ألمانيا: سينودس محلي تابع للكنيسة الإنجيلية يقرر استبعاد ممثلي البديل من مجالس الأبرشيات - بوابة الشروق
السبت 25 مايو 2024 2:02 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

ألمانيا: سينودس محلي تابع للكنيسة الإنجيلية يقرر استبعاد ممثلي البديل من مجالس الأبرشيات

جورليتس (ألمانيا) - د ب أ
نشر في: الأحد 21 أبريل 2024 - 5:35 م | آخر تحديث: الأحد 21 أبريل 2024 - 5:35 م

تسعى الكنيسة الإنجيلية في منطقة برلين - براندنبورج – لوساتيا العليا في شرق ألمانيا إلى استبعاد الممثلين الرسميين لحزب (البديل من أجل ألمانيا) من العمل في مجالس الأبرشيات التابعة للكنيسة.

ونص قرار اتخذته السينودس المحلي في مدينة جورليتس على أن حزب البديل منخرط "في تحالف غير مقدس مع اليمينيين المتطرفين الذين يقومون بمحاربة الديمقراطية وسيادة القانون بشكل نشط".

وأضاف القرار أن حزب البديل ككل يسعى إلى تحقيق أهداف معادية للإنسانية بشكل متزايد، ورأى السينودس في قراره أن عضوية الحزب أو الدعم النشط له مثل تمثيل الحزب في المجالس النيابية أمر " لا يتوافق مع الالتزام بالكلمة والأسرار المقدسة وتوجيه الحياة تبعا ليسوع المسيح"، وتابع القرار أن هذا الأمر(عضوية الحزب أو دعمه) يعد بالتالي غير متوافق مع تولي مناصب ومهام كنسية مثل عضوية مجلس شيوخ (حكماء) الأبرشيات أو في خدمة التبشير.

ومن المقرر أن يسري هذا القرار على انتخابات مجلس شيوخ (حكماء) الأبرشيات التابعة للكنيسة في عام 2025. وطلب السينودس من القيادة الكنسية إصدار التعديلات القانونية المناسبة من خلال سن مرسوم في أسرع وقت ممكن.

يذكر أن اجتماع السينودس (البرلمان الكنسي) الذي يضم أكثر من 100 عضو انعقد أول أمس الجمعة واستمر حتى مساء أمس السبت في مدينة جورليتس.

ويمثل هذا البرلمان حوالي 830 ألف عضو من حوالي 1100 أبرشية في برلين وبراندنبورج ومنطقة جورليتس بولاية ساكسونيا شرقي ألمانيا.

يشار إلى أن احتجاجات منددة بحزب البديل وباليمين المتطرف اندلعت في المدن الألمانية الكبيرة والصغيرة بعد نشر تقرير في 10 من يناير الماضي لمجموعة "كوريكتيف" الصحفية الاستقصائية.

وكشف التقرير عن تفاصيل اجتماع عُقِد في مدينة بوتسدام في نوفمبر الماضي بين أفراد من اليمين المتطرف وبين بعض الساسة من حزب البديل من أجل ألمانيا والحزب المسيحي الديمقراطي وجمعية "فيرته أونيون/ اتحاد القيم /" القريبة من الحزب المسيحي والتي تعد من غلاة المحافظين حيث تمت مناقشة خطط لطرد ملايين الأشخاص المنحدرين من أصول مهاجرة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك