومة النظافة وكيف يتم الجمع فى المدن والقرى وكيفية التطوير؟
ــ تم رفع 420 ألفا و624 طن قمامة ومخلفات بنطاق المحافظة خلال فترة الحظر وحتى الخامس من شهر يوليو الماضى، منها 143 ألفا و854 طن تراكمات قديمة، وتم رفع كفاءة 13 معدة نظافة وغلق 14 مقلبا عشوائيا، فضلا عن أن وحدة التدخل البيئى السريع رفعت 19 ألفا و672 طن مخلفات خلال نفس الفترة، والانتهاء من تطوير النقطة الوسيطة لتجميع وفرز القمامة بأرض الفدان بمنيا القمح من قبل الهيئة العربية للتصنيع بتكلفة بلغت 17 مليونا و650 ألف جنيه، وتسليم 46 فدانا للهيئة للبدء فى إنشاء أول خلية مدفن صحى على مساحة 10 أفدنة بمركز بلبيس، بالإضافة إلى تخصيص 40 فدانا لإقامة خلايا دفن صحى للقمامة ومصنع لتدوير القمامة بمركز الحسينية، فيما تضم المحافظة 3 مصانع لتدوير القمامة بمراكز ومدن الزقازيق وبلبيس وأبو كبير، ومدفن صحى بمنطقة الخطارة.
> متى يتم تطوير وسائل النقل والاستغناء عن سيارات الربع النقل؟
ــ هذه المنظومة تتبع وزارة الداخلية والإدارة العامة للمرور للسماح بترخيص سيارات أجرة ميكروباص أو ما يشبه ذلك، لكن أود أن أخبرك أنه بالرغم من توفير العديد من وسائل النقل الآمنة، إلا أن ثقافة المواطن تجعله يلجأ إلى سيارات الربع نقل، وعلى أى حال سيتم مناقشة هذا الأمر مع مدير الأمن للسماح بترخيص سيارات أجرة حسب الحاجة إليها فى المناطق المطلوب فيها هذا طبقا للقانون.
> متى يتم خفض كثافة الفصول بالمدارس؟
ــ يتم العمل حاليا على تنفيذ 118 مشروعا لإنشاء وتطوير 114 مدرسة تضم ألفين و49 فصلا دراسيا لتقليل وخفض كثافة الفصول، بالإضافة 4 إدارات تعليمية، بتكلفة إجمالية تُقدر بنحو 987 مليونا و319 ألف جنيه.
> ماذا عن خطة تطوير المحافظة وإعادة الوجه الحضارى لها؟
ــ وضعنا خطة لتطوير المحافظة فى عدد من النواحى والمناطق، مع التركيز على إضفاء الطابع الخاص بالمحافظة وإعادة الوجه الحضارى لها ولميادينها ومدنها، ومنها تطوير منطقة القناطر التسعة بمدينة الزقازيق بتكلفة 31 مليون جنيه، وتطوير الممشى السياحى بالعاصمة، وغيرها فضلا عن أعمال التجميل والتطوير والرصف ببلاط الإنترلوك بالشوارع التى يصعب رصفها، ودهان البلدورات والحواجز الحديدية بالشوارع الرئيسية والكبارى العلوية بمداخل ومخارج المدينة، وإحلال أعمدة كهربائية جديدة بدلا من الأعمدة المتهالكة، وغير ذلك لتظهر المحافظة فى أجمل مظهر لها.
> ما حقيقة إلغاء احتفالات العيد القومى للمحافظة؟
ــ بالفعل.. تم إلغاء احتفالات العيد القومى للمحافظة هذا العام بسبب أزمة فيروس كورونا، لكن المحافظة ستشهد افتتاح عشرات المشروعات على مدى شهر سبتمبر، ما يجعل منه شهر افتتاح المشروعات بدلا من الاحتفالات بالعيد القومى.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك